الإثنين 15 يوليه 2024 الموافق 09 محرم 1446
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
جامعات

طلاب مدرسة المتفوقين "STEM" في زيارة لكلية الهندسة جامعة قناة السويس

كشكول

أكد الدكتور ناصر مندور رئيس جامعة قناة السويس أهمية التعاون المشترك بين الجامعة ومؤسسات المجتمع المختلفة، وخاصًا المؤسسات التعليمية؛ لدعم العملية التعليمية فيما قبل التعليم الجامعي، من أجل تنمية المواهب والابتكارات لديهم، وإعدادهم للحياة الجامعية.

جاء ذلك تعقيبًا على استضافة كلية الهندسة بالجامعة لـ 47 طالب وطالبة بمدرسة المتفوقين للعلوم والتكنولوجيا STEM بمحافظة الشرقية، مشيرا إلى أهمية تلك الزيارات التي يقوم بها طلاب المدارس إلى الجامعة، ودورها في ربط طلاب المدارس بالبحث العلمي، والاستفادة من خبراء وأساتذة الجامعة المتخصصين، وإتاحة المعامل والأدوات البحثية الموجودة بالجامعة، ودعم مشروعاتهم وأفكارهم البحثية، فيما يقدم الحلول العلمية لمشكلات المجتمع وتحدياته، وفق استراتيجية الدولة للتنمية المستدامة 2030.


وتم تنفيذ الزيارة بإشراف   الدكتور إيهاب لطفي عميد كلية الهندسة، وبإشراف تنفيذي الدكتورة عبير الشهاوي وكيل الكلية لخدمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتور باسم الهادي وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب، وبتنظيم إيفون حبيب مدير إدارة الاتصالات والمؤتمرات بالجامعة وبحضور الدكتور فيصل أبو العزم رئيس قسم العمارة والتخطيط العمراني، والدكتور إياد عودة رئيس قسم الهندسة الكهربائية.

بدأت الزيارة بإلقاء ندوة للطلاب حول " بناء مبنى ذكي ومستدام" وكيفية الاستفادة من الطاقة المتجددة والمواد الصديقة للبيئة، للتخفيف من آثار تغير المناخ، حاضر بها الدكتورة بسمة قاسم المدرس بقسم العمارة والتخطيط العمراني ومدير وحدة التدريب بالكلية،والدكتور محمود العوامي المدرس بقسم العمارة والتخطيط العمراني - حيث تناولت الندوة التعريف بأسباب ظاهرة التغير المناخي، والآثار المترتبة عليها وكيفية التغلب عليها.


وعن " الاتصال بالأقمار الصناعية" عقدت ندوة للطلاب حاضر بها الدكتور إياد سعيد سليمان الأستاذ المساعد بالكلية، وقام بتقديم نبذة عن الأقمار الصناعية وأنواعها، ومكوناتها والتعرف على الدوائر الإلكترونية وتطبيقات الأقمار الصناعية.

كما قدم الدكتور أحمد محمود المدرس المساعد بقسم الهندسة الكهربائية محاضرة حول الأقفال والأجهزة الذكية وأنظمة الطاقة الشمسية.

وفي نهاية الزيارة-  توجه طلاب STEM إلى ورش كلية الهندسة، والتي تضم أحدث الأجهزة والمعدات لدعم المشروعات والأفكار البحثية الخاصة بالطلاب.