الأربعاء 17 أبريل 2024 الموافق 08 شوال 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
جامعات

رئيس جامعة دمياط يشهد الاحتفال بذكرى مرور 1084 سنة على إنشاء الأزهر

كشكول

شهد الدكتور حمدان ربيع المتولي رئيس جامعة دمياط، اليوم الأحد، الاحتفال بذكرى مرور 1084 سنة على إنشاء الأزهر الشريف.
 

وحضر الاحتفالية كل من اللواء محمد رأفت همام سكرتير عام محافظة دمياط، والشيخ وسيم متولي خليل رئيس الإدارة المركزية لمعاهد دمياط، والشيخ على الخياط مدير عام منطقة وعظ دمياط، والدكتور إسماعيل عبد الرحمن أستاذ أصول الفقه ورئيس فرع المنظمة العالمية لخريجي الأزهر الشريف، والشيخ أشرف محمد رمضان بوزارة الأوقاف بدمياط، والدكتور هشام الأزهري وكيل كلية الدراسات الإسلامية والعربية بدمياط الجديدة، والشيخ محمد فوزي شوشه الواعظ بالأزهر الشريف، والدكتورة هناء فاروق عضو مجلس النواب، وعدد من قيادات الأزهر الشريف بدمياط وممثلي الكنيسة.

بدأت الاحتفالية بالسلام الجمهوري ثم تلاوة القرآن الكريم أعقبها كلمة مسجلة لفضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف والذي تقدم فيها بالتهنئة لجميع الحضور بشهر رمضان المبارك سائلًا المولى عز وجل أن يعيده علينا جميعًا بالخير واليمن والبركات ثم تلاها كلمة للسادة حضور المنصة الكريمة بدأت بتقديم التهنئة إلى فضيلة الأمام الأكبر شيخ الأزهر بمناسبة شهر رمضان المعظم ثم كلمة أوضحت دور الأزهر الشريف الذي لم يكتسب عظمته من قدمه فقط بل اكتسب مكانته من خلال منهجه الوسطي ودوره الفكري والاجتماعي والسلوكي الصحيح إيمانًا منه بأن تقدم الأمم لن يتحقق مطلقًا إلا بانسكاب الماضى بالحاضر وبالتالى كان الأزهر الشريف مقصدًا لطلبة العلم من كافة أنحاء العالم، مؤكدين  أن الاحتفالية تعقد كل عام فى هذا اليوم الذى يواكب تأسيس وافتتاح الجامع الأزهر أحد أهم معاقل العلم والعلماء وقبلة الطلاب من أكثر من 100 دولة على مستوى العالم باعتباره الهيئة العلمية الكبرى التى تحافظ على تراث الإسلام والحضارة الإسلامية.

من جانبه رحب الدكتور حمدان ربيع رئيس الجامعة، بالحضور موجهًا الشكر لجميع قيادات الأزهر الشريف مؤكدًا أن جامعة دمياط داعمة لجميع فعاليات الأزهر وعلى استعداد تام للتعاون المشترك والمثمر بين الجامعة والأزهر الشريف، كما أشار سيادته لدور مؤسسة الأزهر بأنها إحدى أهم مؤسسات الدولة المصرية التي لعبت دورًا هامًا عبر تاريخها الطويل في الحفاظ على الهوية الإسلامية.