رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

لعدم دفع المصروفات.. مدرسة تمنع طالبة من دخول الفصل «فيديو»

الإثنين 26/أكتوبر/2020 - 08:05 ص
صورة للطالبة
صورة للطالبة
منة الله عبدالرحمن
طباعة
Advertisements
تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي فيديو لطالبة تبكي داخل المدرسة، بعد إخراجها أثناء الطابور الصباحي، لعدم سدادها المصروفات الدراسية.

قال عمرو محمود، والد الطالبة سلمى بالصف السادس الابتدائي، التى مُنعت من دخول الفصل بسبب عدم دفع المصروفات، إنه قام بتسديد جزء من المصروفات 7 آلاف منذ شهرين، مشيرا إلى أنه سيقوم بسداد باقى المصروفات، مؤكدا أن بعض المدرسين قاموا بإخراج ابنته من الطابور وسألوها هل قامت بدفع المصروفات أم لا، وقامت بالوقوف فى فناء المدرسة على قدميها لمدة 4 ساعات، قائلا: "أجبروها على الوقوف بجوار البوابة تحت الشمس" كما ظهر بالفيديو.

وتابع محمود، خلال مداخلة هاتفية في برنامج التاسعة المذاع على القناة الأولى المصرية والذى يقدمه الإعلامي وائل الإبراشي، أن مديرة المدرسة تجاهلته فترة طويلة حيث إنه كان يريد أن ينقذ ابنته الموجودة داخل فناء المدرسة.

وأضاف: "حاجزين البنت كأنهم واخدينها رهينة لحد ما أجيب المصاريف، ورفضوا يدخلوني، والمديرة رفضت ترد عليا، رفضوا يدوني البنت، طلبت خط النجدة، وأرسلت شرطي".

وأكد الأب أنه قام بعمل محضر فى قسم الشرطة، وقام باصطحاب أحد أفراد الشرطة إلى المدرسة حتى ينقذ ابنته من ماتعرضت له من الذي نفسي وجسدي بالوقوف مذنبة أربعة ساعات.

وتابع والد الطفلة: "وقفوها في الشمس دون رحمة، البنت قالت لي رجلي نملت وأول مرة أسمع من طفلة تقولي حسيت بتقل في دماغي، صداع يا بايا ومش حاسة بالدنيا".

وأشار إلى أنه يعالج ابنته نفسيا حاليا، وأنها لم تذهب حتى الآن إلى المدرسة بعد هذا الموقف التي تعرضت له ابنته، مضيفًا أن مديرة المدرسة قامت بطرده من المكتب.

من جانبها قالت الطالبة سلمى إنها تدرس في الصف السادس الابتدائي، مشيرة إلى أنها تحب الذهاب للمدرسة كثيرا وتتمنى أن تصبح طبيبة.
Advertisements

الكلمات المفتاحية

ads
ads
ads
Advertisements