رئيس التحرير
شيماء جلال

فتنة محمد رمضان تصل التلفزيون المصري.. وتدشين هاشتاج ضده

السبت 22/فبراير/2020 - 03:30 م
محمد رمضان
محمد رمضان
ريم محمود
طباعة
أحدث الإعلان عن ظهور الفنان محمد رمضان، اليوم، على التلفزيون المصري فى برنامج التاسعة للإعلامي وائل الابراشي ضجة واسعة بين عدد من العاملين، وأيضا الإعلاميين والمهتمون بالمجال الإعلامي، ودشن عاملون في ماسبيرو هاشتاج "قاطعوا وائل الإبراشي"، و"قاطعوا محمد رمضان".
بداية، انتقد الدكتور مرعي مدكور، عميد كلية الإعلام جامعة أكتوبر، الظهور المرتقب للفنان، قائلا: "محمد رمضان منذ ظهوره كرس لقيم غير موجودة فى الشارع المصري، والشباب يقتدون بما يقدمه".
وأضاف: "تنتشر صوره وملابسه بصدره العاري كما يرتدي قمصانا كاشفه لجسمه وهذه سلبيات لا نحبها وليس من المفترض أن تظهر على التلفزيون المصري، واصفًا فن محمد رمضان بالهابط".
وتابع: "ظهوره على التلفزيون المصري كارثة مهما كانت المبررات"، قائًلا: "هذا لا يليق على الإطلاق.. بذلك نسير بطريق مدمر لعقول الشباب".
في السياق، رفضت ليلى عبد المجيد، عميد كلية إعلام السابق التعليق على هذا الموضوع قائلة: "الناس معترضة"، مضيفة خلال تصريحاتها: "أرفض التعليق لان الموضوع سخيف جدًا".
بينما قال الدكتور محمود علم الدين، أستاذ الاعلام بجامعة القاهرة، أنه من الممكن جدًا أن لا يظهر محمد رمضان على التلفزيون المصري اليوم، قائًلا: "لازم نشوف الأول وبعدين نقرر هنقول إيه وهنعترض ولا لا .. إحنا مش فى خناقة".
وتقدم أشرف عبد العزيز، المحامي، بإنذار رسمي على يد محضر لرئيس الهئية الوطنية للإعلام، من أجل إيقاف حلقة الفنان محمد رمضان، ومنعه من الظهور على شاشة التلفيزون المصري، بعد إعلان أول ظهور له مع الإعلامي وائل الإبراشي على القناة الأولى.
وأشار "عبد العزيز" في الإنذار إلى أنه فوجئ مثل كل أطياف الشعب المصري  بقيام التليفزيون المصري ببث إعلان برومو "انتظروا النجم محمد رمضان في أولى حلقات التاسعة مع الإعلامي وائل الإبراشي، حوار المصارحة والمكاشفة وحوار مثير للجدل، السبت 22 فبراير على شاشة التليفزون المصري".
وأكد أن محمد رمضان، يقدم أدوارا تمثيلية تفتقد للمعايير المهنية والفنية، ويعد مثالا سيئا للشباب والنشء، بحسب الإنذار.
وقدم المحامي أيمن محفوظ، شكوى للمجلس الأعلى للإعلام، بمنع ظهور محمد رمضان ومطربي المهرجانات في القنوات الفضائية والصحف. وأورد "محفوظ" في شكواه الآتي: "إيمانا منا بإعلاء سلطات الدولة وفرض القانون على الجميع وبصدور قرار نقيب الموسيقين بمنع التعامل مع مطربي المهرجانات بما فيهم محمد رمضان، نطالب بإصدار قرار بمنع استضافة مطربي المهرجانات بالفضائيات، ونشر تصريحات لهم بالصحف والمواقع".
وتابع في شكواه: "القانون 35 لسنة 1978 نص على أن أموال نقابة الموسيقين هي أموال عامة، ووضع عقوبة الحبس على مخالفه قرار المنع وحيث إن ميثاق الشرف الإعلامي ومدونة السلوك المهني، ملزم لجميع الإعلاميين، وبالتبعية لكافه الوسائل الإعلامية".

ads