رئيس التحرير
شيماء جلال

بعد ظهور أول حالة في مصر.. كيف استعدت الجامعات لفيروس "كورونا"؟

السبت 15/فبراير/2020 - 01:16 م
أرشيفية
أرشيفية
أحمد كمال
طباعة

أعلنت وزارة الصحة والسكان المصرية ومنظمة الصحة العالمية، أمس الجمعة، عن اكتشاف أول حالة إيجابية حاملة لفيروس كورونا المستجد داخل مصر، لشخص "أجنبي".

وفي السياق ذاته أعلن عدد من رؤساء الجامعات المصرية، إجراءات وندوات وحملات توعوية للوقاية من فيروس كورونا الذى أدى إلى مقتل أكثر من ألف شخص في الصين وحول العالم.

4غرف عزل للحالات المشتبه بهم في جامعة القاهرة

في جامعة القاهرة عقد الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، اجتماعًا مع اللجنة العليا للإشراف على تنفيذ خطة الجامعة لمواجهة فيروس كورونا الجديد، لمتابعة تنفيذ الخطة واتخاذ الإجراءات الوقائية داخل مجتمع الجامعة وكل مرافقها مع بداية الفصل الدراسي الثاني.

واستعرض الخشت، الخطة التي وضعتها الجامعة منذ شهر لمواجهة فيروس كورونا الجديد، في حال رصد أي حالات لاقدر الله، حيث تم تشكيل لجنة طبية خاصة لمكافحة الفيروس ومتابعة الحالات المشتبه إصابتها، ووجه إلى قيام الجامعة بإطلاق حملة للتوعية بأعراض الفيروس الجديد وطرق الوقاية منه، والتعريف بالأماكن التي تتوجه لها الحالات المشتبه إصابتها بالفيروس الجديد، من الطلاب والعاملين وأعضاء هيئة التدريس.

وأعلن الخشت، عن تجهيز غرف استقبال وعزل الحالات المشتبه إصابتها بالفيروس الجديد على مدار 24 ساعة في مستشفيات جامعة القاهرة وهي مستشفى قصر العيني التعليمي ومستشفى قصر العيني الفرنساوي ومستشفى الطلبة بميدان الجيزة، ومستشفي ثابت ثابت، وتحديد فريق طبي يضم عدد من المتخصصين، داخل كل مستشفى للكشف على الحالات وإرسال العينات إلى المعامل المركزية بوزارة الصحة.

وأكد الخشت، أن الجامعة لن تفرط في أبنائها من الطلاب وأعضاء هيئة التدريس والعاملين وسوف يتم علاج أي حالات داخل مستشفيات الجامعة بالمجان، مشددًا على ضرورة قيام المسؤولين داخل الكليات والمستشفيات الجامعية بالتنبيه على الموظفين بضرورة اتباع التعليمات الخاصة بالوقاية، وموجهًا بسرعة توريد المستلزمات الطبية اللازمة.

وأوضح رئيس جامعة القاهرة، أن الجامعة قامت بالتنسيق مع وزارة الصحة للتعامل مع الحالات المشتبه اصابتها بفيروس كورونا الجديد من خارج الجامعة، واتخاذ اجراء وقائي معها وتخصيص سيارة اسعاف لنقلها إلى المستشفيات التي حددتها وزارة الصحة للتعامل معها وعلاجها.

وكان الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، قد أعلن عن إعداد الجامعة خطة شاملة لمواجهة فيروس كورونا الجديد واتخاذ الإجراءات الوقائية، منذ الأسبوع الماضي، وتم تعميم الإصدار الأول من الخطة الشاملة على كل كليات ووحدات وإدارات الجامعة، إلى جانب توزيع منشورات وبوسترات للتعريف بالفيروس والوقاية منه، إلى جانب تشكيل لجنة عليا برئاسته للإشراف على تنفيذ الخطة، واتخاذ ما يلزم لمتابعة الوقاية من الفيروس داخل مجتمع الجامعة وكل مرافقها، وتشكيل غرفة عمليات برئاسة رئيس الادارة المركزية للشؤون الطبية للمتابعة وتنفيذ الخطة الموضوعة لحظة بلحظة، ورفع حالة الاستعداد القصوى بأقسام الاستقبال والطواريء بالمستشفيات الجامعية.

غرف عزل مؤقته وتحويل المصابين للحميات بجامعة عين شمس

ووجه الدكتور محمود المتيني رئيس جامعة عين شمس، بالعمل على توفير كافة الاشتراطات والمستلزمات الطبية الواجب توافرها وأوجه التعاون المثلى بين قطاع شئون التعليم والطلاب ومستشفيات جامعة عين شمس لتحقيق أكبر قدر من الوقاية لمواجهة الظروف الصحية المستجدة علينا حفاظاً على صحة وسلامة الطلاب.

وتابعت الجامعة كافة الإجراءات والاستعدادات التي اتخذتها إدارات القطاع لاستقبال الطلاب العائدون لاستئناف دراستهم بالكليات المختلفة بعد إجازة منتصف العام، كما تحرص على التأكيد للجميع أن الجامعة سوف تسخير كافة إمكانيتها المادية وطاقتها البشرية لتجاوز تلك المرحلة الطارئة.

واتخذت الجامعة عدة إجراءات كالآتي:-

- إعداد حصر وافى بكافة أعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة المتواجدة بالدول محل الإصابة بالفيروس (الصين) لمتابعتهم من خلال الحجر الصحي والطب والوقائي.

- إنشاء غرف عزل صحى مؤقته مجهزة طبقا للمواصفات الطبية الموضوعة من قبل وحدة مكافحه العدوى بالمدن الجامعية ومستشفى الطلاب،  للتعامل السريع والفوري مع حالات الطلاب المشتبه بها أن وجد، ثم إحالتهم جميعا لمستشفى الحميات أو مستشفى الصدر بالعباسية لمزيد من الفحص والعلاج أن استلزم الأمر.

وتدشين حملة وقائية تثقيفية لجميع الطلاب المتواجدين بالقطاع الجامعي عن سبل الوقاية من فيروس كورونا وتتضمن الآتي:

1. نظمت محاضرات وقائية لجميع الطلاب المقيمين بالمدن الجامعة طلبة وطالبات بواقع محاضرة بالمدينة طالبات، ومحاضرة بالمدينة طلبه.

2. نظمت سلسلة محاضرات وقائية لجميع الطلاب بالكليات المختلفة عن طرق سيل الوقاية من فيروس كورونا تحت أشراف الدكتورة سامية عبدة، نائب مدير مستشفيات جامعة عين شمس و رئيس وحدة مكافاة العدوى، وذلك بحرم كلية الألسن.

3. إعـداد نشرات وملصقات إعلانية توزع على الكليات تعريفية بفيروس كورونا، وكيفية انتقاله وسبل الوقاية منه.

ندوات توعية وإرشادية بجامعة الإسكندرية

وناقشت جامعة الإسكندرية استعداداتها لمواجهة مخاطر إحتمالات تسرب فيروس كورونا واستعراضت ما تم إتخاذه من إجراءات سريعة من خلال تشكيل لجنة لمتابعة الحالة الصحية فى المجتمع الجامعى بالتنسيق مع وزارة الصحة ومكتب منظمة الصحة العالمية بوزارة الصحة ورفع حالة الاستعداد بأقسام الاستقبال والطوارىء بالمستشفيات الجامعية ووضع خطة متكاملة لمواجهة الفيروس، وتنظيم ندوات توعية لطلاب الجامعة.

وحصر الطلاب الصينيين بجامعة الإسكندرية، وكذلك قيام مركز تعليم اللغة العربية للأجانب بالجامعة TAFL Center بعقد محاضرة إرشادية للتوعية بطرق الوقاية من فيروس كورونا وكذلك طباعة عدد من المنشورات والبوسترات الخاصة بالتوعية والوقاية وبث أفلام ووسائط إعلامية للتعريف بالفيروس مع التأكيد على ضرورة الإهتمام بالنظافة والتهوية الجيدة للمدرجات والمعامل.

إجراءات استثنائية لمواجهة كورونا بجامعة أسيوط

أعلن الدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط عن وضع خطة موسعة من أجل تطبيق إجراءات استثنائية خلال الأيام المقبلة، وذلك استعداداً لعودة الدراسة بالفصل الدراسي الثاني للعام الجامعي 2019 / 2020، والتي تهدف في مجملها إلى الوقاية من فيروس كورنا وتوعية كافة الأفراد بالمجتمع الجامعي بأعراضه وسبل الوقاية منه وطرق التصرف الصحيحة في حالة ظهور أي حالات اشتباه.

وصرح رئيس جامعة أسيوط، أن تلك الإجراءات تُعد خطة وقائية في ظل عدم رصد أي حالات إصابة أو اشتباه بالفيروس داخل محافظات الجمهورية ولكنها تمثل إجراءات احترازية انطلاقاً من حرص إدارة الجامعة على الحفاظ على صحة وسلامة كافة المنتسبين لها وحماية أرواحهم.

وعن تفاصيل تلك الإجراءات أعلن الجمال، أن ذلك يأتى طبقاً لخطة وزارة التعليم العالي بشأن مواجهة الفيروس، وذلك بالتنسيق مع الجهات الصحية المعنية وقطاع الطب الوقائي بوزارة الصحة والتي من المقرر أن تسير على محورين يتعلق الأول بوقاية طلاب الجامعة وحمايتهم والتأكد من مطابقة القاعات الدراسية للشروط الصحية المتعلقة بجودة التهوية وخاصةً فى الكليات ذات الكثافة العددية المرتفعة والمدينة الجامعية وتوعيتهم بالسلوكيات الخاطئة والتى تمثل خطراً على صحتهم فى نشر أى أمراض معدية، وذلك من خلال توزيع المطبوعات وعقد سلسلة من الندوات التوعوية.

وأكد على حرص إدارة الجامعة كذلك على الاطمئنان على أبنائها المتواجدين فى دول دائرة ظهور فيروس كورونا بصفة عامة ودولة الصين الصديقة بصفة خاصة والتي بها 15 دارس من شباب أعضاء هيئة التدريس بالجامعة يتضمن العدد 8 باحثين من كلية الهندسة، و3 من كلية الزراعة، و2 بالتجارة وباحث من كلاً من الطب والصيدلة إلى جانب 4 مبعوثين كإعارات تتضمن إعارتين لأعضاء هيئة التدريس بالهندسة وإعارة واحدة لعضو هيئة التدريس من التربية الرياضية وأخر من كلية العلوم، وهو ما تتابعه الجامعة عن كثب مع استعدادها للتنسيق مع السفارة المصرية في الصين لتذليل أي شكوى أو إنهاء بعثتهم وترتيب عودتهم في حالة رغبتهم فى ذلك.

أما فيما يخص الخدمات الطبية فأوضح الجمال، أن مستشفيات أسيوط الجامعية على أهبة الاستعداد لمواجهة أي حالات طارئة -لقدر الله-، وهو ما يتضمن إعلان حالة الطوارئ بمستشفى الطلبة وكذلك المستشفى الجامعي والتأكد من وجود مخزون كافي من الأدوات الطبية والكمامات المستخدمة لمواجهة أي حالات مرضية معدية وكذلك إخلاء وحدة العزل الطبي بقسم الحميات بالمستشفى الجامعة في حال الحاجة إليها، وإجراء متابعة دورية ودقيقة للحالات الواردة للمستشفى وذلك بالتنسيق مع قسم أمراض الصدر والأقسام الطبية المعنية، منوهاً إلى إصداره توجيهات صارمة باتخاذ أي حالات اشتباه على نحو من الجدية والدقة ومتابعة التنسيق مع الجهات الحكومية المختصة.

خطة شاملة لجامعة طنطا

وأعلن الدكتور مجدي سبع رئيس جامعة طنطا، إعداد خطة شاملة للجامعة لمواجهة فيروس كورونا الجديد واتخاذ الإجراءات الوقائية داخل الجامعة، حيث تم التواصل مع وزارة الصحة ومديرية الشوون الصحية بالغربية لأخذ كل الاحتياطات والتعليمات اللازمة للوقاية من الإصابة بفيروس كورونا.

وأكد سبع، أن فيروس كورونا فرصة لنا لمعرفة كيفية التعامل مع الحدث دون ارتباك، مشيراً إلى ضرورة تكاتف الجميع واتباع إجراءات السلامة للوقاية من هذا المرض، مؤكداً على أهمية الثقافة الصحية بإتباع العادات السليمة التى تحمى من الإصابة بالكثير من الأمراض.

ومن جانبه أوضح الدكتور كمال عكاشة نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث أن الجامعة على أتم استعداد لاستقبال الطلاب الصينين الوافدين بجامعة طنطا، مؤكداً أنه على استعداد لاستقبال أي بحث علمي من شأنه كيفية التغلب على هذا الفيروس.

وأشار الدكتور أحمد غنيم عميد كلية الطب، أن جامعة طنطا قادرة دائماً على مواجهة أي أخطار من خلال فريق عمل متكامل داخل مستشفياتها للتعامل مع أي حالات قد يشتبه بها.

التدريب للتعرف على حالات الإشتباه والمؤكدة بالزقازيق

ناقش الدكتور عثمان شعلان رئيس جامعة الزقازيق، الموقف العالمى والمحلى لفيروس كورونا، وذلك تزامنًا مع الإجراءات الوقائية والاحترازية التى اتخذتها الدولة المصرية للتصدى لفيروس كورونا المستجد ومنع دخوله إلى البلاد وحرصًا على صحة وسلامة جميع المواطنين،

وأصدر شعلان، قرار بتشكيل لجنة لإدارة الأزمات لمتابعة وإعداد خطة طوارى لمواجهة احتمالات العدوى بفيروس كورونا.

ومن هذا المنطلق أكد رئيس الجامعة على تخصيص خمسة عشر دقيقة من محاضرات الأسبوع الأول من الفصل الدراسى الثاني من العام الجامعى الحالي على التوعية من فيروس الكورونا وكيفية الوقاية منه، موجها عمداء الكليات بالمتابعة وكيفية توجيه الطلاب داخل الجامعة عند للوقاية وطرق التعامل.

وتفقد رئيس الجامعة المبنى الذى تم تجهيزه لاستقبال الحالات المشتبه بها والذى اشتمل على العيادات لإستقبال المرضي، والغرف والأجنحة والعناية والمعمل المعد لذلك.

وأكد الدكتور وائل صبرى المشرف العام على الشئون العلاجية بمستشفيات جامعة الزقازيق، أنه تم التدريب على كيفية التعرف على حالات الإشتباه والحالات المؤكدة، وتم تشكيل فريق الإستعداد الوبائي للتعامل مع الحالات المشتبه فيها والمؤكدة، مع حصر ومراجعة الموارد اللوجستية بمستشفيات جامعة الزقازي، ومراجعة وتقييم غرف العزل بالمستشفيات.

رفع حالة الاستعداد بمستشفيات جامعة قناة السويس

أعلنت الدكتورة ماجدة هجرس، رئيس جامعة قناة السويس، أن الجامعة استعدت للفصل الدراسي الثاني بحملة توعية ضد فيروس كورونا.

وأوضحت رئيس جامعة قناة السويس، أن الحملة يشارك فيها اتحاد طلاب الجامعة والأساتذة بكلية الطب تشمل ملصقات ومطويات توعية وندوات وفرق مؤهلة من الطلاب تنتشر بين زملاءهم للتوعية بالتواصل المباشر، مشيرًا إلى أنه تم إعداد خطة شاملة لمواجهة فيروس كورونا الجديد واتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة.

وأشارت هجرس، إلى أنه تم عمل حصر بالطلاب الصينيين الموجودين بالجامعة وتاريخ دخولهم مصر والتأكد من خلوهم من المرض، مؤكدة أنه تم رفع حالة الاستعداد بأقسام الاستقبال والطوارئ بالمستشفيات الجامعية وتم التنسيق مع وزارة الصحة ومكتب منظمة الصحة العالمية من أجل وضع خطة متكاملة لمواجهة الفيرس.

حملات وتوزيع بوسترات بجامعة بني سويف

وفي جامعة بني سويف أعلن الدكتور منصور حسن رئيس الجامعة، عن قيام طلاب كلية الطب بعمل حملات توعوية لطلاب الجامعة بغرب النيل ومجمع الـ 300 فدان والتعليم الصناعي بشرق النيل، عن فيروس كورونا وكيفيه انتشاره والتعامل معه وطرق العلاج.

وأوضح منصور أن حملات التوعية شملت توزيع بوسترات خاصة على الطلاب بطرق الإصابة بفيروس كورونا وكيفية التعامل معه في حالة الإصابة بالإضافة إلى قيام طلاب كلية الطب بشرح طبى وتثقيفي ونشر الوعى بين الطلاب لتوعية أسرهم والبيئة المحيطة بهم ضد الفيروس.

وأكد رئيس الجامعة أنه فور الانتهاء من تلك الحملات داخل الجامعة سنبدأ في حملات أخرى بمراكز وقرى المحافظة لتوعية المواطن السويفى بهذا الفيروس حرصاً على سلامتهم.

وأشار الدكتور عاطف مرسى عميد كلية الطب إلى أن الحملات تأتى من دور الجامعة تحت إشراف الدكتور منصور حسن رئيس الجامعة وحرصها على سلامة أبناءها الطلاب، بالإضافة إلى استمرار حالة الاستعدادات القصوى داخل أقسام الاستقبال والطوارئ بالمستشفى الجامعي لمواجهه أي حالات اشتباه بالفيروس والتنبيه بضرورة الابلاغ الفوري عن أي حالة يشتبه فيها.

نصائح بجامعة حلوان

وفي جامعة حلوان أعلن الدكتور ماجد نجم رئيس الجامعة، أن هناك جهوداً حثيثة من خلال مستشفيات الجامعة وكليات القطاع الصحي لتثقيف وتوعية الطلاب والعاملين وأعضاء هيئة التدريس بكيفية  المواجهة وطرق الوقاية من هذا الفيروس، مؤكداً على أهمية إتباع إجراءات السلامة الصحية وممارسة العادات والسلوكيات السليمة للوقاية من كافة الأمراض.

وذلك في إطار خطة جامعة حلوان للتوعية بفيروس كورونا تتخذ مستشفيات الجامعة مجموعة من الإجراءات التنفيذية اللازمة التي تستهدف توعية الطلاب والعاملين وأعضاء هيئة التدريس ضد فيروس كورونا وكيفية الوقاية منه.

وأشار الدكتور حسام رفاعي نائب رئيس الجامعة، إلى استعدادات جامعة حلوان لمواجهة فيروس كورونا مؤكداً علي إتخاذ الجامعة إجراءات سريعة من خلال تشكيل لجنة لمتابعة الحالة الصحية في المجتمع الجامعي بالتنسيق مع وزارة الصحة وتم رفع حالة الإستعداد بأقسام الإستقبال والطوارئ بالمستشفيات الجامعية وتم وضع خطة متكاملة لمواجهة الفيروس، من خلال تنظيم ندوات توعية لطلاب الجامعة، وتوزيع الملصقات والنشرات التي تقدم تعريف بالفيروس وأعراضه وطرق الوقاية منه.

وقدم الدكتور أحمد الغندور رئيس قسم طب المجتمع الوقائي بجامعة حلوان مع بداية الفصل الدراسي الثاني مجموعة من النصائح والإرشادات لطلاب جامعة حلوان وذلك للتوعية بفيروس كورونا المستجد حيث قامبالتعريف بالفيروس مؤكداَ علي أنه سلالة جديدة من عائلة فيروسات كورونا، وتم التعرف عليه لأول مرة في مجموعة من الحالات المصابة بأعراض الإلتهاب الرئوي في مدينة ووهان بمقاطعة هوبي الصينية حيث ارتبطت معظم الحالات الوبائية بسوق المأكولات البحرية والحيوانية.

كما قام الدكتور ماجد نجم رئيس جامعة حلوان بتنظيم ندوة مع إدارة الطب الوقائي، للعاملين بالمطعم المركزى للتوعية والتعريف بفيروس كورونا وعمل الاحتياطات اللازمة للوقاية من المرض.

وتضمنت الندوة طرق الوقاية من خلال  إتباع إجراءات السلامة الصحية وممارسة العادات والسلوكيات السليمة للوقاية من كافة الأمراض،  خلال غسل اليدين باستمرار، وعدم مخالطة المرضى مع ارتداء ماسك للوقاية، وشرب الماء باستمرار لتقوية مناعة الجسم، وغسيل الخضروات والفواكه بالماء الجارى وطهي الطعام جيدا.

وخلال الندوة تم التأكيد على ضرورة اتخاذ إجراءات وقائية تتضمن توفير ماسكات ومطهرات الأيدي ومطهرات الأسطح والأرضيات والجونتيات.

أماكن مناسبة لعزل المرضى بجامعة المنصورة

عقد الدكتور محمود محمد المليجي نائب رئيس جامعة المنصورة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، اجتماعا مع الدكتور نسرين صلاح عمر عميد كلية الطب، وعدد من المختصين بالجامعة لبحث الإجراءات التى ستتخذها الجامعة لمواجهة فيروس كورونا، وكيفية تعامل المريض معه، وذلك بناءً على تكليف من الدكتور أشرف محمد عبد الباسط رئيس جامعة المنصورة.

وأكد المليجى، فى بداية الاجتماع على ضرورة عمل حملات توعوية فى كافة كليات الجامعة مع تصميم بروشورات وبوسترات خاصة بطرق الإصابة بفيروس كورونا وكيفية التعامل معه فى حالة الإصابة وتوزيعها بالجامعة مع نشرها على الموقع الإلكترونى للجامعة وكافة مواقع الكليات.

كما أشارت الدكتورة نسرين عمر إلى أهمية تنظيم برامج وندوات توعوية بكليات الجامعة مع نشرها على مواقع التواصل الاجتماعى، وأهمية تنظيم البرنامج التوعوى مع بداية الفصل الدراسى الثانى مع إشراك فريق طلاب المحروسة والفرق الطلابية بالجامعة في عملية التوعية للوصول إلى أكبر عدد ممكن من الطلاب والعاملين بالجامعة.

وتم الاتفاق فى نهاية الاجتماع على عقد اجتماع آخر بشكل عاجل مع كلا من الدكتور المدير التنفيذى للمستشفيات الجامعية، والدكتور مدير مستشفى الطوارئ، والدكتور رئيس قسم الأمراض الصدرية، والدكتور سعد مكى وكيل وزارة الصحة بالدقهلية، وذلك لمناقشة خطة مستشفيات الجامعة فى التعامل مع فيروس كورونا، بالإضافة إلى تحديد الأماكن المناسبة لعزل المرضى للحد من انتشار الفيروس بالتنسيق مع مديرية الصحة بالدقهلية.

ads