رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

بالصور.. انطلاق فعاليات الاحتفال بيوم الوفاء والجزاء بـ"هندسة المنوفية"

الأحد 02/فبراير/2020 - 03:22 م
من الحدث
من الحدث
أحمد كمال
طباعة
Advertisements

انطلقت منذ قليل فعاليات الإحتفال بيوم "الوفاء والجزاء" تحت رعاية وبحضور الدكتورة نفين القباج وزيرة التضامن الإجتماعي والمستشار سعيد مرعي رئيس المحكمة الدستورية العليا والدكتور أحمد فرج القاصد نائب رئيس جامعة المنوفية لشئون الدراسات العليا والبحوث نيابة عن الدكتور عادل مبارك رئيس الجامعة، واللواء إبراهيم ابوليمون محافظ المنوفية، والدكتور أحمد بيومي رئيس جامعة السادات.

وبحضور الدكتور علوي الخولي رئيس جامعة الدلتا التكنولوجية وعميد كلية الهندسة بشبين الكوم والدكتور صفوت النحاس رئيس مجلس إدارة جمعية المساعي المسكورة، ولفيف من رؤساء جامعة المنوفية السابقين الدكتور عباس الحفناوي والدكتور محمد عز العرب والمحاسب أكرم عبدالدايم أمين عام الجامعة وعضو مجلس إدارة الجمعية ولفيف من محافظي المنوفية السابقين  أعضاء مجلس الشعب ونواب البرلمان وأعضاء مجلس إدارة الجمعية.

أعربت وزيرة التضامن الإجتماعي عن بالغ سعادتها وفخرها بتواجدها في أرض العظماء أرض محافظة المنوفية مشيرة إلي دور المحافظة في دفع عجلة التنمية وتحقيق التنمية المستدامة، مؤكدة ان جمعية المساعي المشكورة هي خير مثال للتنمية المستدامة والمواطنة التي نسعى لتحقيقها في شتي المجالات والبقاع وان تسير باقي الجمعيات علي حطي هذه الجمعية التي استمرت أكثر من 100 عام من العطاء.

كما دعت القابج، إلى تفعيل التعاون المثمر بين القطاع الخاص والقطاع المدني في تحمل المسؤلية المجتمعية وحل مشكلات المجتمع ككل كما اثنت الوزيرة علي من تكن لهم الاحترام والتقدير من إعلام محافظة المنوفية ممن ساهموا في تشكيل وعي المجتمع وتنميته.

وأكد القاصد في كلمته علي حرص الجامعة علي احتضان الإحتفال السنوي للجمعية في رحاب الجامعة وذلك حرصا على تبني مفهوم التفوق والاحتفاء برمز وإعلام المنوفية ونشر ثقافة التنوير والتعليم إلي جانب دورها في رعاية الأمومة والطفولة.

كما قدم القاصد الشكر والتقدير للجمعية على عطائها اللامحدود، والذي سيظل دائما سعيها مشكورا في إثراء العمل الوطني في جميع المجالات.

ومن جانبه أعرب النحاس، عن بالغ سعادته في تواصل الاحتفال بعيد الجمعية الرابع والعشرين الذي أصبح عيدا لأبناء المنوفية والذي يتم فيه تكريم نخبة من رجالها العظام من أصحاب المراكز المرموقة وأوائل خريجي جامعات المنوفية والسادات والأزهر تحفيزا لهم وليقتدوا بآبائهم وأجدادهم من أعلام المنوفية.

وعلى هامش فعاليات الحفل قدمت جمعية المساعي المشكورة فيلما تسجيليا يبرز تاريخ الجمعية العظيم وأهم إنجازاتها والاحتفاء بمؤسسي الجمعية وأعضاء مجلس إدارتها وإعلام محافظة المنوفية منذ بداية تأسيسها في 1892 بسواعد أبناء المحافظة حيث كان محمود باشا اول رئيس للجمعية حيث اكتتب كبار ملاك الاراضي الزراعية بالمنوفية في شراء الف فدان سنة 1920 وتم وقفها للمساندة في خدمة التعليم في ربوع المحافظة كهدف اساسي من انشائها فكانت الجمعية صاحبة ثاني مدرسة ابتدائية للبنات علي مستوي الجمهورية وخامس مدرسة للبنين الى أن أصبح لها في كل مركز من مراكز المحافظة مدرسة.

واختتمت فعاليات الحفل بتقديم درع جمعية المساعي المشكورة إلى الدكتورة نفين القباج والمستشار سعيد مرعي والدكتور أحمد القاصد نيابة عن الدكتور عادل مبارك والدكتور علوي الخولي والدكتور أحمد بيومي ولفيف من إعلام المحافظة، كما كرّم الحفل أوائل الخريجين من جامعات المنوفية والسادات والأزهر، هذا وقد شمل الحفل فقرة غنائية أدتها تقي حرب.

Advertisements
ads
ads
Advertisements