السبت 22 يونيو 2024 الموافق 16 ذو الحجة 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
جامعات

تكريم مشروعات تخرج طلاب الإذاعة والتليفزيون بقسم الإعلام بآداب الزقازيق

كشكول


نظم قسم الإعلام بكلية الآداب بجامعة الزقازيق، احتفالية كبري لتكريم "مشروعات تخرج طلاب شعبة الإذاعة والتليفزيون" دفعة ٣٩ للعام الجامعي ٢٠٢٣/٢٠٢٤م، وذلك بقاعة المناقشات بالكلية، حيث أشرف على الدكتور محمود عبد اللطيف محمد المشرف على المشروعات ومدرس الإذاعة والتليفزيون بالقسم.

وذلك برعاية الدكتورخالد الدرندلى، رئيس جامعة الزقازيق، والدكتور عاطف حسين، نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، وبإشراف الدكتور عماد عبد الرازق عميد كلية الآداب، جاء ذلك بحضور الدكتور محمد غريب، وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، وعمرو راجح، مدير عام الكلية، والفنان يوسف البسيونى، ولفيف من طلاب القسم.

بدأت فعاليات الاحتفالية بالسلام الوطني لجمهورية مصر العربية، ثم عرض فيلم تسجيلي قصير لملخص عن حفل مناقشة المشروعات الطلابية، تلاها تكريم المشروعات الطلابية والتي تتمثل في ١٢ فيلمًا تم تصنيفها إلى ثلاث فئات هى (الروائي القصير، الوثائقي دراما، الوثائقي).

وخلال كلمته أشاد عميد الكل بالتنظيم المتميز للحفل، معربًا عن سعادته بمشاركة أبنائه الطلاب فرحتهم بجنى ثمار جهدهم خلال عام دراسي كامل في مشروعات التخرج، مُؤكدًا أن المشروعات التي تقدم بها طلاب شعبة الإذاعة والتليفزيون بقسم الإعلام لهذا العام تعد نموذجًا رائعًا في تنمية مهارات الطلاب في المجال الإعلامي العملي بشقيه المهني والأكاديمي.

وفي ظل تشجيع روح المنافسة بين الطلاب، قدم الدكتور محمود عبد اللطيف التهنئة لطلابه وأعلن عن ترتيب مراكز المشروعات، حيث جاء ترتيب الأفلام في فئة الأفلام "الروائية القصيرة" كالتالي: فيلم أجنوستوس في المركز الأول، يليه فيلم إيجيدور في المركز الثاني، بينما فيلم أبصار مغلفة في المركز الثاني مكرر، ثم فيلم تشار في المركز الثالث، وحصل فيلم روانا على المركز الثالث مكرر، بينما حصل فيلم شتات على المركز الرابع، وفيلم نيما على المركز الرابع مكرر.

وجاء ترتيب الأفلام في فئة الأفلام "وثائقي دراما"، فيلم سارت في المركز الأول، بينما جاء فيلم سندال فى المركز الثاني، وفيلم چيندا في المركز الثاني مكرر، كما جاء ترتيب الأفلام في فئة الأفلام "الوثائقية" فيلم فبريكا في المركز الأول، وفيلم يقين فى المركز الثاني.

هذا وتم تكريم الفئات الخاصة بالأفلام بجوائز، حيث حصل على جائزة أفصل مخرج مناصفة كلًا من أحمد مرسى ومريم المصري، وأفضل خطة تسويقية مناصفة بين فرق مشروعات ( ساروت - أجنوستوس - أبصار مغلفة )، وأفضل فريق رابور جاءت من نصيب فريق عمل فيلم روانا وهم: (عبير أحمد ونوال محمد وحمدي إيهاب).

كما حصل على جائزة أفضل مصمم اكسسوارات مناصفة بين فريقي فيلمى ( ساروت وأجنوستوس )، وأفضل ماكيير من نصيب كلٍ من: نانسى محمد أحمد وندى مجدى فتحي، وجائزة أفضل مصمم ديكور من نصيب كلٍ من ( ساروت، أجنوستوس، تشار )، وجائزة أفضل فنى صوت من نصيب شروق محمد على، وجائزة أفضل فني راكور منة الله السيد، وجائزة أفضل أغنية تتر من نصيب فيلم چيندا.

وجوائز أفضل مونتير وفنى إضاءة ومصور من نصيب الطالب محمود مكى، وأفصل تيم ليدر من نصيب كلٍ من: أحمد مرسى وغاده العسال، وجائزة أفضل مساعد مخرج كلاكيت آيه عليوه موسى، وجائزة أفضل ممثل من نصيب كلٍ من: أ.يوسف البسيونى، أنس عساف وكيرلس نادر وأحمد رؤوف )، وأفضل ممثلة مناصفة بين حنين محمد النحال ومنار جاويش، وأفضل ممثلة صاعدة ليلى عاطف عمر، وأفضل بوستر من نصيب فيلمى ساروت وأجنوستوس.

أفضل مساعد مخرج من نصيب كلٍ من: نوال أحمد محمد على وأميره عشرة ومى رضا محمد، بينما جائزة أفضل سيناريست من نصيب كلٍ من مريم المصرى ورؤى مدحت، وأروى حسن وآيه عقر.

يذُكر أن ترتيب المراكز جاء من خلال لجنة تحكيم من قامات علمية وأكاديمية ومهنية في مجال الإعلام والفنون السينمائية والتأليف الدرامي وهم: د.آمال الغزاوى عميد المعهد الكندي العالي لتكنولوجيا الإعلام الحديث، د.خالد بهجت الأستاذ بالمعهد العالي للسينما وكلية الفنون السينمائية والمسرحية بجامعة بدر، وأ.خالد الإتربى رئيس الفضائية المصرية، ود.أيمن عبد الرحمن الأستاذ بكلية الفنون السينمائية والمسرحية بجامعة بدر وفنان قدير بالبيت الفني للمسرح

وأشاد أعضاء لجنة التحكيم بمستوى الأفلام المقدمة، مُشيرين إلى أن الطلاب احسنوأ في انتقاء أفكار المشروعات، ومعالجتها في قوالب متنوعة ما بين الأعمال الدرامية، والوثائقية، كما أشادوا أيضًا بالقضايا التي ناقشتها أعمال الطلاب.