الجمعة 24 مايو 2024 الموافق 16 ذو القعدة 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل

معهد بحوث البترول المصري يعقد برنامجا تدريبيا حول الجيوكيمياء العضوية العملية"

كشكول

أكد د. أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي، على الأهمية التي توليها الدولة لدعم ملف البحث العلمي في مصر، مُوجهًا بأهمية الاستفادة القصوى من الإمكانات البحثية والمعملية، والأجهزة بمعهد بحوث البترول؛ لدعم قطاع الصناعة في مصر، مُشيرًا إلى أهمية الدور المُجتمعي والخدمي للمراكز والمعاهد والهيئات البحثية التابعة للوزارة في حل مشكلات المُجتمع، والعمل على ربط البحث العلمي بالصناعة، وتحويل الأفكار البحثية إلى مُنتجات ذات مردود اقتصادي على المُجتمع.

وفي هذا الإطار، استضاف معهد بحوث البترول المصري، بتنظيم من وحدة الجسات الأرضية وبالتعاون مع المعامل المركزية للخدمات، مُتدربين من الجيولوجيين بشركة خالدة للبترول وشركة بترول بلاعيم ( بتروبل ) لعقد البرنامج التدريبي حول: "الجيوكيمياء العضوية العملية"، والذي أقيم خلال الفترة من 15 حتى 21 أبريل 2024.

ومن جهته، أكد د. محمود رمزي القائم بعمل مدير معهد بحوث البترول المصري أن التدريب تم على أحدث التقنيات العلمية في هذا المجال بمعمل الجيوكيمياء بقسم الاستكشاف، مُضيفًا أن هذا التدريب يأتي في إطار الاهتمام بالجانب العملي لإثراء البرامج التدريبية بما يمتلكه المعهد من بنية تحتية مُتمثلة في أحدث الأجهزة والمعامل الحاصلة على شهادات الجودة المُعتمدة عالميًّا، وجيل مُتناغم من أساتذة وباحثين ذوي خبره عالية.

وأوضح القائم بأعمال مدير معهد بحوث البترول المصري أن هذه البرامج التدريبية تتبنى أساليب غير نمطية في التدريب والتأهيل، وذلك تماشيًا مع توجيهات د. أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي مع خطة التكامل للوزارة وبضرورة التنسيق بين الجهات البحثية والقطاعات المُختلفة والصناعة، مُشيرًا إلى أن هذا التعاون يُعدُّ ترجمة فعلية لتوجيهات المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، بتطوير وتحديث القطاع من خلال الاستثمار في الكوادر البشرية والعقول الشابة المتميزة، والعمل على تحقيق ذلك من خلال برامج تدريب مُتكاملة ومواكبة للتطورات التكنولوجية في صناعة البترول.