الجمعة 24 مايو 2024 الموافق 16 ذو القعدة 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
مدارس

«قوى عاملة مصر»: الـUSAID حولت مناهج التعليم الفني لمحتوى رقمي وألعاب إلكترونية

كشكول

قال محمد فوزي، القائم بأعمال مدير مشروع قوى عاملة مصر التابع للوكالة الأمريكية للتنمية الدولية USAID، أن وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني نجحت في تحسين الصورة الذهنية للتعليم الفني بمصر وذلك من خلال تقديم نموذج مدارس التكنولوجيا التطبيقية الذي جذب فئات كثيرة من الطلاب المصريين ربما لم يكونوا ليفكروا في الالتحاق بمدارس فنية لولا وجود هذا النموذج المتطور، مشيرا إلى قيام الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية USAID بإطلاق النموذج الدولي من هذه المدارس بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني والقطاع الخاص، وهي المدارس الدولية للتكنولوجيا التطبيقية iATS التي أصبحت موجودة في ثمانية محافظات والتعليم فيها بالمجان وتدرس الطلاب تخصصات متطورة مثل الذكاء الاصطناعي والروبوتيكس والبرمجيات والتجارة الحديثة لتعدهم للمنافسة في السوق المحلي والعالمي.

وعن المناهج المبنية على جدارات، قال إن المشروع طور على مدار السنوات الماضية 17 تخصصا مبني على جدارات من بينها 9 مناهج خاصة بالمدارس الدولية للتكنولوجيا التطبيقية. ولفت "فوزي" إلى أن هذه التخصصات تم تحويل بعضها لتصبح متاحة رقميا، وأن الUSAID قامت بما يسمى الgamification للمناهج، أي تدريسها للطلاب من خلال ألعاب إلكترونية وجاري حاليا العمل على رقمنة الجزء المتبقي منها بمعايير عالية الجودة، مشيرا إلى أن مشروع قوى عاملة مصر، يحرص دائما على دعم الفرص التي تمكن شركاءه وفي مقدمتهم وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني من مواكبة تطور العصر.

جاء ذلك في كلمته ضمن المنصة الافتتاحية للنسخة الثالثة للمنتدى والمعرض الدولي للتعليم الفني والتكنولوجي"إديوتك مصر"، الذي يقام هذا العام تحت رعاية المبادرة الرئاسية لتطوير الصناعة المصرية ابدأ.