الإثنين 04 مارس 2024 الموافق 23 شعبان 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
جامعات

بالتعاون مع اتحاد الجامعات العربية والجامعة البريطانية في مصر

معهد إعداد القادة ينظم برنامج إعداد قادة التنمية المستدامة

كشكول

مدير معهد إعداد القادة: الشباب هم محور التطوير والتقدم وسيكون لهم دور كبير في بناء مستقبل مصر والوطن العربي

أكد الدكتور كريم همام مستشار وزير التعليم العالي والبحث العلمي للأنشطة الطلابية ومدير معهد إعداد القادة، أن المعهد يعمل على تنفيذ الاستراتيجية الوطنية للوزارة، وكذلك الرؤية المستقبلية لتطوير التعليم العالي والبحث العلمي ويركز في ذلك على مبادئ التنمية المستدامة وتوجيهها نحو تحقيق رؤية مصر 2030، مع التركيز على تعزيز التعاون مع الجامعات العربية.

كما أعرب مستشار وزير التعليم العالي والبحث العلمي للأنشطة الطلابية ومدير معهد إعداد القادة، عن إيمانه بأن الشباب هم محور التطوير والتقدم، وسيكون لهم دور كبير في بناء مستقبل مصر والوطن العربي، ودعا الشباب إلى الاستفادة القصوى من فرص التعليم المتاحة لهم، مع التحفيز على الابتكار وتطوير المهارات اللازمة لتحقيق النجاح في مختلف المجالات.

لذا، يعتزم معهد إعداد القادة، بالتعاون مع اتحاد الجامعات العربية والجامعة البريطانية في مصر في تنظيم "برنامج إعداد قادة التنمية المستدامة"، يأتي هذا البرنامج كجزء من الاهتمام المشترك بين وزارة التعليم العالي والبحث العلمي واتحاد الجامعات العربية في دراسة المتغيرات الوطنية من منظور مستقبلي، وتعزيز جودة التعليم وتحسين مستوى المواطن في الوطن العربي.
ويستهدف هذا البرنامج طلاب وطالبات الجامعات في مصر وجامعات الدول العربية، ومن المقرر أن يُقام خلال الفترة من 24 إلى 28 سبتمبر 2023 في مقر الجامعة البريطانية في مصر، بمشاركة 20 دولة عربية.

ويعقد هذا البرنامج التدريبي تحت رعاية الدكتور أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي، والدكتور عمرو عزت سلامة، الأمين العام لاتحاد الجامعات العربية، والدكتور محمد لطفي، رئيس الجامعة البريطانية في مصر، والدكتور كريم همام، مستشار وزير التعليم العالي للأنشطة الطلابية ومدير معهد إعداد القادة.

ووفقًا للبيان الصادر عن معهد إعداد القادة، الذي يفيد أن هذا الملتقى يسهم في توحيد الرؤى والمفاهيم بين الطلاب العرب والمصريين، بهدف تكوين جيل من القادة المؤهلين لاتخاذ القرارات الصحيحة، ويهدف أيضًا إلى تأهيل الشباب لمتابعة التحولات والمتغيرات على الساحة الوطنية والعالمية، وبناء جيل قادر على مواكبة تلك التحولات.

ويتضمن البرنامج التدريبي جلسة افتتاحية، وعدد من المحاضرات التي تعزز الوعي بالتخطيط الاستراتيجي في مؤسسات التعليم العالي، وتقديم معلومات تاريخية حول تاريخ الحضارة المصرية القديمة. 
كما يهدف البرنامج إلى زيادة الوعي بالأمن القومي المصري والعربي، ويشمل أيضًا محاضرة حول حياة الطلاب والتنمية المستدامة في عالم ما بعد كوفيد 19، وتسليط الضوء على دور الفن كقوى ناعمة لمواجهة الأفكار غير السوية.
بالإضافة إلى ذلك، يتضمن البرنامج ورش عمل ذاتية حول التنمية المستدامة في الوطن العربي،ولا يقتصر البرنامج على ذلك، بل ينظم أيضًا جولات خارجية إلى متحف الحضارة ومنطقة الأهرامات وشارع المعز لدين الله الفاطمي وخان الخليلي والحسين.