الثلاثاء 27 فبراير 2024 الموافق 17 شعبان 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
جامعات

جامعة مصر للمعلوماتية تعلن تفاصيل مسابقة "ميتافيرس للشركات الناشئة"

جامعة مصر للمعلوماتية
جامعة مصر للمعلوماتية

جامعة مصر للمعلوماتية: غدًا آخر يوم لتلقي طلبات الاشتراك

أعلنت جامعة مصر للمعلوماتية، عن موعد انتهاء التقديم والاشتراك في مسابقة "ميتافيرس للشركات الناشئة"، والتي تقام بالتعاون مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وبالشراكة مع شركة "ميتا" والجامعة الأمريكية بالقاهرة وأكاديمية ميتافيرس وشركة سيمبلون.

وحددت جامعة مصر للمعلوماتية عبر موقعها الإلكتروني أن غدًا الأحد هو اليوم الأخير لتلقي الطلبات والاشتراك في مسابقة "ميتافيرس للشركات الناشئة" عبر هذا الرابط هنا، والتي ستجري تحت شعار "الواقع الممتد من أجل الصالح العام" خلال الفترة من 12 - 14 سبتمبر الجاري.

وكان قد تم إطلاق المسابقة خلال ندوة عبر الإنترنت يوم 21 أغسطس، بحضور الدكتور أحمد طنطاوي ممثلا عن وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والدكتورة ريم بهجت رئيس جامعة مصر للمعلوماتية، والدكتورة أماني حسن مدير تطوير الأعمال بالجامعة، وممثلين عن شركة ميتا وشركة سيبمبلون والجامعة الأمريكية، تلاها محاضرة استكشافية لتسليط الضوء على التكنولوجيات التي تدمج الواقع بالعالم الرقمي أو عالم افتراضي يحاكي الواقع.

وأوضحت جامعة مصر للمعلوماتية، عبر موقعها الإلكتروني، أن المسابقة تستهدف الشركات الناشئة التي تطبق هذا النوع من التكنولوجيات وحلول الميتافيرس في نماذج أعمالها عبر مختلف الصناعات بما يتماشى مع واحد أو أكثر من أهداف التنمية المستدامة.

وتُعد مسابقة "ميتافيرس للشركات الناشئة" رحلة لاكتشاف الفرص الهائلة التي تتيحها تكنولوجيا الواقع الممتد وحالات استخدامها، حيث سيتم خلال المسابقة تسليط الضوء على دور تكنولوجيا الواقع الممتد في خلق تجارب تعليمية غامرة، ونمو اقتصاد قطاع السياحة، وسهولة النفاذ إلى التعليم لعددٍ أكبر من الأفراد، وتحفيز التنمية الحضرية، إلى جانب دورها في مجالات أخرى، منها الألعاب الرقمية والتكنولوجيا المدنية والبيئة والسلامة الصناعية وتمكين الأشخاص ذوي الإعاقة ودمجهم في المجتمع.

وتتمثل أهداف المسابقة في تحفيز نمو الشركات الناشئة، وجمع المشاركين مع خبراء من الأوساط الأكاديمية وقادة الصناعة وشركات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، ومساعدة الشركات الناشئة على جذب فرص التمويل، وتنمية المجتمعات المحلية من خلال رعاية الأفكار الواعدة، والاستفادة من الفرص والموارد المتاحة.

يذكر أن جامعة مصر للمعلوماتية تعد من أوائل الجامعات المتخصصة بالشرق الأوسط وإفريقيا في مجالات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والمجالات المتأثرة بها، وأسستها وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالتعاون مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي لتصبح مؤسسة أكاديمية رائدة تقدم برامج تعليمية متخصصة لسد حاجة سوق العمل من المتخصصين في أحدث مجالات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، ويقع مقرها بمدينة المعرفة بالعاصمة الإدارية الجديدة.

وتضم جامعة مصر للمعلوماتية 4 كليات هى: (الهندسة، وعلوم الحاسب والمعلومات، وتكنولوجيا الأعمال، والفنون الرقمية والتصميم)، وتقدم 16 برنامج تعليمي متخصص لسد حاجة سوق العمل من المتخصصين في أحدث مجالات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات مثل: الذكاء الاصطناعي وعلوم وهندسة البيانات، وهندسة الالكترونيات والاتصالات وهندسة الميكاترونيكس، وتحليل الأعمال والتسويق الرقمي، وفنون الرسوم المتحركة وتجربة المستخدم وتصميم الألعاب الإلكترونية.