الخميس 22 فبراير 2024 الموافق 12 شعبان 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
جامعات

شراكة خضراء بين جامعة النيل الأهلية والمبادرة الوطنية للمشاريع الخضراء

شراكة خضراء بين جامعة
شراكة خضراء بين جامعة النيل الأهلية والمبادرة الوطنية

استقبل الدكتور وائل عقل رئيس جامعة النيل الأهلية، السفير هشام بدر المنسق الوطني ورئيس اللجنة التنفيذية للمبادرة الوطنية للمشروعات الخضراء الذكية التابعة لوزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية، لبحث سبل التعاون بين المبادرة والجامعة، وذلك في ضوء الدور المهم والحيوي الذي تقوم به جامعة النيل الأهلية فيما يخص المشروعات الخضراء الذكية، وهو ما يتماشى مع أهداف المبادرة التي تم إطلاقها في أغسطس 2022 تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية، وبقرار من الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء.

وأسفر اللقاء بين رئيس جامعة النيل الأهلية، والمنسق الوطني ورئيس اللجنة التنفيذية للمبادرة الوطنية للمشروعات الخضراء الذكية، عن تدشين مبادرة جديدة بين الجانبين من شأنها المساهمة في تحقيق التنمية المستدامة، ونشر الوعي بمخاطر تغير المناخ، والتعاون مع مبادرة رواد النيل بالجامعة لدعم المشروعات التي تتبناها المبادرة والتي تهدف إلى التنمية المستدامة والاستمرارية.

تم خلال اللقاء الاتفاق بين الجانبين على وضع مخطط عام للمبادرة بين جامعة النيل الأهلية واللجنة التنفيذية للمبادرة الوطنية للمشروعات الخضراء الذكية، وتحديد الإطار العام لها والهدف المرجو منها وأهم النتائج المنتظرة وخارطة الطريق للتنفيذ، خاصة وأن المبادرة الوطنية للمشروعات الخضراء الذكية تتيح فرص للفوز بجوائز مالية قيمة لدعم المشروعات الخضراء، خاصة المشروعات ذات رأس المال المنخفض والتي تحقق عائد كبير من نتائجها.

من جانبه رحب الدكتور وائل عقل رئيس جامعة النيل الأهلية، بالشراكة الخضراء مع المبادرة الوطنية للمشاريع الخضراء الذكية، الامر الذي من خلاله المساهمة في التأكيد على دور مصر الريادي في مجال التنمية المستدامة، كما أن التعاون ما بين الجامعة والمبادرة من شأنه أن يبرز الدور الذي تقوم به الجامعة ومبادرة رواد النيل في أفكار المشروعات الخضراء الذكية، ووضع خريطة لها.

وأشار رئيس جامعة النيل الأهلية، إلى الدور الرائد الذي قامت به الجامعة خلال فعاليات استضافة مصر المؤتمر السابع والعشرون للأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ (COP 27)- وفازت فيه الجامعة بجائزة من جوائز مبادرة Africa Grows Green لمعالجة تغير المناخ وهو تصنيع أطباق صديقة للبيئة وعبوات حفظ وتغليف أغذية آمنة وصحية من مخلفات قصب السكر، حيث وتسلمت الجامعة جائزة مبادرة «إفريقيا تنمو للأخضر Africa Grows Green» لمعالجة التغير المناخي فئة بحوث المناخ والابتكار وريادة الأعمال المقامة والتي أقيمت على هامش يوم المرأة وأفريقيا، وقد فازت بالجائزة من جامعة النيل الأهلية، الدكتورة إيرين سامي فهيم مدير مركز أبحاث النظم الهندسية الذكية بجامعة النيل، كأفضل جائزة بحث علمي في مجال الاستدامة.

كما كانت مشاركة جامعة النيل الأهلية في (COP 27) بعدد من المشروعات البحثية في مجال حماية البيئة، هذا بجانب المشروعات الرائدة التي تقوم بها مبادرة "رواد النيل"، بالإضافة إلى مجموعة كبيرة من الأنشطة الطلابية.وتميزت المشروعات والنماذج البحثية التي شاركت بها الجامعة بأنها مشروعات صديقة للبيئة وتهدف بشكل أساسي إلى خدمة الاقتصاد الأخضر ومساندة الناتج القومي.

الجدير بالذكر أن جامعة النيل الأهلية نفذت حزمة من البرامج والأحداث التفاعلية خلال الفترة الماضية والتي من شأنها تفعيل دور المسؤولية المجتمعية للجامعة، ومنها إطلاق مسابقة شارك فيها مختلف طلاب الكليات حول التغيرات المناخية، بجانب عدد من الندوات التوعوية.

شراكة خضراء بين جامعة النيل الأهلية والمبادرة الوطنية للمشاريع الخضراء الذكية بوزراة التخطيط
شراكة خضراء بين جامعة النيل الأهلية والمبادرة الوطنية للمشاريع الخضراء الذكية بوزراة التخطيط
شراكة خضراء بين جامعة النيل الأهلية والمبادرة الوطنية للمشاريع الخضراء الذكية بوزراة التخطيط