الجمعة 27 يناير 2023 الموافق 05 رجب 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أزهر

الإيسيسكو تشارك في افتتاح الدورة الأولى من بينالي الفنون الإسلامية بجدة

كشكول

 شارك الدكتور سالم بن محمد المالك، المدير العام لمنظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، في حفل افتتاح الدورة الأولى من بينالي الفنون الإسلامية، تحت شعار "أول بيت"، الذي تنظمه مؤسسة بينالي الدرعية في مدينة جدة بالمملكة العربية السعودية، خلال الفترة من 23 يناير إلى 23 أبريل 2023، ويعد الأول من نوعه على مستوى العالم، حيث يحتفي بالإرث التاريخي للحضارة الإسلامية، بصبغة فنية تجمع ما بين الفن المعاصر ونوادر المقتنيات والمخطوطات والقطع الفريدة.

وعقب حفل الافتتاح، الذي جرى يوم الأحد (22 يناير 2023)، وحضره كذلك الدكتور عبد الإله بنعرفة، نائب المدير العام للإيسيسكو، أشاد الدكتور المالك بجهود وزارة الثقافة بالمملكة العربية السعودية ومؤسسة بينالي الدرعية، في تنظيم هذا الحدث الفريد من نوعه، الذي نجح في المزاوجة بين الإرث الثقافي لحضارة العالم الإسلامي وبين الفنون المعاصرة، ويقدم صورة ناصعة عن الفنون الإسلامية بكل تنوعاتها إلى العالم.    

وأوضح المدير العام للإيسيسكو إلى أن مشاركة المنظمة في افتتاح البينالي تأتي في إطار رؤيتها وتوجهاتها الاستراتيجية لحفظ وتثمين تراث العالم الإسلامي، عبر تسجيله على قوائم الإيسيسكو للتراث في العالم الإسلامي، والعديد من البرامج والمشاريع والدورات التدريبية التي تعقدها المنظمة، لتعزيز الاقتصاد الثقافي، واستثمار إمكانات تطبيقات التكنولوجيا الحديثة لتحقيق هذه الأهداف.

وقد شهد حفل افتتاح بينالي الفنون الإسلامية حضورا رفيع المستوى من مسؤولين سعوديين وعرب، وعدد كبير من الفنانين والمثقفين من المملكة العربية السعودية ومن حول العالم.

ويقام بينالي الفنون الإسلامية 2023، في صالة الحجاج الغربية بمطار الملك عبدالعزيز الدولي، على مساحة 118 ألف متر مربع، ويتضمن أعمالا فنية لنحو 40 فنانا من حول العالم، بالإضافة إلى حوالي 280 قطعة أثرية معارة من مؤسسات محلية ودولية.

ويشمل جدول البينالي تنظيم مجموعة من الأنشطة والرحلات وورش العمل واللقاءات مع الفنانين والجلسات النقاشية والمحاضرات والندوات والعروض الفنية والسينمائية، ويركز على عدد من الموضوعات، أبرزها إرث تراث العالم الإسلامي وإضافته الثقافية للمجتمع المعاصر، وتنظيم فنون العالم الإسلامي وجمعها وحفظها وتدريسها.

Advertisements
Advertisements
Advertisements