الجمعة 27 يناير 2023 الموافق 05 رجب 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
مدارس

لدعم ذوي الهمم

تعليم الإسماعيلية يشارك في الاجتماع الأول للمجلس الاستشاري للتربية الخاصة

مجلس دعم ذوي الهمم
مجلس دعم ذوي الهمم بالاسماعيلية

شهد  الدكتور محمد بحيرى وكيل وزارة التربية والتعليم بالإسماعيلية، الاجتماع التحضيري الأول للمجلس الاستشاري للتربية الخاصة الذي دعت اليه كريمة ناصر مدير وحدة تكافؤ الفرص وتمكين المرأة بالإسماعيلية، بالقاعة الرئيسية بديوان عام مديرية التربية والتعليم بناءً على تصديق الوزير المحافظ على ما جاء  بمذكرة وحدة تكافؤ الفرص وتمكين المرأة  بشأن توصيات ورشة العمل التي نظمتها الوحدة بالتعاون مع الجهات المعنية ضمن فعاليات مبادرة "جسور" لتحسين حياة ذوي الهمم.

يأتي الاجتماع  لتفعيل اللائحة التنفيذية لقانون حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة رقم 10 لسنة 2018، ومن ضمن هذه التوصيات موافقة الوزير المحافظ على تفعيل دور المجلس الاستشاري للتربية الخاصة بالإسماعيلية والمشكل بقرار محافظ الاسماعيلية رقم 213 لسنة 2018 والسماح بعقد أولى جلساته برئاسة السيد الوزير المحافظ والموافقة على ضم وحدة تكافؤ الفرص وتمكين المرأة لعضويته وتنسيقها مع رئيس المجلس لعقد الجلسات.

حضر الاجتماع الدكتور سامي فضل وكيل المديرية والدكتور علي حطب وكيل وزارة الصحة ومها الحفناوي وكيل وزارة التضامن الاجتماعي والدكتورة هالة رمضان أستاذ ورئيس قسم التربية الخاصة بكلية التربية ومنال ثروت وكيل مديرية القوى العاملة وممثلين عن مديرية الأوقاف ومديري عدد من مدارس التربية الخاصة بالقرار المشكل.

استهل اللقاء الدكتور محمد بحيري وكيل وزارة التربية والتعليم بالإسماعيلية بكلمة ترحيبية بالحضور مؤكدا على شكر أعضاء المجلس للمحافظ اللواء شريف فهمي بشارة على دعمه لذوي الهمم وتصديقه على تفعيل المجلس لما له من أهمية كبرى في تحسين الخدمات المقدمة من كافة الجهات المعنية بالمحافظة وتضافرها والارتقاء بها لدعم المواطنين كافة من ذوي الهمم بالإسماعيلية، ثم قام بعرض اختصاصات المجلس وفق قرار 213 لسنة 2018.

ومن جانبها أضافت كريمة ناصر مدير وحدة تكافؤ الفرص وتمكين المرأة أن الهدف من عقد هذا الاجتماع التحضيري هو تقارب وجهات النظر بين الجهات المعنية وتضافر الجهود وتوحيد الرؤى للخروج باستراتيجية لدعم ذوي الهمم على مستوى المحافظة تشارك في وضعها وصياغتها كافة الأطراف المعنية وبلورة ذلك في خطط تنفيذية باطار زمني، كما قامت بعرض عدة توصيات ومقترحات من قبل وحدة التكافؤ لمناقشتها وتقييمها ومدى إمكانية تفعيلها على أرض الواقع.

وأفاد الدكتور علي حطب وكيل وزارة الصحة ومها وكيل التضامن الاجتماعي والدكتورة هالة رمضان رئيس قسم التربية الخاصة بأهمية عقد لقاءات تحضيرية شهرية لمتابعة ما تم تنفيذه وضرورة التوصية بإعادة تشكيل المجلس وفق فعالية واختصاص الجهات التي ستنضم له وتحديد الخدمات المقدمة من كل جهة والتي ستقدمها مستقبلًا وكيفية تجويدها في ضوء قانون ذوي الإعاقات رقم 10 لسنة 2018، كما تم الموافقة على اختيار وحدة تكافؤ الفرص وتمكين المرأة  منسقا للمجلس الاستشاري للتربية الخاصة بالإسماعيلية.

Advertisements
Advertisements
Advertisements