الجمعة 27 يناير 2023 الموافق 05 رجب 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
جامعات

«الخشت» يستعرض تقريرًا حول آليات الجامعة لتنفيذ خطتها في مجال الاستراتيجية الوطنية

كشكول

الخشت: الجامعة شاركت في تنفيذ المبادرة العالمية للتعليم وتمكين الشباب في مكافحة الفساد بهدف رفع مستوى الوعي الجماهيري بخطورة الفساد وبناء ثقة المواطنين في مؤسسات الدولة

الخشت: 6 محاور أساسية ضمن إجراءات الجامعة وآليات العمل في نطاق تنفيذ الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد

الخشت: تنفيذ خطة تدريبية للجهاز الإداري وتدقيق الرقابة الداخلية وتحديث البنية التحتية وتفعيل آليات عدم تعارض المصالح بالجامعة ومنظومة للدفع والتوقيع الإلكتروني

الخشت: استحداث إدارة مركزية للموارد البشرية والمراجعة والحوكمة ونظم المعلومات والتحول الرقمي دعما لتوجه الدولة نحو الاقتصاد الرقمي وتحقيق التنمية المستدامة

تلقى الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، تقريرًا من الدكتور محمود السعيد  عن ما تم إنجازه من الخطة التنفيذية للاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد بجامعة القاهرة عن الربع الأخير من عام 2022 خلال الفترة من 1 أكتوبر وحتى 31 ديسمبر، وذلك بالتعاون مع هيئة الرقابة الإدارية في إطار حرص الجامعة على التوعية المستمرة بأهمية مكافحة الفساد كأحد مفردات استراتيجية مصر لمكافحة الفساد.

واستعرض التقرير، مشاركة جامعة القاهرة في تنفيذ المبادرة العالمية للتعليم وتمكين الشباب في مجال مكافحة الفساد (جريس) في إطار تنفيذ الهدف السابع بالاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد (2019-2022) والمتعلق برفع مستوى الوعي الجماهيري بخطورة الفساد وأهمية مكافحته وبناء ثقة المواطنين في مؤسسات الدولة، حيث قامت جامعة القاهرة بتنفيذ العديد من الأنشطة والتي تواكب اليوم العالمي لمكافحة الفساد خلال الفترة من 7 - 14 ديسمبر 2022، شملت تنفيذ مسابقات طلابية وثقافية ورياضية وفنية في مجال منع ومكافحة الفساد، وعقد ندوات توعوية تثقيفية حول حوكمة المؤسسات الجامعية وتفعيل مدونات السلوك الأخلاقي لكل من (الطلاب - أعضاء هيئة التدريس - أعضاء الجهاز الإداري)، وتنظيم معرض فني لرسومات طلابية تعبر عن مخاطر الفساد، وجهود الدولة في مكافحته، بالإضافة إلى مشاركة الجامعة في الأنشطة المستقبلية للمبادرة والتي تتضمن برامج تدريبية بالتعاون مع المعهد القومي للحوكمة والتنمية المستدامة، ومعهد إعداد القادة بوزارة التعليم العالي، ومسابقة إعداد ملخصات سياسات حول مكافحة الفساد في مجال التعليم العالي، وعقد نموذج محاكاة طلابي لمكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة (UNODC).

كما استعرض التقرير الإجراءات التي اتخذتها جامعة القاهرة فيما يتعلق بآليات العمل داخلها في نطاق تنفيذ الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد من خلال 6 محاور أساسية، وهى: خطة تدريبية للعاملين في الجهاز الإداري للجامعة وفقًا لمتطلبات التطوير، وتفعيل نظام تنفيذي للتدقيق والرقابة الداخلية، وبيان الأعمال التي تم تنفيذها فيما يتعلق بتحديث البنية التحتية والتكلفة الفعلية لها، وتفعيل آليات تضمن عدم تعارض المصالح في الجامعة، وتفعيل منظومة الدفع والتوقيع الإلكتروني لتبسيط الإجراءات على المواطنين والحد من المدفوعات غير الرسمية، وإنشاء وتحديث المواقع الإلكترونية الخاصة بالجامعة.

ورصد التقرير، موقف الخطة التدريبية للعاملين في الجهاز الإداري للجامعة وفقا لمتطلبات التطوير، ففي البرامج الداخلية تم تنفيذ 14 برنامجا تدريبيا استفاد منه 460 من العاملين بالجهاز الإداري للجامعة، وفي البرامج الخارجية تم تنفيذ 27 برنامجا تدريبيا استفاد منه588 من العاملين بالجهاز الإداري للجامعة،  وتضمنت البرامج الداخلية والخارجية تدريب الموظفين على مواجهة أخطار الحريق، وإدارة الموارد البشرية، وتنمية مهارات مديري الإدارات، وإدارة الجودة الشاملة، وإدارة المكتبات الجامعية، وإدارة الدراسات العليا، ومهارات الاتصال وتنظيم الوقت، وتقييم وتوصيف الوظائف، والتوعية بإنشاء وتطبيق ومراجعة نظام إدارة الجودة، وشؤون الطلاب، وبرنامج المحاسب المالي المحترف، وتنمية مهارات الابتكار والإبداع، والتقنيات المتقدمه الأرشفة والحفظ الإلكتروني، والاحتراف في إعداد وصياغة العقود، والشبكات، وآليات قياس رضاء العملاء، وتعلم الكتابة السريعة باللغه العربية والإنجليزية.

وأشار التقرير، إلى تفعيل الجامعة نظاما تنفيذيا للتدقيق والرقابة الداخلية، واعتماد الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة أكبر حركة تعديلات وتحديثات بالهيكل التنظيمي والوظيفي للجامعة منذ نشأتها؛ ضمن رؤية الجامعة لتطوير العمل، وتطوير الأداء الإداري، وزيادة الإنتاجية وفقًا للتحول نحو جامعة ذكية؛ حيث تمثل التعديلات الجديدة نقلة نوعية لتحقيق رؤية وأهداف الجامعة الاستراتيجية، وتعد جامعة القاهرة أول جامعة مصرية يتضمن هيكلها التنظيمي التقسيمات التنظيمية الحديثة، والتي تضمنت التعديلات استحداث تقسيم تنظيمي بمسمى "الإدارة المركزية للموارد البشرية" والذي يتبعه 4 إدارات عامة جديدة وهي؛ عمليات الموارد البشرية، والتطوير المؤسسي؛ وإدارة وتنمية المواهب؛ والاستحقاقات والمزايا، كما تضمنت استحداث تقسيم تنظيمي بمسمى: "الإدارة العامة للمراجعة الداخلية والحوكمة" تتبع مباشرة رئيس الجامعة؛ واستحداث "الإدارة العامة لنظم المعلومات التحول الرقمي" والتي تأتي تدعيمًا لجهود الدولة للتحول نحو الاقتصاد الرقمي وتحقيق استراتيجية التنمية المستدامة مصر 2030.

كما أشار التقرير، إلى جهود الإدارة العامة للمراجعة الداخلية والحوكمة بالجامعة في تحقيق الرقابة المالية والإدارية ومتابعة تنفيذ اللوائح والقوانين والتعليمات والكتب الدورية بما يساهم في رفع وتطوير مستوى الأداء المالي والإداري لوحدات الجامعة،وفحص الملفات والسجلات الخاصة بإدارات الجامعة المختلفة للحفاظ على أموال الجامعة، وفحص الشكاوى والتظلمات.

وتناول التقرير، بيان الأعمال التي تم تنفيذها خلال العام فيما يتعلق بصيانة وتحديث البنية التحتية والتي تضمنت أعمالا عديدة، منها: صيانة ساعة برج جامعة القاهرة، وعدد 23 نقطة شبكية لربطها على المحول الخاص بنظام المالية، وصيانة وترميم مبنى القبة والموقع العام حول المبنى بالجامعة، ومحطات الطاقة الشمسية على المباني، وصيانة وترميم الأعمال الكهربائية العالية وصيانة وترميم ورفع كفاءة شبكات التغذية بالحرم الجامعي.

كما تناول التقرير، الآليات التي فعلتها جامعة القاهرة لضمان عدم تضارب المصالح وتحديث الهيكل التنظيمي وتضمينه تقسيما تنظيميا باسم الدعم التشريعي، وفحص التحقيقات والقضايا والمتابعات والعقود والفتاوى والتظلمات والشكاوى.

فيما أشار التقرير، إلى تفعيل منظومة الدفع والتوقيع الإلكتروني لتبسيط الإجراءات على المواطنين والحد من المدفوعات غير الرسمية وتحديث البنية التحتية للجامعة ومشروع التحول الرقمي وتطوير البنية التكنولوجية بكليات الجامعة.

Advertisements
Advertisements
Advertisements