الإثنين 28 نوفمبر 2022 الموافق 04 جمادى الأولى 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
مدارس

فرص استثمار القطاع الخاص مرتفعة

عاجل.. تقرير إماراتي: «مصر تحتاج 11 مليون مقعد دراسي جديد بحلول 2030»

المدارس المصرية
المدارس المصرية

كشف تقرير لمؤسسة "كوليرز لخدمات التقييم والاستشارات التعليمية" الإماراتية المهتمة بالسوق المصرية، أن نسبة 31 % من سكان مصر يندرجون في مراحل التعليم ما قبل الجامعي " المدارس " مشيرة أن مصر تضم أكبر عدد من الطلاب علي مستوي الشرق الأوسط وشمال أفريقيا حيث بلغ عددهم 23 مليون طالب وطالبة علي مستوي الجمهورية في عام 2020.

 

معدل النمو السكاني

وأضاف التقرير، أن بناء علي معدل النمو السكاني في مصر فأن الزيادة السنوية فى عدد السكان  تبلغ 2.5 %  ، مما يرفع حجم الطلب علي معدل الطلب علي التعليم المدرسي إلي 34 مليون بحلول عام 2030، مما يفرض الحاجة إلى 11 مليون مقعد دراسي جديد قبل عام  2030.

 

القاهرة الكبري

بالنسبة للقاهرة الكبرى، فبناء علي معدل السكاني السنوي البالغ 7.1،%من المتوقع أن يصل إجمالي الطلب على التسجيل في التعليم المدرسي في القاهرة الكبرى إلى 7 مليون بحلولعام 2030 بالمقارنة مع 6.4 مليون طالب جديد في عام 2020،ما يفرض الحاجة إلى 3.2 مليون مقعد دراسي جديد بحلول عام 2030.

 

المدارس الخاصة بالقاهرة

وفيما يتعلق بالتعليم الخاص، كشف التقرير أن محافظة القاهرة تحتضن أكثر من نصف 54 % من الطالب المسجلين في المدارس الخاصة في مصر، مضيفا أن القطاع الخاص التعليمي يستوعب نسبة 29 %فقط من إجمالي الطالب الجدد، مما يشير إلى وجود إمكانات ضخمة لقطاع التعليم الخاص في العاصمة.

 

الحصة السوقية للقطاع الخاص بالتعليم

وأشار  أنه على رغم من النمو المطرد في الطلب علي التعليم ما قبل الجامعي، فأن في مشاركة من القطاع الخاص لا تزال منخفضة، حيث  بلغت الحصة السوقية للقطاع الخاص في العام الدراسي 2019/2020 نسبة 10.6 % في عام 2014/ 2015 بارتفاع 9.5 %  ومن المتوقع أن تصل حصة القطاع إلى 13،%  خلال الفترة المقبلة مما يؤدي إلى زيـادة في الطلب بواقـع 1.2 مليون مقعـد إضافـي فـي مصر، و1 مليون مقعد إضافي في القاهرة الكبرى، الامر الذي يوفر فرصا للمستثمرين وجهات التشغيل في القطاع الخاص.

 

نمو المدارس الخاصة

وتابع أن التسجيل في المدارس الخاصة شهد نموًا بمعدل سنوي مركب بلغ 3.6  % مقارنة بـ 6.3 % في المدارس الحكومية، وهو ما يشير إلى تفضيل الأهالي للتعليم الخاص في مصر.

 

 كما ارتفعت أعداد المدارس الخاصة بمعدل سنوي مركب يبلغ 4.4 % بين العامين الدراسيين 2014/2015 و2018/2019،وهو أكثر من ضعف معدل النمو في المدارس الحكومية، في إشارة إلي تفضيل المستثرين بالقطاع.

 

المناهج الدولية

 وفيما يتعلق بالمناهج: ما تزال المنهاج الدراسية البريطانية هي الخيار المفضل في المدارس الخاصة ضمن القاهرة، يليه المنهاج الامريكية والكندية ومنهاج البكلوريا الدولية، إضافة إلى وجود طلب على مناهج التعليم الألمانية والفرنسية والسويسرية، كما توفر أكثر من 35 % من المدارس الخاصة أكثر من منهج دراسي للطالب.

 

Advertisements