الإثنين 05 ديسمبر 2022 الموافق 11 جمادى الأولى 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
جامعات

وزير التعليم العالي: جامعة القاهرة مثالا مشرفا للجامعات الحكومية وقلعة للبحث العلمي

الخشت
الخشت

 


شهد الدكتور أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي، والدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، بحضور نواب رئيس الجامعة وعمداء الكليات والأساتذة وجمع كبير من طلاب الجامعة، تحية العلم أمام قبة جامعة القاهرة، مع انطلاق اليوم الأول للعام الدراسي الجديد 2022 - 2023، تلاها طابور عرض لحملة الأعلام وعزف النشيد الوطني على أنغام الموسيقى العسكرية.

وتعد تحية العلم المصري رمزًا للولاء والانتماء والوطنية، وهى واجب وطني لتجديد العهد والوعد وترسيخ قيمة الانتماء للوطن، والعمل من أجل الوطن.

وقال الدكتور أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي، إن جامعة القاهرة تعد مثالا مشرفا للجامعات الحكومية المتميزة ومنظومة التعليم العالي والبحث العلمي في مصر، وتعد قلعة للبحث العلمي في مصر، ولها دور فعال يدعو للفخر، وذلك نظرا لعراقتها وتميز باحثيها، مشيرا إلى بدء الأنشطة الطلابية بالتوازي مع بدء الدراسة، وسير الإنشاءات القائمة بجامعة القاهرة الدولية بانتظام على قدم وساق.

وأكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي، حرصه على التواجد وسط الطلاب لضمان سير العملية التعليمية والأنشطة الطلابية على الوجه الأكمل، موضحا اهتمام الدولة ووزارة التعليم العالي بالحصول على جودة تعليمية متميزة تتناسب مع مفهوم الخريج الذي يواكب سوق العمل الدولي.

وقال الدكتور محمد الخشت، إن جامعة القاهرة أتمت استعدادات كبيرة على مستوى المدن الجامعية والمستشفيات والمعامل والمدرجات وكافة منشآت الحرم الجامعي، موضحا أن هذا العام الدراسي يتضمن تطوير العملية التعليمية، والجمع بين النظام الحضوري والأون لاين، مشيرًا إلى أن الجامعة تواكب البيئة التعليمية الأوروبية واستخدام المنصات التعليمية المتطورة حيث استخدمت منصة البلاك بورد بنجاح، بالإضافة إلى تطوير نحو 1322 لائحة دراسية، واستخدام منسوبي الجامعة سواء طلاب أو أعضاء هيئة تدريس لنظام التابلت باعتباره جزءا من العملية التعليمية والإدارية، مؤكدا انتظام الدراسة بالجامعة منذ اليوم الأول.

الجدير بالذكر أن كليات جامعة القاهرة استقبلت، صباح اليوم، الطلاب القدامى والجدد بعدما أنهت كافة الترتيبات والاستعدادات الخاصة ببدء العام الجامعي الجديد 2022 - 2023، والتي شملت أعمال الصيانة للمباني والمنشآت ومنظومة الكهرباء والصرف الصحي والحريق، وتجهيز المدرجات وقاعات المحاضرات والمعامل والمكتبات والعيادات الطبية بالكليات، ومتابعة النظافة الدورية داخل الحرم الجامعي، ووضع اللوحات الإرشادية، وتوزيع المحاضرات، وإعلان الجداول لكل الفرق الدراسية، وتوزيع الطلاب على الأقسام والشعب الدراسية، وتوفير كافة عناصر الجودة التي تتطلبها العملية التعليمية من وسائل تعليم لبدء الدراسة وانتظامها من اليوم الأول، إلى جانب أعمال التأمين والحماية للحرم الجامعي، وتنظيم عملية دخول الأفراد والسيارات للحرم الجامعي ومنظومة الكاميرات.
 

Advertisements
Advertisements