الخميس 08 ديسمبر 2022 الموافق 14 جمادى الأولى 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
مدارس

أولياء الأمور عن قرار تطبيق درجات أعمال السنة: «حجة لإعطاء الدروس»

طلاب
طلاب

أثار قرار تطبيق درجات أعمال السنة لطلاب صفوف النقل، غضب أولياء الأمور، بسبب عودة تحكم معلم الفصل فى مصير الطالب.

قالت أميرة يونس، ولي أمر، ومؤسس جروب "مصر والتعليم"، إن أعمال السنة أصبحت بمثابه الحجة الرئيسيه لإعطاء الدروس، معقبة: "سبيل لوضع الطالب وولي أمره تحت رحمه معلم الفصل".

وأضافت يونس في تصريحات لـ كشكول: «هذا لايعني أننا نطالب بإلغاء قرار أعمال السنة، فهذا ليس الوسيلة الصحيحة لحل الأمر، ولكن نطالب أن يتم تطبيقه دون ظلم أو إجبار الطالب على الدروس، كما كان يحدث من قبل حين كان لدى المعلم 70% من الدرجات في أعمال السنة بين يديه، ولكن أصبح القرار مريحا إلى حد ما عندما أصبحت أعمال السنة 20% فقط».

وأشارت مؤسس جروب مصر والتعليم، إلى أن الجيد في القرار هو عودة الطالب للمدرسة، فيصبح هناك التزام من الطالب وولي الأمر للحفاظ على درجات الحضور والالتزام.

ومن جانبها قالت فاتن أحمد، ولي أمر، وأدمن جروب "تعليم بلاحدود"، إن درجات أعمال السنة شئ ليس جديد، ولكن البعض من المعلمين دائما يربط بينه وبين الدروس، قائلة:" ولكن بعد توزيع الدرجات على الحضور والسلوك والاختبار، سيصبح هناك التزام أكثر".

وأضافت ولي الأمر: سيصبح لايوجد مجال لغياب الطلاب من المدرسة كما كان يحدث من قبل، مضيفة: "أنا كولي أمر سألتزم وألزم ابني بالحضور، وأتمنى أن يكون هناك انضباط أثناء وقت الحصة بما يضمن حق الطالب في الحصول علي درجاته كاملة".

واستكملت: " طالما الطالب التزم بالحضور والسلوك المرغوب فيه حقه أن يأخذ درجاته كامله دون أي تعنت من المعلم بسبب إجباره على الدروس، إلا وقد يسبب هذا في فقد شغف الطالب بالمدرسة وبتواجده فيها".

وفي ذات السياق، قالت هند شاهين، ولي أمر، ومؤسس جروب" منارة مصر التعليمية"، درجات أعمال السنة مهمة جدا لدى الطلاب، وسيصبح هناك انتطام فى سير الدراسة بشكل منتظم، قائلة:" لأن أعمال السنة تكون بمثابة القشة اللى يتعلق بها الطلاب وتنجيهم من أى رسوب فى المواد".

وتابعت: "نتمنى انتظام جميع الطلبه والطالبات فى المدارس لكى تعم الفائدة وخاصه المدرسة لاغنى عنها فى جميع الأحوال".

Advertisements
Advertisements