الأربعاء 28 سبتمبر 2022 الموافق 02 ربيع الأول 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
جامعات

معهد إعداد القادة يختتم ملتقى طلاب الجامعات الأهلية والتكنولوجية

معهد إعداد القادة
معهد إعداد القادة يختتم ملتقى طلاب الجامعات الأهلية

مدير معهد إعداد القادة: يشيد بمدى التزام الطلاب المشاركين وأفكارهم البناءة

اختتم معهد إعداد القادة بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي فعاليات ملتقى طلاب الجامعات الأهلية والتكنولوجية من جامعات "الجلالة الدولية، الدلتا التكنولوجية، المنصورة الجديدة، بني سويف التكنولوجية، النيل الأهلية، القاهرة الجديدة، المصرية للتعليم الإلكتروني، العلمين الدولية" والتي عقد تحت شعار “إعداد القادة العام”، برعاية الدكتور محمد أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي، وبقيادة الدكتور كريم همام مدير معهد إعداد القادة، وإشراف الدكتور حسام الدين مصطفى الشريف، والدكتور عبدالمنعم الجيلاني وكلاء معهد إعداد القادة، بمحاضرة عن “الثورة الصناعية الرابعة ودورها في وظائف المستقبل”.

وذلك بحضور الدكتور هشام عبدالسلام رئيس الجامعة المصرية للتعليم الالكتروني، والدكتورة غادة عامر عميد بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا، والمحاضر بأكاديمية ناصر العسكرية العليا.

 

معهد إعداد القادة يختتم ملتقى طلاب الجامعات الأهلية والتكنولوجية

وقد أشاد الدكتور كريم همام مدير معهد إعداد القادة، بمدى التزام الطلاب المشاركين وأفكارهم البناءة، مشيرا إلى أن تنوير العقول والاهتمام بالشباب هو أحد أهم أهداف خطة رؤية مصر 2030 لتحقيق التنمية المستدامة القائمة على المعرفة والابتكار والبحث العلمي، موضحًا أن المعهد يسعى لإعداد الطلاب وتأهيلهم لإعداد جيل قادر على بناء الجمهورية الجديدة، والتخطيط والإنجاز والتقدم وبناء الوطن.

وأكد الدكتور هشام عبدالسلام رئيس الجامعة المصرية للتعليم الإلكتروني، ضرورة تنمية الذات والاستفادة من مثل هذه البرامج التدريبية لأن هؤلاء الطلاب هم قادة الغد.

معهد إعداد القادة يختتم ملتقى طلاب الجامعات الأهلية والتكنولوجية

وقد انطلقت فعاليات محاضرة الثورة الصناعية الرابعة حيث ناقشت الدكتورة غادة عامر أن الذكاء الاصطناعي هو أداة لتفعيل القدرات، وأن الذكاء الاصطناعي هو المستقبل للبشرية ومن يصبح قائد في هذا المجال سيصبح قائد للعالم أجمع، وهو المورد الأقوى الذي سيحدد مصير الأمم في الفترة المقبلة، ثم تحدثت عن أن الذكاء الاصطناعي سيحسن الصحة والتعليم والإعلام.. الخ حيث أن جميعنا يستخدم أنظمة الذكاء الاصطناعي.
كذلك تحدثت عن “الثورة الصناعية الرابعة”، والخلفية التاريخية للذكاء الاصطناعي على المستوى العالمي، وأدوات الذكاء الاصطناعي وكيفية معالجة اللغات الحية وفهمها، والتعرف على الكلام، والإنسان الآلي، وتطبيقاته في العديد من المجالات منها الصحية والنقل والمواصلات، ومجال الخدمات المالية والتخطيط الشخصي، والاعلام والاتصالات.
وقد تطرقت إلى الحديث عن مصر والثورة الصناعية الرابعة ومقترح الخطة الاستراتيجية للذكاء الاصطناعي والرؤية المصرية وحوكمة الذكاء الاصطناعي والتكنولوجيات ورؤية مصر 2030.

وقد اختتمت الفعاليات بتكريم المشاركين وتوزيع شهادات التقدير لهم.

Advertisements
Advertisements