الجمعة 12 أغسطس 2022 الموافق 14 محرم 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
مدارس

"التعليم" تطلق حملة إعلامية تحت عنوان (التعليم الفني مستقبل مصر)

كشكول


في إطار اهتمام الدولة بتطوير نظام التعليم الفني في عهد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، تطلق وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني حملة إعلامية تحت عنوان (التعليم الفني مستقبل مصر)،  لإبراز جهود الوزارة في الارتقاء بالتعليم الفني خلال العام الدراسي المقبل، والتي ستبدأ بتطبيق منهجية الجدارات في 850 مدرسة فنية بدءًا من سبتمبر القادم.

وتتضمن الحملة، تنفيذ عدد من الفعاليات خلال الفترة المقبلة، لتوعية أولياء الأمور والطلاب بأهمية التعليم الفني، وعقد لقاءات مباشرة معهم بمختلف محافظات الجمهورية لتغيير الصورة الذهنية عن التعليم الفني في مصر، والتي تم اتخاذ العديد من الإجراءات والخطوات لتصحيح مسار التعليم الفني خلال الفترة المقبلة.

وأكد الدكتور طارق شوقى وزير التربية  والتعليم الفني، أن التعليم الفني يحظى بأهمية استثنائية من جانب الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، وذلك من خلال التوجيه بإنشاء المزيد من مدارس التكنولوجيا التطبيقية في التخصصات الصناعية والاستثمارية؛ أملًا في توطين الصناعات الكبرى، وتغذية، الشركات والمصانع، والقطاعات الحكومية والخاصة بعمالة مصرية لتصبح السوق المصرية مفتوحة أمام الشباب المصري مدربة علي استخدام أحدث التكنولوجيا وقادرة علي الابداع لتحقيق رؤية 2030 للتنمية المستدامة.

وأضاف شوقي، أن التعليم الفني يلعب دورًا رئيسيًا في تأهيل عدد كبير من الشباب وتزويدهم بالمهارات والقدرات التي تسمح لهم بتلبية احتياجات سوق العمل من خلال إعداد خريجين لديهم مهارات فنية عالية، وقادرين علي التعامل مع التكنولوجيا الحديثة.

وقال الدكتور محمد مجاهد، نائب الوزير للتعليم الفني، أن تطوير التعليم الفني يُعد استثمارًا في رأس المال البشري بما يضمن مستقبلًا مزدهرًا لخطط التنمية الاقتصادية، موضحًا أن الوزارة تسعى إلى إطلاق المزيد من مدارس التكنولوجيا التطبيقية في مختلف المجالات الاقتصادية والخدمية، يكون بها تخصصات جديدة تخاطب مهن المستقبل، وذلك لإتاحة الفرصة لعدد أكبر من الطلاب للالتحاق بهذه المدارس التي تمثل مدارس التعليم الفني المطور ذات التخصصات المختلفة.

وأضاف مجاهد، أننا نسعى لتحقيق مستقبل أفضل لأبنائنا الطلاب وذلك من خلال تحويل نظام التعليم الفني والتدريب المهني لتعليم شامل عالي الجودة، وتوفير فرص تعلم طوال الحياة وفقًا لمعايير الجودة العالمية، يأتي ذلك من خلال تطوير مناهج التعليم الفني بنظام الجدارات، والاهتمام بالتدريب العملي بجودة عالية منافسة لسوق العمل، بالإضافة لتوفير منح دراسية للطلاب المتفوقين للتدريب العملي بالخارج.

وقال الدكتور محمد عمارة رئيس قطاع التعليم الفنى بوزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، إنه سيتم تطبيق مناهج مطورة حسب منهجية الجدارات في 850 مدرسة فنية بدءًا من سبتمبر القادم، مشيرًا إلى أننا سننتهي من تطوير جميع البرامج الدراسية وتطبيقها في جميع المدارس الفنية بحلول سبتمبر 2024.

وقال الدكتور عمرو بصيلة رئيس الإدارة المركزية لتطوير التعليم الفني، ومدير وحدة تشغيل وإدارة مدارس التكنولوجيا التطبيقية، إننا بدأنا في تغيير فكرة التعليم الفني عند أولياء الأمور من خلال العديد من الإجراءات، حيث أصبح التعليم الفني له دور فعال في دعم الصناعة والنهوض بالاقتصاد، مشيرًا إلى أن المدارس التكنولوجية هدفها تلبية احتياجات سوق العمل وتساعد الطالب على دراسة المجال الذي يرغب فيه.

Advertisements
Advertisements