الخميس 11 أغسطس 2022 الموافق 13 محرم 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أزهر

وكيل الأزهر يعلن أسماء الخمس الأوائل على الشعبة الإسلامية بالثانوية الأزهرية

كشكول

 


أناب فضيلة الإمام الأكبر الأستاذ الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، الأستاذ الدكتور محمد عبد الرحمن الضويني، وكيل الأزهر، لاعتماد نتيجة الدور الأول للشهادة الثانوية الأزهرية للعام الدراسي 2021-2022م، بأقسامها العلمية المختلفة (الأدبي- العلمي- العلوم الإسلامية- معاهد فلسطين الأزهرية).

وأعلن وكيل الأزهر الشريف في مؤتمر صحفي بمشيخة الأزهر اليوم الخميس اعتماد نتيجة الثانوية الأزهرية لهذا العام بنسبة نجاح عامة (57.31%)، حيث بلغت نسبة النجاح في القسم الأدبي (50.97%)، وبلغت نسبة النجاح في القسم العلمي (68.55%)، لتكون نتيجة القسمين معًا (57.31%)، فيما بلغت نتيجة شعبة العلوم الإسلامية نسبة النجاح (97.2%).

وفي هذا التقرير ننشر أسماء الطلاب الخمس الأوائل على قسم الشعبة الإسلامية:

الطالب الحسن فتحي إبراهيم عبدالرحيم، منطقة الفيوم الأزهرية (معهد سنورس) على المركز الأول بمجموع درجات 620 (98.41%).
الطالب أنس باهر السيد مصطفى، منطقة القليوبية الأزهرية (معهد طوخ) على المركز الثاني بمجموع درجات 618 (98.10%).
الطالب محمد هادي علي أحمد علي، منطقة القاهرة الأزهرية (معهد د. طلعت السيد النموذجي) على المركز الثالث، بمجموع درجات 617 (97.94%)،
الطالب محمد عبدالخالق عبدالفتاح السيد سليمان، منطقة القليوبية الأزهرية (معهد دملو) على المركز الرابع بمجموع درجات 615 (97.62%).
الطالب عمار أشرف عبدالله صادق عبدالرحمن، منطقة الدقهلية الأزهرية (معهد المنصورة النموذجي، على المركز الخامس بمجموع درجات 614 (97.46%).


وأعلن وكيل الأزهر كل التفاصيل المتعلقة بنتيجة الثانوية الأزهرية في مؤتمر صحفي نظَّمه المركز الإعلامي للأزهر الشريف بمقر مشيخة الأزهر، كما قام المركز الإعلامي للأزهر ببث المؤتمر مباشرة على صفحات الأزهر الشريف على مواقع التواصل الاجتماعي، وبحضور وسائل الإعلام المصرية المختلفة.

وكان فضيلة الإمام الأكبر أ.د أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، قد أجرى مكالمات هاتفية مساء أمس مع الطلاب الأوائل في الشهادة الثانوية الأزهرية بجميع أقسامها على مستوى الجمهورية للعام الدراسي 2021/2022م، هنأهم فيها بنجاحهم وتفوقهم وتقديره لما بذله أولياء الأمور حتى يصل أبناؤهم إلى هذا التميز والتفوق، معربًا عن تمنياته للأوائل ولجميع الطلاب بمستقبل واعد مشرق، وأن يحملوا لواء المنهج الأزهري في المستقبل في شتى المجالات داخل مصر وخارجها، مؤكدًا ضرورة أن يواصلوا التميز والتفوق والاجتهاد في طلب العلم وحصد المراكز الأولى دائمًا لخدمة دينهم ووطنهم.

Advertisements
Advertisements
Advertisements