رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

أولياء الأمور يشيدون بدراسة الفرنسية بالمدارس الحكومية: لدينا عجز في المعلمين

الثلاثاء 09/مارس/2021 - 08:24 م
كشكول
منة الله عبدالرحمن
طباعة
Advertisements


 بعد موافقة لجنة التعليم والبحث العلمي بمجلس النواب، على تدريس اللغة الفرنسية كلغة أجنبية في المدارس الحكومية المصرية أشادوا أولياء الأمور بهذا القرار .  

اشادت داليا الحزاوي، مؤسسة ائتلاف أولياء أمور مصر وولي أمر، بقرار تدريس اللغة الفرنسية بالمدارس الحكومية.

فقالت"الحزاوي"، في تصريحات خاصة إن تدريس اللغة الفرنسية بالمدارس الحكومية قرار جيد يتماشي مع خطة التطوير التي تقوم بها الوزارة، وأن الطالب عندما يتعلم اللغة في الصغر يجعل الطالب متمكن منها فيما بعد ذلك.

وتابعت مؤسسة ائتلاف أولياء أمور مصر،: "  كلما زادت سنوات تدريس اللغة للطلاب كلما زاد اتقانها سواء الكتابة أو النطق، ولكن يجب التفكير قبل اقرارها بتوفير مدرسين لها".

أولياء الأمور: لدينا عجز بالمعلمين

استكملت: " فكثير من المدارس تعاني من عجز في مدرسين اللغة الفرنسية مما يجعل تدريس اللغة في المدارس قد يواجه معوقات".

وأشارت "الحزاوي" إلى أنه لابد من سد عجز المعلمين حتي  لايتجه ولي الأمر إلي الدروس الخصوصية لمحاولة مساعدة الطالب في اتقان اللغة الفرنسية مما يشكل عبء علي الأسر، عبء مادي ونفسي أيضا.

وناشدت ولي الأمر وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، بأنه في حالة اذا تم اقرار اللغة الفرنسية يتم توفيرها في المنصات المختلفة والقناة التعليمية، قائلة : "فاللأسف حتي الأن اللغة الألمانية لا توجد علي بنك المعرفة ولا حصص مصر لطلاب المرحلة الثانوية".

ومن جانبها قالت فاطمة فتحي، أدمن تعليم بلاحدود وولي أمر، إنه لا شك أننا في عصر يحتاج سوق العمل إلي الكثير من اجاده اللغات الأجنبيه وخاصه أننا بلد سياحي بالدرجه الأولي وأن شمال افريقيا كانت تتحدث الفرنسيه بطلاقه.
 
وأضاقت أدمن تعليم بلاحدود، جميعنا نعلم أن الوزاره تسعي إلي ادخال الكثير من العلوم لمنظومه الصفوف الأولى حيث تواكب رؤيه مصر 2030 في التعليم، مضيفة: "المنظومه تحتوي علي فروع عده ولكن ربما الجائحه أثرت بها وأيضا عجز المدرسين فجعل الكثير من الكتب ككتاب الديسكفر والكونكت بلس إلى الأن لم يلمسه قلم ولم يدرسوا في المدارس".
 
تدريس المنهج بالشكل المطلوب
وطالبت"فتحي" إنه إذا كان ادخال اللغه الفرنسيه من الصف الأول الإعدادي لهم في عام 2023_2024 ، قائلة: " اليس هذا يستوجب إعاده النظر في الاهتمام بهم من الآن والتشديد علي تدريس المنهج بالشكل المطلوب وكيفما وضعته الوزاره".

واختتمت ادمن تعليم بلاحدود، قائلة: "ربما أن عصر اللغات أصبح لابد منه ولكن وجب قبل البدء الاستعداد قبل التطبيق".

تدريب المعلمين
بينما أكدت غادة النوبي أدمن أبطال الثانوية العامة وولي أمر، أن تدريس اللغة الفرنسية بالمدارس الحكومية تعتبر خطوه جيدة الاهتمام باللغه الفرنسيه وتدرسها من خلال المراحل التعليميه المختلفه وخاصه إن تم تدريب المعلمين على ذلك.

وأضافت" النوبي" : "ولكن من رأى ان لا تفرض على الطالب وإن تكون اختياري مع اللغات الأخرى مثل الألمانية والإسبانية والإيطالية لأنها لغات حيه لا تقل أهميه أيضا عن الفرنسيه ونترك الحريه لكل طالب يختار اللغه حسب ميوله واهوائه".

وكانت لجنة التعليم والبحث العلمى بمجلس النواب، برئاسة الدكتور سامي هاشم، قد عقدت اجتماعاً اليوم لمناقشة قرار رئيس الجمهورية رقم 79 لسنة 2021 الخاص بالموافقة على اتفاق الشراكة بين جمهورية مصر العربية والوكالة الفرنسية للتنمية لتنفيذ مشروع التعاون الفنى لدعم تدريس اللغة الفرنسية كلغة أجنبية فى المدارس الحكومية المصرية.

حيث وافقت اللجنة، خلال اجتماعها، على اتفاقية الشراكة، لتنفيذ مشروع التعاون الفني لدعم تدريس اللغة الفرنسية كلغة أجنبية في المدارس الحكومية المصرية، والموقع بتاريخ 27 ديمسبر 2020
Advertisements
ads
Advertisements