رئيس التحرير
شيماء جلال

ما بين "التوعية" ومخاوف "كورونا".. "الأعلى للجامعات" يتسلح للعام الدراسي

الخميس 15/أكتوبر/2020 - 10:57 ص
كشكول
محمود عبد الجواد
طباعة

وضع المجلس الأعلى للجامعات، قضية الاهتمام بالجانب الثقافى والتوعوى، نصب أعينه، خلال العام الدراسى الجديد 2020 – 2021، بالجامعات، في ظل ما تتعرض له الدولة من حملات تشكيك في مسيرة الإصلاح والتنمية من قبل الأبواق الإعلامية المنتمية لجماعات أهل الشهر، حيث طالب المجلس رؤساء الجامعات بالتركيز على تعريف الطلاب بقضايا الوطن الهامة وأهمية التصدى للشائعات واستهداف الدولة ومؤسساتها من الجماعات الإرهابية.
توعية الطلاب:
خلص اجتماع المجلس الأعلى للجامعات، برئاسة الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي، والبحث العلمي، إلى ضرورة توعية المجتمع الجامعى بأهمية وحدة الصف وأهمية المشروعات القومية فى كافة المجالات التي أنجزتها وتنجزها الدولة المصرية لصالح المواطن المصري، والوقوف بجانب الدولة والتصدي لكل حملات التشكيك التي تقودها الأبواق الإعلامية المغرضى التي تستهدف النيل من الدولة.
العام الجامعي الجديد:
يبدأ العام الجامعي الجديد السبت المقبل، باستقبال قرابة 3 ملايين طالب وطالبة، بـ27 جامعة حكومية، بتطبيق نظام التعليم الهجين، الذي يجمع بين التعليم عن بعد والتعليم وجه لوجه، والحضور إلى الكليات بالتناوب سواء في الكليات العلمية والنظرية، بوجد 100 طالب بمدرجات الكليات النظرية و50 طالبا بالكليات العلمية للحد من انتشار فيروس كورونا.
مجابهة فيروس كورونا:
شدد المجلس الأعلى للجامعات، على ضرورة الاستعداد داخل الكليات والمعاهد بالجامعات بمناطق مخصصة للفرز والعزل المؤقت حال الاشتباة فى حالات الإصابة بڤيروس الكورونا المستجد مع وضع خطوات تنفيذية للتعامل مع الحالات من خلال قطاع إدارة الأزمات المركزى والتنسيق مع المستشفيات الجامعية ووحدات مكافحة العدوى فى هذا الصدد وتعميم الاستبيان الذي أعده المجلس الأعلى للمستشفيات الجامعية على جميع الطلاب والعاملين بالجامعات مع تشجيعهم على التواصل بالخط الساخن(١٠٥) ثم اختيار الرقم (٣) الخاص باستشارة أعضاء هيئة التدريس بكليات الطب المصرية في حال ظهور أي أعراض مرضية عليهم.
لجنة بكل جامعة:
وجه الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، على ضرورة استكمال كافة الاجراءات الاحترازية، داخل الجامعات لمجابهة الوباء داخل الحرم الجامعي، على أن يتم تشكيل لجنة بكل جامعة برئاسة نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، للإشراف على متابعة كافة الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا، وأن يتم تفويض هذه اللجنة لرصد وإثبات المخالفات التي قد ترتكب داخل الحرم للإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الجامعة واعتمدها المجلس الأعلى للمستشفيات الجامعية وإعداد تقرير بتلك المخالفات للعرض على السلطة المختصة لاتخاذ ما يلزم. 
 جداول الدراسة:
كما طالب المجلس الأعلى للجامعت، من الانتهاء من وضع جميع الجداول الدراسية وإعلانها خلال الأسبوع الأول من الدراسة طبقا لمنظومة التعليم الهجين المعلنة وطبقا لطبيعة الكليات والمعاهد، والتزام أعضاء هيئة التدريس بالتواجد من اليوم الأول للدراسة وأهمية البدء في مراجعات على المقررات والتدريبات التى لم تستكمل خلال توقف الدراسة بسبب جائحة فيروس كورونا.
ads
ads
ads