رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

انطلاق الامتحانات الإلكترونية للأول الثانوي غدًا.. ورسالة طمأنه من الوزير للطلاب

السبت 04/أبريل/2020 - 12:21 م
وزير التعليم
وزير التعليم
نورهان عبدالرحمن
طباعة
Advertisements

يخوض طلاب الصف الأول الثانوي، غدآ الأحد، الامتحانات الإلكترونية التجريبية الأولي لطلاب الصف الأول الثانوي العام، ما يزيد عن ٦٠٠ ألف طالب وطالبة، مقيدون في ٣٢٥٢ مدرسة ثانوي عام على مستوى الجمهورية، على أجهزة التابلت، لتدريبهم قبل الامتحانات النهائية في مايو المقبل.

 

قامت وزارة التربية والتعليم بتقسيم الطلاب الذين سيؤدون الامتحانات إلى مجموعات وفق لمحافظاتهم، حيث تتم العملية الامتحانية على مدار ٨ ساعات منذ الساعة ٨ صباحا وحتى ٤ عصرًا.

 

يؤدي طلاب محافظات القاهرة والمنوفية وكفر الشيخ والفيوم والأقصر والبحر الأحمر من الساعة ٨ صباحًا حتى ١٠ صباحا.

 

أما طلاب الجيزة والغربية وسوهاج وقنا وشمل سيناء وجنوب سيناء فيؤدون الامتحانات من الساعة ١٠ صباحًا حتى ١٢ ظهرا.

 

بينما يؤدي طلاب الدقهلية والقليبوبية والبحيرة وبنى سويف والإسماعيلية والسويس ومطروح من 12 ظهرا حتى الساعة 2 ظهرا، وأخيرًا يؤدي طلاب الشرقية وأسوان ودمياط وأسيوط والمنيا وبورسعيد من الساعة ٢ ظهرًا حتى ٤ عصرًا.

 

في ذات السياق شكلت الوزارة غرفة العمليات المركزية، بالديوان العام، تحت إشراف نائب الوزير لشؤون المعلمين الدكتور رضا حجازي، ونائب الوزير لشؤون التطوير التكنولوجي أحمد ضاهر في متابعة أعمال الامتحانات، والتأكد من دخول الطلاب بكل محافظة وفقا للجدول المحدد لمنصة الامتحانات.

 

وشهدت الساعات الأخيرة قبل الامتحانات تأكيد الوزارة على الطلاب ضرورة التحقق من بياناتهم ودخول أجهزة التابلت على منصة الامتحانات.

 

بينما تستكمل المديريات التعليمية استمرار تسليم شرائح أجهزة التابلت للطلاب، استعداد لتجهيز أجهزة التابلت بالدخول علي منصة الامتحان.

 

على صعيدآ متصل، قال الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، في رسالة حديثه موجهه لطلاب الصف الاول الثانوي العام عبر صفحته الشخصية علي الفيس بوك، "علينا أن نتذكر أن هذه تجربة الامتحان التجريبي المقرر انعقاده غدا 5 أبريل، تتم لكي نكتشف أي مشكلات ونعمل على حلها وعلينا ألا نقلق منها، فهدف التجربة التحضير لامتحان مايو القادم".

 

وأكد الوزير، أنه لا توجد درجات في الامتحان المقرر عقده بداية من غدا، وأي طالب يتعثر في الوصول إلى الشبكة بسبب فني ميقلقش خالص وسوف نحل تلك المشكلة في نفس الوقت أو بعد ذلك ولكن المهم أن نعلم تلك المشكلة، ولا ننزعج وسوف نعلم الشبكات تعمل بشكل جيد في أي مكان ولا تعمل بشكل جيد في أي مكان.

 

وأشار شوقي إلى أنه سوف يتم إبلاغ وزارة الاتصالات بأي ضعف في الشبكة، والتي بدورها تحاول معنا تحسين أداء الشبكة لخدمة هذا الامتحان.


وتابع وزير التعليم: الأهم من ذلك نحن نحضر لامتحان مايو، فهدف التجربة أن نحل أي مشاكل تظهر قبل امتحان مايو، فلا ننزعج نهاية من تلك المشاكل في تلك اللحظة، وأثناء حل الطالب للامتحان، لو بعد انتهاء الامتحان بشكل نهائي جاء له "إيرور" مثلا أن التابلت مش عارف يبعت النتيجة للسحابة، برضوا لا تقلق لأن الإجابات كلها مسجلة على الجهاز وبمجرد اتصال الجهاز مع الشبكة حتى بعد انتهاء الامتحان هيتم إرسال الإجابة تلقائي للسستم فلا داعي للقلق من تلك النقطة نهائيًا.

 

ولفت الدكتور طارق شوقي إلى أنه في حالة حدوث أي مشكلة تواجه الطالب أثناء أداء الامتحان خلاف ما ذكر سابقا هناك رقم خصصته الوزارة لإبلاغنا بما حدث من خلاله ونقوم بحل تلك المشكلة، وفي نهاية كل ذلك نقوم بالتجربة مع بعضنا البعض من غير قلق أو شد أعصاب وسوف نقوم بالتجربة سويا مع بعض في هذا الامتحانات ويمر على خير وبالتوفيق لكم جميعا.

 

والجدير بالذكر أنه تنطلق غدًا الأحد الامتحانات الإلكترونية التجريبية الأولي لطلاب الصف الأول الثانوي، وذلك في إطار تدريبهم على استخدام أجهزة التابلت، وعمليات التقييم الجديدة.

Advertisements
ads