رئيس التحرير
شيماء جلال

لاعلاقة بـ"كورونا".. التفاصيل الكاملة لإخلاء المدارس من الطلاب 7 مارس

الثلاثاء 03/مارس/2020 - 06:54 م
كشكول
نورهان عبدالرحمن - محمد القناوي
طباعة


تواصل مديريات التربية والتعليم تنفيذ خطط الأخلاء لمواجهة الأزمات في مختلف المنشآت التعليمية، في كافة أنحاء الجمهورية، تحت أشراف قطاع الأزمات في مجلس الوزراء، وبمشاركة قوات الدفاع الشعبي، وهيئات الدفاع المدني في كل المحافظات في الفترة من الـ 7 من مارس وحتي 19 من نفس الشهر. 

وأكد مصدر في وزارة التربية والتعليم لـ"كشكول" أن أعمال تدريبات إخلاء للطلاب والعاملين بجميع المدارس تستهدف كيفية مواجهة الأزمات والكوارث بشكل علمي؛ للحد من الخسائر البشرية وللحفاظ على الطلاب وتوعيتهم بكافة أساليب الأمن والسلامة المدنية، طبقًا للواقع الموجود بكل مدرسة وبأقل الإمكانات سواء كانت مواصفات مباني أو أعداد فصول وطلاب كل حسب ظروفه، مشيرة أن تلك الخطط لا علاقة لها بانتشار فيروس "الكورونا"، موضحة أن تلك بدأ تنفيذها بوزارة التربية والتعليم منذ 3 أعوام تقريبًا.

وأضاف، أن عملية الإخلاء تتم على مرحلتين أو ثلاثة أو مرحلة واحدة حسب إمكانات المدرسة، وللحفاظ على سلامة التلاميذ، وذلك بإخطار هيئة الإسعاف وإدارة المرور التابعة للمنطقة التي توجد بها المدرسة بكافة الترتيبات والمواعيد التي يتم بها عمليات الإخلاء وعدد المدارس المستهدفة في الأسبوع الأول وعناوين تلك المدارس، مضيفًا أنه يجب تدريب الطلاب على الإسعافات الأولية مع معلميهم لكي يمكن التصرف السريع في حالة الإصابة أثناء الإخلاء.

ففي مديرية التربية و التعليم بالقاهرة برئاسة محمد عطيه وكيل وزارة التعليم بالمحافظة، تنفذ بدأت المديرية في تنفيذ خطط الاخلاء و التعامل مع الأزمات، بمشاركة 800 موظف وعامل تحت إشراف قوات الدفاع الشعبي والعسكري.

أوضحت وحدة الازمات الكوارث التي ترأسها مني الدرس، وممدوح أبو ريه، أن الوحدة تنفذ تجارب الاخلاء وتتأكد من وجود خطط لتعامل مع الطوارئ في مختلف المدارس التابعة للمديرية والموزعة علي 23 إدارة تعليمية منذ عامين تقريبا، كما تتأكد الوحدة من وجود اشتراطات السلامة المهنية في مختلف المباني التعليمية حافظ علي سلامة الطلاب والعاملين في المدارس في المقام الأول، وللحفاظ على ثروة مصر الإنشائية من ناحية أخرى، مضيفًا أن كافة تجارب الاخلاء التي تم تنفيذها على مدار الفترات الماضية تم تسجيلها بالفيديو صوت وصورة. 
يذكر أن وزارة التعليم شكلت غرف عمليات على مستوى الوزارة والمديريات والإدارات؛ لمتابعة عمليات الإخلاء على مستوى الجمهورية، وتقديم المساعدات والمعونات السريعة في حالة حدوث أي إصابات أثناء عمليات الإخلاء، كما جري خلال العام الماضي تكريم المدرسة الفائزة على مستوى الجمهورية في كافة المراحل .
جدير بالذكر أنها لم تكن أول مرة تقوم بها وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، علمية إخلاء للمدارس لمواجهة حدوث الأزمات والكوارث، فمنذ عام 2017، قرر رئيس قطاع هيئة الأزمات بمجلس الوزراء من خلال غرفة عمليات مجلس الوزراء، إجراء عمليات الإخلاء للمدارس على مستوي الجمهورية، وذلك طبقًا للخطة الموضوعة من قبل رئاسة مجلس الوزراء.

كانت حددت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، تنفذ تجربة الإخلاء بالمدارس "التعليم الأساسي- التعليم الثانوي العام- التعليم الفني"، بالمحافظات خلال شهر مارس 2020، لمواجهة الأزمات والكوارث وتوعية الطلاب بالحقل التعليمي، وذلك بالتنسيق مع مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء، واستكمالاً لتفعيل قرار رئيس مجلس الوزراء رقم 3185 لسنه 2016، بتشكيل مجموعات اخلاء وانقاذ على مستوي جميع المدارس من أعضاء هيئة التدريس والعاملين بها، وتكرار تجربة إخلاء المدارس سنويًا على مستوي الجمهورية للعام 2020.
وحددت الوزارة جدول بياني لتنفيذ التجربة بالمدارس، على أن تكون بمدارس التعليم الأساسي فى الفترة من 7 مارس وحتي 12 مارس 2020، بينما تكون فى مدارس التعليم الثانوي العام والتعليم الفني، في الفترة من 14 مارس إلى 19 مارس 2020.

الكلمات المفتاحية

ads