رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

شاهد.. سحل وضرب طالبة داخل مدرسة بشبرا يثير غضب "السوشيال ميديا"

الجمعة 22/نوفمبر/2019 - 07:43 م
كشكول
محمود الشريف
طباعة
Advertisements

نشر محمد ناجي أحد نشطاء حقوق الإنسان على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، فيديو لمشاجرة جرت بين طالبتان داخل مدرسة في شبرا مصر، معلقا "كارثة في مدرسة في شبرا مصر حق البنت لازم يرجع".

وقال الناشط تعليقا على الفيديو:  أن مدرسة السلام التجارية بنات بشبرا مصر الساحل شهدت مشاجرة بين طالبتين داخل المدرسة،  خناقة بسيطة بين بنتين واحدة غلبانه وطيبة وضعيفة وواحدة مستقوية وذلك في الفسحة والموضوع عدي، ولكن قامت الأخيرة بإستدعاء والدتها، والتي اقتحمت فناء المدرسة أثناء خروج الطالبات، واعتدت بالضرب والسحل على الطالبة التي نشب خلاف بينها و بين ابنتها.

وأكد ناجي أنهم قاموا بخلع طرحتها وسحلوها على الأرض، كما أنه كان هناك شاب ومعه كلب دخل به علي البنات لكي يخوفهم، مؤكدا أن مدير المدرسة هرب  ولم يتصل بالنجدة، كما أنه لم يستطيع أحد التدخل إلا كام مدرس ولم يتمكنوا من فعل شيء.

وستنكر الناشط فعل مدير المدرسة قائلا: " يا راجل دا قسم الساحل لازق في المدرسة وبينك وبين قسم روض الفرج دقائق، مطالبا بعودة حق الطالبة المعتدى عليها، وأيضا طالب بمعاقبة الطالبة المعتدية ووالدتها.

من جهتها تسائلت أماني الشريف مؤسس جروب اتحاد أمهات المدارس التجريبية، قائلة: كيف أصبحت المدارس بهذه الفوضى بدون أمن أو رقابة؟

وأكدت الشريف في تصريحات خاصة لـ"كشكول" أن ما حدث عرض أرواح البنات لخطر، وذلك بعد هجوم ولي الأمر ومعها الكلب بهذا الشكل والتهجم على الفتاه وسحلها بهذا المنظر المؤلم أمام المعلمين والطلبة مع هروب مدير المدرسة.
Advertisements
ads
ads