السبت 22 يونيو 2024 الموافق 16 ذو الحجة 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
جامعات

رئيس جامعة المنوفية يرأس جلسة علمية عن جراحة الجهاز الهضمي والمناظير الجراحية

كشكول


شارك الدكتور أحمد القاصد رئيس جامعة المنوفية وأستاذ جراحة الأورام فى فعاليات ختام المؤتمر الطبى الأفريقى Africa health ExCon فى نسخته الثالثة والذى أقيم على مدار ثلاثة أيام تحت رعاية فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، وقام بافتتاح فعاليات المؤتمر الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والذي تنظمه الهيئة المصرية للشراء الموحد والإمداد والتموين الطبي وإدارة التكنولوجيا الطبية بحضور وزير الصحة، وعدد من وزراء الصحة الأفارقة، ورؤساء عدد من الهيئات، ولفيف كبير من ممثلى الشركات العالمية في مجال الصحة والدواء، وممثلين لمؤسسات دولية وشركاء عالميين، وسفراء بعض الدول.

وأوضح الدكتور أحمد القاصد أن مؤتمر صحة أفريقيا الذى يحمل شعار "بوابتك نحو الابتكار والتجارة" يعتبر من أهم الأحداث الطبية التي تضع مصر علي الخريطة الدولية وتنظمه هيئة الشراء الموحد ووزارة الصحة وهيئة الدواء المصرية ويشارك به ممثلين من أغلب الدول الأفريقية والشركات العالمية العاملة في المجال الطبي والدوائي في العالم، وقد شمل المؤتمر ٣٥٠ جلسة علمية تغطي ٣٢ تخصصًا علميًّا، بمشاركة أكثر من ١٢٠٠ متحدث مصري و١٥٠ متحدثًا أجنبيًّا، بالإضافة إلى حضور ٣٠٠ مفوض أجنبي، معربا عن سعادته بمشاركته فى هذه الجلسات العلمية الهامة حيث ترأس على مدار فعاليات المؤتمر جلستين علميتين الأولى كانت عن "الإفاقة الآمنة بعد العمليات الجراحية"، والجلسة الثانية اليوم عن جراحة الجهاز الهضمي والمناظير الجراحية، وشارك في رئاسة الجلسة الدكتور إبراهيم جلال أستاذ الجراحة بجامعة القاهرة والدكتور حسن شاكر بجامعة عين شمس والدكتورة خديجة زواري من جامعة المنستير بدولة تونس، وتم خلال الجلسة مناقشة عدة محاور منها ارتجاع المرئ وأحدث أساليب علاجه، وبروتوكولات علاج أمراض الجهاز الهضمي، والاطلاع على أحدث المناظير الجراحية وأهمية تدريب الجراحين على استخدامه ومواكبة التطور الذى يشهده القطاع الطبى على مستوى العالم.

كما أكد رئيس الجامعة على أهمية اكتشاف أساليب جديدة باستخدام التطورات العالمية لإحداث نقلة نوعية في تقديم الرعاية الصحية، والتغلب على مختلف التحديات التى تواجه القارة الأفريقية، مشيرا إلى أن القيادة السياسية فى الدولة المصرية تولى اهتماما بالغا بالقطاع الطبى والصحة العامة وتم تدشين العديد من المبادرات الصحية القومية التى تغطى مختلف الأمراض الشائعة، بالإضافة إلى دعم رقمنة القطاع الصحى واستخدام أحدث الطرق التكنولوجية فى التشخيص والعلاج، والدعم اللامحدود لمنظومة التأمين الصحي الشامل لتوفير الرعاية الصحية الكاملة لجميع المواطنين.