الخميس 13 يونيو 2024 الموافق 07 ذو الحجة 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
منوعات

عاجل| «سفاح التجمع».. يقدم محتوى تعليميا ولديه ملايين المشاهدات

كشكول

فجرت التحقيقات العديد من المفاجآت في قضية "سفاح التجمع" بشأن المتهم بقتل عدد من النساء بأبشع الطرق، حيث أن المتهم، ويدعى "كريم"، مقدم محتوى تعليم عبر منصات "السوشيال ميديا"، خاصة "تيك توك"، باسم "فونكس" لتعليم اللغة الإنجليزية، وتصل مشاهدات الفيديوهات عبر حسابه لملايين المشاهدات.

ويقدم المتهم، عبر حساب "فونكس" لتعليم اللغة الإنجليزية الذي حصد نحو 7 ملايين "لايك" ويتابعه عليه 629 متابعا أقل من 20 عاما، محتوى عن كيفية نطق اللغة الإنجليزية بطلاقة.

حيث إن الغرفة التي كان يصور الفيديوهات التعليمية فيها كانت عازلة للصوت، وهى نفس الغرفة التي كان بقتل ضحاياه فيها.

وألقت الأجهزة الأمنية، فجر السبت، القبض على "سفاح التجمع"، بتهمة قتل 3 سيدات بمنطقة التجمع الخامس بالقاهرة وإلقاء جثثهن في مناطق صحراوية في بورسعيد والإسماعيلية.

وكشفت تحريات الأمن عن أن المشتبه به هو "كريم.م.م" تخرج من إحدى الجامعات الأمريكية، وكان يعمل مدرسًا لكنه ترك العمل، واتجه للأعمال الحرة، وهو مطلق وانفصل عن زوجته بعد إنجابه طفلًا منها يبلغ حاليًا من العمر 10 أعوام.

وكشفت تحقيقات الأجهزة الأمنية عن مفاجآت وتفاصيل مروعة في قضية "سفاح التجمع".

وتبين من خلال التحقيقات، أن جثث الفتيات عليها آثر تعذيب وخنق، كما تبين أن "سفاح التجمع" استدرج ضحاياه إلى شقته، إذ عذبهن باستخدام أدوات حادة قبل أن يقتلهن بوحشية.

وأدلى "سفاح التجمع" بتفاصيل مروعة حول كيفية تعذيبه ضحاياه في غرفة معزولة الصوت، وأظهرت الفحوصات الطبية وجود آثار تعذيب على أجساد الضحايا، مثل الكدمات والخدوش والجروح.

وفيما يتعلق بتطورات القضية، فقد تم التحفظ على جثث الفتيات، وتم اتهام المتهم "كريم"، البالغ من العمر 46 عاما، المعروف إعلاميا باسم "سفاح التجمع"، بجرائم القتل البشعة.

الجثة الرابعة لـ"سفاح التجمع"

وكشفت تحقيقات مباحث القاهرة عن ظهور جثة فتاة رابعة ضمن ضحايا سفاح التجمع الخامس، فيما تكثف أجهزة الأمن من تحرياتها لكشف غموض وبيان وجود ضحايا جدد.

وما زالت التحقيقات مستمرة، مع فحص عدد من بلاغات التغيب لتحديد مدى ارتباط المتهم بحالات أخرى.

النيابة العامة بدأت التحقيقات في الواقعة واستمعت إلى أقوال عدد من سكان "الكمبوند" الشهير، بينما تستمر في استجواب المتهم لمعرفة دوافعه وراء هذه الجرائم البشعة.

يذكر أن المتهم مزدوج الجنسية ويمتلك سيارة فارهة، وكان على علاقة عاطفية بإحدى ضحاياه، وعندما انفصلت عنه سعى للانتقام منها ومن فتاتين أخريين، كما أشارت التحقيقات إلى أن المتهم يعاني اضطرابات نفسية دفعتْه لارتكاب هذه الجرائم البشعة.

بعد انتهاء التحقيقات وإحالتها إلى محكمة الجنايات، من المتوقع أن يواجه المتهم عقوبة الإعدام لوحشية جرائمه وتأثيرها السلبي على المجتمع.