الثلاثاء 18 يونيو 2024 الموافق 12 ذو الحجة 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
منوعات

المنوفية.. مناظرة جثامين ضحايا حادث غرق ميكروباص معدية أبو غالب

كشكول


تناظر النيابة العامة جثامين تم انتشالهم، من ضحايا حادث سقوط ميكروباص من أعلى «معدية أبو غالب»، التابعة لمنطقة منشأة القناطر بالجيزة، تمهيدا للتصريح بدفنهم، وكلفت النيابة العامة رجال الإنقاذ النهري بسرعة البحث عن باقي الضحايا.

وتستمر عمليات البحث عن المفقودين في سقوط ميكروباص يحمل عددا من الفتيات من معدية أبو غالب في مياه النيل.

ونجا من الغرق ٩فتيات هن:


١- ميادة رمضان عيد محروس

٢- أميرة ضياء علي عرفه

٣- جومانا عرفة فتحي عرفة

٤- سميرة عبد العزيز محمد مصطفى

٥- سماح وحيد عسران طلبة

٦- صبحية صلاح علي شحاتة

٧- نسمة محمد عبد النبي حسن

٨- حبيبة دياب حسن دياب

٩- جنات أحمد لطفي عبد اللطيف

من جانبه، قرر وزير العمل حسن شحاتة، صرف 200 ألف جنيه لكل متوفى و20 ألف جنيه لكل مصاب، في حادث سقوط ميكروباص معدية أبو غالب.

وجه حسن شحاتة وزير العمل، اليوم الثلاثاء، مديرية عمل محافظة الجيزة، بسرعة التحرك إلى موقع حادث سقوط ميني باص مُحمل بفتيات، يعملن فى إحدى المزارع أثناء عبورهن بواسطة معدية الرياح البحيري "أبو غالب"، بمركز ومدينة منشأة القناطر بالمحافظة، مما تسبب في عددِ من الوفيات والمُصابين، وإرسال تقرير مُفصل بتفاصيل الحادث، والتنسيق مع الإدارة المُختصة بالعِمالة غير المنتظمة، لبحث إمكانية صرف إعانات للعمال ضحايا الحادث الذي وقع اليوم، وذلك بواقع 200 ألف جنيه لكل مُتوفي، و20 ألف جنيه لكل مُصاب، وذلك من "بند الحوادث" الذي قرر الوزير، استحداثه على منظومة العمالة غير المنتظمة بالوزارة، مُؤخرًا لمواجهة حوادث الطوارئ للعمال غير المُنتظمين.

وحث الوزير إدارة العمالة غير المنتظمة بالانتهاء من إجراءات تسليم التعويضات، فور استلام الأوراق المطلوبة من أُسر الضحايا، والتأكد من أنهم عمالة غير منتظمة وباليومية.

وتوجه الوزير بخالص العزاء لأسر المُتوفين، وبالدعاء بسرعة شفاء المُصابين.

من جانبه، تـابع اليوم اللواء إبراهيم أبو ليمون محافظ المنوفية لحظة بلحظة حادث معدية أبو غالب بأشمون، وذلك من داخل مركز سيطرة الشبكة الوطنية للطوارئ والسلامة العامة بديوان عام المحافظة، مشيرا إلى أنه فور وقوع الحادث تم التوجيه بتواجد السكرتير العام والمساعد ورئيس المدينة ميدانيا بموقع الحادث لتقديم الدعم اللازم، كما تم الدفع بفرق من الإسعاف والإنقاذ النهري وتم متابعة كافة الإجراءات.