الجمعة 24 مايو 2024 الموافق 16 ذو القعدة 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
جامعات

‏طلاب جامعة مصر للمعلوماتية ينظمون أول TEDX لاستعراض أفكار وتجارب النجاح

كشكول


نظم طلاب جامعة مصر للمعلوماتية، أول تيدكس TEDX، بمشاركة وحضور رموز النجاح في مختلف المجالات والقطاعات، لمناقشة التجارب الناجحة والملهمة في مختلف المجالات والقضايا المحيطة بالتنوع، حيث تبادل المتحدثون تجاربهم الشخصية في النجاح ووجهات نظرهم التي مكنتهم من تحقيق التميز، وهو ما يساهم في دعم الطلاب الموهوبين.

‏وتضمنت الفاعلية مجموعة من الأفكار في العديد من المجالات لتطوير وتقويم فكر الشباب لمواكبة التطور الذي يشهده العالم في شتى المجالات، وأيضا على مستوى الحياة الشخصية والعلاقات الاجتماعية، وذلك من خلال تسليط الضوء على المواهب المتميزة وإعطائها الفرصة في نقل تجارب النجاح للشباب.

‏ورحبت الدكتورة ريم بهجت رئيس جامعة مصر للمعلوماتية، بتنظيم فاعليات TEDX، وقالت:" نحن سعداء بتنظيم هذه الفاعلية الملهمة للشباب، حيث نؤمن بأهمية وضرورة مشاركة الخبرات، حيث نتشارك نفس الأهداف والأفكار مع مؤسسة TEDX التي تتيح الفرصة لأصحاب التجارب الناجحة في عرض ما حققوه مع سرد الخطوات التي مكنتهم من تحقيق ما وصلوا إليه وكيفية التغلب على المعوقات التي واجهتهم.

وأشارت إلى أن حلول تحديات المستقبل عادة ما تأتي من أفكار وعقول الشباب الذين بدأوا مسيرتهم المهنية ولم يتقيدوا بالتفكير التقليدي، مما يجعلهم قادة المستقبل.

‏وأضافت الدكتورة ريم بهجت: "سمحت هذه الفاعلية بلقاء مجموعة متميزة من المتحدثين بجانب الشباب الواعد، الذين يشتركون جميعًا في الحماس للتعلم والتطوير والابتكار، وبما يتوائم مع اهتمام الجمهورية الجديدة في تعزيز روح الإبداع والتميز بمختلف المجالات العلمية والثقافية لدى الطلاب، وتشجيعهم على المشاركة في المبادرات التي تعزز تقدم المجتمع"، مؤكدة وجود نماذج مذهلة لشركات أسسها شباب وكانت لديها القدرة على صناعة الفارق في عالم التكنولوجيا.

‏وسلط المتحدث الأول الدكتور محمد عبدالوهاب المدرس بكلية الحاسبات والذكاء الاصطناعي بجامعة القاهرة، الضوء على التحدي المرتبط باستمرار التعلم بعد التخرج لما لذلك من قيمة مضافة تجعل صاحبها مواكبًا لكافة التطورات التي يشهدها قطاع التكنولوجيا.

‏وفي كلمتها، طالبت نفين مجدي المدير التنفيذي والمؤسس لشركة أورجين للحلول التقنية، الطلاب بضرورة بناء شبكة علاقات قوية، حيث يساهم ذلك في تحقيق خطوات سريعة في وقت قياسي، وذلك بالإضافة إلى اختيار مسارات مهنية تواكب قدراتهم واهتماماتهم بدلا من اتباع الآخرين، حيث قالت:"أن الابتكار والحلول لا يأتيان من العزلة وإنما بالتعاون المشترك والعمل الجماعي عبر التخصصات وتبادل المعلومات والخبرات".

وطالب المهندس ماجد الطويل اليوتيوبر الشهير في مجال السيارات، الشباب بالتمسك بحلمهم والعمل على تحقيق أهدافهم مهما واجههم من صعوبات ومعوقات، حيث يستطيع كل منهم تحقيق الفارق وصناعة مستقبله بالشكل الذي يراه.

‏واشترك المتحدثين في كلماتهم على ضرورة إطلاق العنان للأفكار والابتكار دون وضع حدود لها، وهو ما يساهم في إيجاد حلول مستدامة للمشكلات، فضلا عن أنها ذات تأثير كبير في إحداث نقلة نوعية للمجتمعات، بالإضافة إلى أن نجاح الأفكار يجعل صاحبها في مصاف رواد الأعمال.

‏ يذكر أن جامعة مصر للمعلوماتية تعد من أوائل الجامعات المتخصصة بالشرق الأوسط وإفريقيا في مجالات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والمجالات المتأثرة بها، وأسستها وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالتعاون مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي لتصبح مؤسسة أكاديمية رائدة تقدم برامج تعليمية متخصصة لسد حاجة سوق العمل من المتخصصين في أحدث مجالات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، ويقع مقرها بمدينة المعرفة بالعاصمة الإدارية الجديدة.

وتضم جامعة مصر للمعلوماتية 4 كليات هى علوم الحاسب والمعلومات، الهندسة، تكنولوجيا الأعمال، والفنون الرقمية والتصميم، وتقدم 16 برنامجا تعليميا متخصصا لسد حاجة سوق العمل من المتخصصين في أحدث مجالات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات مثل: الذكاء الاصطناعي وعلوم وهندسة البيانات، وهندسة الإلكترونيات والاتصالات والميكاترونكس، وتحليل الأعمال والتسويق الرقمي، وفنون الرسوم المتحركة وتجربة المستخدم وتصميم الألعاب الإلكترونية.