الأحد 26 مايو 2024 الموافق 18 ذو القعدة 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
جامعات

تكريم 1200 من أبناء جامعة الفيوم خلال احتفالية عيد العلم السادس عشر

كشكول

شهد الدكتور ياسر مجدي حتاتة، رئيس جامعة الفيوم، فعاليات احتفالية الجامعة بعيد العلم السادس عشر، وذلك تحت رعاية الدكتور أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي.

وذلك بحضور الدكتور محمد فاروق الخبيري نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، والدكتور عرفة صبري حسن نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث، والدكتور عاصم العيسوي نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، وعمداء الكليات، وأمين عام الجامعة، والمكرمين من أعضاء هيئة التدريس والباحثين، والإداريين، والطلاب، وذلك اليوم الاثنين، بقاعة الاحتفالات الكبرى بالجامعة.


وصرح الدكتور ياسر مجدي حتاته، بأن احتفالية عيد العلم تعد ردًا للجميل والعطاء والوفاء لجميع أبناء ومنتسبي جامعة الفيوم، والكوادر من العلماء والإداريين، وتكريم المجتهدين والمتميزين من أعضاء هيئة التدريس من خلال ما يقومون به من نشر علمي ورسائل ماجستير ودكتوراه، وكذلك تكريمًا للإداريين الراغبين في مواصلة التحصيل العلمي وتطوير الذات والاجتهاد.

واشار إلى أن جامعة الفيوم تسعى إلى تحقيق الارتقاء المستمر من خلال إخلاص القائمين على كافة قطاعاتها وإداراتها والعمل بروح الجماعة للدفع بالجامعة إلى الأمام والنجاح والتميز.


كما أضاف الدكتور محمد فاروق الخبيري، أن الاحتفاء بالعلم من أهم ما تقدمه الجامعات لتكريم العلماء الذين هم أصحاب الجهد الحقيقي والعمل الدؤوب، من أجل إنتاج دراسات أكاديمية وبحوث علمية قادرة على إفادة المجتمع ومعالجة مشكلاته وتلبية احتياجات أفراده.

وأوضح الدكتور عرفة صبري حسن، أن جامعة الفيوم تحرص كل عام على التعبير عن شكرها وامتنانها لكافة منتسبيها من الأكاديميين والإداريين من خلال عيد العلم الذي يعتبر من التقاليد الجيدة والمحمودة.

وأضاف أن قطاع شئون الدراسات العليا والبحوث، استطاع خلال العام الحالي فحص ومتابعة ومراجعة عدد ٧٣٦ بحثًا، تم تكريم ٥٨٢ بحثًا منها، ذات معامل التأثير الأعلى، معلنا أن  جامعة الفيوم استطاعت خلال الفترة القليلة الماضية من تحقيق عدد من التصنيفات المتقدمة على المستوى الدولي وخاصة بعد نشر عدد من البحوث في مجالات الفيزياء وعلم الحيوان في مجلة (NATURE)، وكذلك زيادة أعداد أعضاء هيئة التدريس الذين ساهموا في ظهور اسم جامعة الفيوم بقائمة أفضل ٢ % من العلماء الأكثر استشهادا وفقا للدراسة التي أجراها باحثون من جامعة ستانفورد.


من جانبه أكد الدكتور عاصم العيسوي، أن احتفالية عيد العلم تعتبر رمزا لتقدير قيمة المعرفة والتعليم وما يبذله العلماء من مجهودات متعددة ومخلصة من أجل  تحقيق أعلى المراتب والمراكز وتحقيق التقدم المنشود.

وأكد، أن جامعة الفيوم على وعي تام بدورها المهم في خدمة المجتمع وجميع فئاته، مصرحًا أن قطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة قام بالكثير من الأنشطة والفعاليات شملت القيام بعدد ١٢٩ قافلة طبية و٤ قوافل بيطرية والمشاركة في ٧٠ مبادرة مجتمعية و١٨٠ دورة تدريبية وورش عمل، و٨ ملتقيات توظيفية، و٤ معارض خيرية، كما أن محور محو الأمية من مشروع التنور المجتمعي استطاع إتاحة ٩٤٠ فصل لمواجهة الأمية، ومحو أمية ١٢ ألف من الأميين، كذلك تم إبرام عدد من  برتوكولات التعاون  مع المؤسسات المعنية.

وخلال احتفالية عيد العلم السادس عشر قام الدكتور أحمد فتحي عميد كلية التربية النوعية السابق بإلقاء كلمة نيابة عن المكرمين، والتي أكد خلالها أن جهود جامعة الفيوم  لتكريم الكوادر من المتميزين يمثل أوسمة على الصدور وخاصة في ظل سعي الجامعة المستمر لتحقيق الرقي والارتقاء، وأن تقدم الأوطان يتحقق بالاهتمام بما تقدمه الجامعات التي تعتبر منارات للعلم والمعرفة.

واكد أن الاستثمار في المعرفة من الموضوعات الحيوية في الوقت الراهن، ويتحقق هذا الاستثمار عن طريق إنتاج البحث العلمي للمعرفة، وكذلك نقل المعرفة عن طريق التدريس والتدريب والتعليم، بالإضافة إلى تطبيق المعرفة بالشراكة مع الجهات المعنية بهدف الاستفادة من أبحاث واختراعات ودراسات متنوعة تتم من خلال فرق عمل متكاملة تعمل بدقة وأمانة وكفاءة.


يذكر أن احتفالية جامعة الفيوم قد بدأت فى تمام الساعة التاسعة والنصف صباحًا  بطابور العرض والتقطت الصور التذكارية أمام مبنى إدارة الجامعة، ثم بدأت مراسم التكريم على فترتين حيث شملت الفترة الأولى أعضاء هيئة التدريس المساهمين في نشر بحثين بمجلة (Nature) الدولية، وأعضاء هيئة التدريس الحاصلين على جائزة الدولة التشجيعية في الآداب والمقدمة من المجلس الأعلى للثقافة، وأعضاء هيئة التدريس الذي ساهموا في ظهور اسم جامعة الفيوم بقائمة أفضل 2 % من العلماء الأكثر استشهادًا وفقًا للدراسة التي أجراها باحثون من جامعة ستانفورد، وكذلك الحاصلين على جائزة التميز في النشر العلمي الدولي، والإداريين الحاصلين على جائزة النشر العلمي الدولي، والعمداء السابقين، والوكلاء السابقين والقيادات الإدارية السابقة، وجائزة التميز الإداري بجامعة الفيوم لعام 2023، وأيضا جائزة الموظف المثالي بجامعة الفيوم لعام 2023، وجائزة العامل المثالي بجامعة الفيوم لعام 2023، والراحلين من أعضاء هيئة التدريس، والراحلين من العاملين بالجامعة.

وتضمنت الفترة الثانية أعضاء الهيئة المعاونة الحاصلين على درجة الدكتوراة، والإداريين الحاصلين على درجة الدكتوراة، وأعضاء الهيئة المعاونة الحاصلين على درجة الماجستير، والإداريين الحاصلين على درجة الماجستير، وأوائل البكالوريوس والليسانس بالكليات، والطلاب المتميزين فى الأنشطة الطلابية.