الأربعاء 24 أبريل 2024 الموافق 15 شوال 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
مدارس

عاجل| "أجبرها على مشاهدة أفلام إباحية".. مدرس يتحرش بطالبة في روض الفرج

أرشيفية
أرشيفية

شهدت إحدى مدارس روض الفرج بمحافظة القاهرة واقعة مؤسفة بعد تحرش معلم بطالبة في المرحلة الابتدائية داخل أحد الفصول.

 

مدرس يتحرش بطالبة في روض الفرج

بداية واقعة  تحرش معلم روض الفرج بطالبة  المرحلة الابتدائية، ظهرت عندما ‏تلقي قسم شرطة روض الفرج بلاغا من والد طفلة في المرحلة الابتدائية تبلغ من العمر  8 سنوات وقرر أنها تعرضت لمحاولة التحرش بها من مدرس الألعاب وقيامه بإجبارها على مشاهدة أفلام إباحية من خلال هاتفه المحمول، وعقب ذلك حاول التحرش بها إلا أنها فرت هاربة.

 

القبض على مدرس يتحرش بطالبة في روض الفرج

وألقى رجال الأمن بالقاهرة القبض علي مدرس الألعاب بعد اتهامه بمحاوله التحرش بطفلة داخل أحد الفصول بمدرسة ابتدائي بمنطقة روض الفرج.

وبعد أن تمكن رجال الأمن من إلقاء القبض على مدرس روض الفرج اعترف بارتكاب الواقعة، وتولت النيابة العامة التحقيق.

 

وتبين من التحريات والمعاينة التي أجرتها أجهزة أمن القاهرة، أن المدرس يبلغ من العمر 32 عاما ومقيم روض الفرج وقام بالتحرش بـ طفلة بالغة من العمر 8 سنوات داخل المدرسة التي يدرس بها شقيقها، حيث قام المدرس بإجبارها على مشاهد أفلام إباحية وأيضا صورا عارية لزوجته ولكن الطفلة رفضت ذلك وتركته.


وبسؤال والد الطفلة الضحية قال أنها خرجت من مدرستها وتوجهت إلى مدرسة شقيقها حيث تقابلت مع مدرس الألعاب الذي اصطحبها إلى مكان بعيد عن الكاميرات في المدرسة وقام بإجبارها على مشاهدة أفلام إباحية وصورا عارية لزوجته، إلا أنها ذهبت مسرعة إلى الفناء واخبرت المشرفات في المدرسة وحينما خرج شقيقها شاهدها وأخبرته بما حدث فقاموا بالذهاب إلى إدارة المدرسة وإخبارهم.


وكشفت تحريات الأجهزة الأمنية بمديرية أمن القاهرة صحة الواقعة، حيث تمكنت أجهزة وزارة الداخلية في القاهرة من ضبط المدرس وبمواجهته اعترف بارتكابه الواقعة تفصيليا، وتحرر المحضر اللازم وتم اتخاذ الإجراءات القانونية وإخطارا النيابة العامة لمباشرة التحقيقات في الواقعة، حيث قررت النيابة حبس المدرس 4 أيام على ذمة التحقيقات ثم قرر قاضي المعارضات تجديد حبسه 15 يوما على ذمة التحقيقات التي تجرى معه.


وشرحت تحريات الأجهزة الأمنية بمديرية أمن القاهرة، أن الطفلة بعد انتهاء اليوم الدراسي توجهت إلى مدرسة شقيقها حتى تغادر معه وفي هذه الأثناء قابلها مدرس الألعاب بمدرسة شقيقها وقام بإبعادها عن الكاميرات ثم أجبرها على مشاهدة أفلام ومشاهد خادشة عبر هاتفه كما أجبرها على مشاهدة زوجته عارية إلا أن الطفلة تركته وفرت إلى الفناء وأخبرت المشرفات ثم قام شقيقها بإخبار المدير بالواقعة.