الجمعة 19 أبريل 2024 الموافق 10 شوال 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل

لاعتماد برنامجي الجغرافيا ونظم المعلومات

جامعة كفر الشيخ تستقبل هيئة ضمان جودة التعليم

كشكول

استقبلت جامعة كفر الشيخ، اليوم الثلاثاء، فريق الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد، والتى تستمر لمدة ثلاثة أيام للوقوف على مدى تطبيق معايير الجودة والاعتماد لبرنامجي الجغرافيا ونظم المعلومات الجغرافية والمساحة والخرائط  بكلية الاداب، ومدى الاستعداد للحصول على شهادة الاعتماد.

ويضم الفريق الدكتور احمد عبد اللطيف رئيس الفريق وأستاذ بكلية الزراعة جامعة عين شمس، والدكتور رشا بندق استاذ الجغرافيا البشرية بكلية التربية جامعة عين شمس، والدكتور أحمد أبو رية استاذ الجغرافيا الطبيعية بجامعة الفيوم، والدكتور موسي فتحي استاذ الجغرافيا بكلية الاداب جامعة المنوفية، وذلك قبل توجه الفريق لزيارة كلية الآداب.
 

جاء ذلك بحضور الدكتور إسماعيل القن نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث، والدكتور أماني شاكر نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتور وليد البحيري عميد كلية الآداب، والدكتور محمد أبو والي مدير مركز ضمان الجودة بالجامعة، والدكتور عبد الحميد الصباغ وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب، والدكتور اسامة وفا مدير وحدة ضمان الجودة بالكلية ومنسق الزيارة.


أكد الدكتور عبد الرازق دسوقي رئيس جامعة كفر الشيخ، أن الجامعة تقوم بتقديم سبل الدعم لكليات ومعاهد الجامعة لتطبيق معايير الجودة والاعتماد وحصول باقي كليات ومعاهد الجامعة على الاعتماد، مشيرا إلى أن الجامعة بكافة قطاعاتها تولي اهتماما كبيرا لاعتماد الكليات، لافتًا إلى أن الجامعة تسعى للتحول إلى جامعة ذكية ورفع تصنيفها دوليًا.
 

وأضاف الدكتور عبد الرازق دسوقي رئيس جامعة كفرالشيخ، ان الكلية اتخذت اجراءات جدية للإعتماد الاكاديمي لقسم الجغرافيا، وانها تسعى لتحقيق هذا الهدف من خلال تطوير العملية التعليمية والبحثية وحل مختلف المشكلات المجتمعية والقيام بعمليات التطوير اللازمة. كما أشاد بدور منسقى المعايير بالقسم.


هذا وقد أكد الدكتور إسماعيل القن نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث؛ بأنه تم خلال اللقاء استعراض إنجازات الجامعة وكلياتها ووحداتها المختلفة وما يتم عمله لاستيفاء معايير الجودة طبقا لدليل الاعتماد، والجهود التي تبذل للتغلب على نقاط الضعف وتحسين الأداء.
 

عقب ذلك قام أعضاء فريق الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد، بجولة تفقدية لأقسام الكليلة والمعامل والمدرجات والكنترولات ومراجعة جميع المعايير المطلوبة للحصول على الإعتماد.


وقد تناول اللقاء الحديث عن أهمية الإعتماد وتطوير العملية التعليمية بما يتفق مع معايير الجودة للوصول إلى خريج  قادر على المنافسة في سوق العمل داخليًا وخارجيا، ومدى استعدادات برنامجي الجغرافيا ونظم المعلومات الجغرافية والمساحة والخرائط  بكلية الآداب للحصول على الاعتماد، وما تشهده الكلية من تطور كبير على كافة المستويات بجميع الأقسام، وسعيها الدائم لاعتماد جميع الأقسام.