الإثنين 04 مارس 2024 الموافق 23 شعبان 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
جامعات

انطلاق فعاليات ندوة "الشباب وحفظ السلام" بجامعة حلوان

الدكتور السيد قنديل
الدكتور السيد قنديل رئيس جامعة حلوان

رئيس جامعة حلوان يؤكد على ضرورة امتلاك الشباب الوعي والمعرفة والعلم

أكد الدكتور السيد قنديل رئيس جامعة حلوان، أن المورد البشري هو أهم مورد، ونجد حرص الدولة وعلى راسها الرئيس عبدالفتاح السيسي بالاهتمام بالشباب والعمل على تنمية مهاراتهم.
وصرح رئيس جامعة حلوان أن قيمة أي بلد بشبابها ولابد من توظيف تلك الطاقة في تحقيق مسيرة التنمية، مؤكدا ضرورة امتلاك الشباب الوعي والمعرفة والعلم، فنحن الآن في عصر المعلومات واتاحة البيانات ويجب التحقق من المعلومات الصحيحة.
واستكمل رئيس جامعة حلوان، كلمته، مؤكدا أهمية امتلاك الأفكار الغير نمطية التي تساهم في أحداث طفرة لأي مكان.
وأشاد رئيس جامعة حلوان، بحجم المشروعات القومية التي تحققت على أرض مصر، موصيا الشباب بالحفاظ على البلاد من خلال مشاركتهم في الانتخابات وبهذا يتم هدم كل مخطط يحاك للبلاد بالوعي الذي سيظهره الشباب في مشاركته الفعالة واظهار صورة ديمقراطية حضارية تعبر عن مصرنا الغالية واستكمالا لبناء الجمهورية الجديدة وتحقيقا للتنمية المستدامة.
جاء ذلك خلال البيان الصادر من جامعة حلوان الذي يفيد أن الإدارة العامة لرعاية الشباب بالجامعة نظمت ندوة بعنوان "الشباب وحفظ السلام" تحت شعار المسيرة والمسار من أجل التنمية والاستقرار "انزل.. شارك".
وانطلقت فعاليات الندوة برعاية بحضور الدكتور السيد قنديل رئيس الجامعة، والدكتور حسام رفاعي نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، والسفير محمد العرابي وزير الخارجية الأسبق، والدكتورة جيهان البيومي أستاذ بكلية الآداب وعضو لجنة التعليم بمجلس النواب، والنائب الدكتور حسام المندوه عضو لجنة التعليم بمجلس النواب، والدكتور مجدي علام الخبير البيئي.
وفي كلمة السفير محمد العرابي وزير الخارجية الأسبق، أكد أن مصر تقوم بدور رائد في العالم فمصر بلد الاستقرار، موضحا على أهمية السلام والاستقرار والتنمية فهم العمود الفقري لأي دولة وهم أساس أي نهضة تشهدها الدول.
وأفاد أن الدول يتم تصنيفها في العلوم السياسية إلى ثلاث دول ومصر تصنف من الدول الراسخة، مؤكدا دور الشباب فهم ذخيرة أي دولة لذا وجب علينا بناء وعي الشباب.
وأكد ضرورة الحفاظ على كيان الدولة المصرية والحفاظ على استقرارها من خلال الاهتمام بالعلم والعمل والمشاركة في الانتخابات القادمة لضمان استقرار الدولة.
وأوضحت الدكتورة جيهان البيومي أستاذ بكلية الآداب وعضو لجنة التعليم بمجلس النواب، ومقرر الندوة، أن هذه الفاعلية جاءت بهدف تسليط الضوء على دور الشباب في المحافظة على السلم الاجتماعي، وأهمية مشاركة الشباب في بناء مجتمع آمن ومستقر، كما استعرضت الندوة سبل تفعيل مشاركة الشباب في صنع القرار لضمان مستقبل أفضل لمصر.
وحثت الشباب على ضرورة المشاركة في الانتخابات القادمة لان هذا يمثل امن واستقرار مصر.
وخلال كلمة النائب الدكتور حسام المندوه عضو لجنة التعليم بمجلس النواب، أكد أن الكنز الحقيقي لمصر هم الشباب، فنحن نستمد طاقتنا وأفكارنا من الشباب، وشدد على الاهتمام بقضية الوعي وضرورة المشاركة المجتمعية للشباب فهى عامل أساسي من عوامل النجاح، وحث الطلاب على ضرورة المشاركة في الانشطة الطلابية التي تسهم في بناء الشخصية.
وأوضح أن مصر في عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي قد شهدت طفرة في تمكين الشباب في جميع المجالات.
وأفاد الدكتور مجدي علام الخبير البيئي، بأهمية مشاركة الشباب باعتباره الطاقة والطموح الى المستقبل فمشاركتهم تدلل على وعيهم وتحملهم للمسؤولية وكذلك قدرته على صناعة القرار، وأوضح أن المشاركة في الانتخابات القادمة حق من الحقوق والتي لا يجب التنازل، موجها كلمته للشباب بأنهم اصحاب القرار فالشباب يشكل نحو 60 بالمائة من قوام الشعب المصري وأنهم وبوعيهم قادرين على صنع المستقبل والتصدي لأي شائعات تستهدف عزمهم او ارادتهم.
وحث الشباب على المبادرات البيئية مثل إعادة الاستخدام وغيرها.
عقدت فعاليات الندوة تحت إشراف هشام رفعت أمين الجامعة المساعد، ومحمد جاد مدير عام الادارة العامة لرعاية الشباب، وأميرة نبيل مدير إدارة الاتحادات.
 

انطلاق فعاليات ندوة "الشباب وحفظ السلام" بـ جامعة حلوان
انطلاق فعاليات ندوة "الشباب وحفظ السلام" بـ جامعة حلوان