الجمعة 02 ديسمبر 2022 الموافق 08 جمادى الأولى 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
مدارس

"التغيرات المناخية وتأثيرها علي الإنسان".. ندوة تثقيفية بالتجارة بنات بنجع حمادي

ندوة التغيرات المناخية
ندوة التغيرات المناخية بنجح حمادي

نظم قسم البيئة والسكان بإدارة نجع حمادي التعليمية التابعة لمديرية التربية والتعليم فى محافظة قنا، بالتعاون مع مدرسة نجع حمادي الثانوية التجارية بنات، ندوة موسعة عن " التغيرات المناخية وتأثيرها علي الإنسان وطرق مجابهتها ".

حضر الندوة أبو الوفاء عبدالسلام الدردير وكيل إدارة نجع حمادي التعليمية، ووليد مغربي وكيل قسم البيئة والسكان بالإدارة، وندي عباس أخصائي تدريب بجهاز شئون البيئة بقنا، وذلك تحت رعاية الدكتور محمد السيد وكيل وزارة التربية والتعليم بقنا، وصابر عبد الحميد زيان مدير عام الشؤون التنفيذية بمديرية التعليم بقنا، وراجح صابر الطيب مدير عام الإدارة التعليمية بنجع حمادي، وفي اطار إطار خطة عمل التربية البيئية والسكانية والصحية بالإدارة، بقيادة عبد الرسول سعد رئيس قسم البيئة والسكان بتعليم نجع حمادي.

اتحضر للاخضر

قال أبو الوفاء عبد السلام الدردير، أن الإدارة التعليمية بنجع حمادي، تولي اهتماما واضحا بالمبادرات والندوات الخاصة بالبيئة مثل مبادرة " اتحضر للأخضر" وغيرها من المبادرات الأخري، وذلك في إطار الاستمرار في تنفيذ العديد من الأنشطة والفعاليات بهدف نشر الوعى بقضايا تغير المناخ، وإلقاء الضوء على ما يتم تحقيقه من إنجازات في هذا المجال، والتعريف والتوعية بقمة المناخ المنعقدة بمدينة شرم الشيخ. 

التغيرات المناخية

وأشاد " الدردير " بدور منسق البيئة والسكان بمدرسة نجع حمادي الثانوية التجارية بنات، لقيامه بالتوعية بمخاطر التغيرات المناخية بطرق مختلفة مستخدما  البنرات، ولافتات التوعية، وعقد وتنظيم الندوات، وزراعة أشجار، وغيرها من الوسائل الأخري بهدف الحفاظ على البيئة.

وأشارت الدكتورة ندي عباس، الاخصائي بجهاز شؤون البيئة بمحافظة قنا، إلي أضرار وآثار التغيرات المناخية وأثرها على البيئة والمجتمع والأفراد، وتأثير التقلبات المناخية على مقومات استمرار الحياة على كوكب الأرض، وعلى حياة البشر بشكل عام، وعلى خلفية الأحداث المناخية التى شهدتها جميع أنحاء العالم للتصدي لانبعاثات الكربون وحماية مستقبل كوكبنا بالمبادرات القومية بتنفيذ ما يقرب ٦ آلاف مشروع أخضر. 

تدوير المخلفات 

وتطرق وليد مغربي، إلي الحديث عن طرق مجابهة التغيرات المناخية، من خلال الترشيد في استخدامات الطاقة والمياه وآية موارد أخري وإعادة تدوير المخلفات وتنفيذ معايير مبادرة مدرستي صديقة للبيئة، والتوصية بأهمية نشر ما دار خلال الندوة علي صفحاتهم الشخصية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ونقل المعلومات إلي أولياء أمورهن ودورهم في ترشيد استهلاك الطاقة وإعادة التدوير وزراعة الأشجار.

وأعقب الندوة، قام وكيل الإدارة التعليمية، بجولة تفقدية بالفصول الدراسية، وحجرات الأنشطة، وحجرة الحاسب الآلي، والفناء المدرسي، وأبدي إعجابه بانتظام الدراسة وانضباطها، وحالة النظافة العامة بالمدرسة. 

شهد فعاليات الندوة، علي حمدون مدير المدرسة،  وعلي الأمين وكيل المدرسة، وسليم سيد مسئول البيئة والسكان بالمدرسة، وحشد من الطالبات. 

Advertisements
Advertisements