الإثنين 03 أكتوبر 2022 الموافق 07 ربيع الأول 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
مدارس

لترشيد النفقات.. نصائح لأولياء الأمور استعدادًا للعام الدراسي

كشكول

 

قدمت داليا الحزاوي، مؤسس ائتلاف أولياء أمور مصر، عددا من النصائح إلى أولياء الأمور مع قرب انتهاء العطلة الصيفية، بشأن شراء المستلزمات المدرسية التي ارتفعت أسعارها بشكل كبير هذه الأيام، وخاصة (السبلايز) حيث تفاجئ ولي الأمر بوجود أعداد مبالغ فيها من مستلزمات وكذلك احتوائها أشياء من المفترض أن تتكفل بها المدرسة مثل" الديتول وأدوات النظافة المختلفة".

وقالت الحزاوي، إن هناك شكوى مستمرة كل عام من إجبار بعض المدارس الخاصة لأولياء الأمور بشراء الزي المدرسي من مراكز بيع تابع لها وبأسعار عالية، ولا يستطيع ولي الأمر شراء الزي من مكان آخر نظرًا لوجود لوجو المدرسة، معقبه:" لذا نطالب الوزارة بضرورة التدخل لمنع استغلال ولي الأمر بتوفير خط ساخن أو رقم واتساب لتلقي الشكاوى وحلها".

وأضافت الحزاوي أنه في ظل الأزمة الاقتصادية التي يعاني منها معظم الأسر لابد من التفكير في تقليل النفقات وذلك من خلال جرد ما تبقى من العام الماضي سواء من الأدوات المدرسية مثل الأقلام والألوان وغيرها وبالإضافة لفرز الزي المدرسي وقد يكون هناك بعض القطع المناسبة، قائلة: "وعند شراء كشاكيل وكراسات والأدوات المختلفة يمكننا مشاركة اصدقائنا أو الأقارب مما لديهم أبناء في المدارس ونقوم بالشراء من محلات الجملة في الفجالة وغيرها وقد يساهم ذلك في تقليل النفقات ويمكن الاستفادة بالمعارض التي توفرها الدولة للشراء مثل "معرض أهلا مدارس ٢٠٢٢"، مبادرة "كلنا واحد" التي تطلقها وزارة الداخلية لتوفير المستلزمات المدرسية".

وتابعت مؤسس ائتلاف أولياء أمور مصر: "أسعار الشنط المدرسية مرتفعة فيمكن التفكير في تجديدها وإصلاح أي تلف لحق بها من استخدام العام الماضي كتغيير السوستة أو إصلاح القطع بها".

واختتمت الحزاوي: استعداد العام الدراسي الجديد لا يقتصر فقط علي شراء المستلزمات المدرسية من حقائب وأدوات وخلافه بل الجزء الأهم من التجهيزات هو إعداد الطالب نفسيًا لبداية الدراسة بطاقة وإيجابية ونشاط والحرص على تكوين صورة إيجابية عن المدرسة في نظر الأبناء والحديث معهم عن أهمية دور المعلم وضرورة احترامه واحترام لوائح المدرسة ويجب من الآن تنظيم مواعيد النوم استعدادًا للدراسة حتى يصلوا إلى الميعاد المناسب الذي يجعلهم يستيقظون بكامل نشاطهم للذهاب للمدرسة.

 

يذكر، أنه انطلق معرض "أهلا مدارس" لتوفير مستلزمات الطلاب بتخفيضات 30% في الأول من سبتمبر.

 

ونظمت وزارة التموين والتجارة الداخلية بالتعاون مع الغرفة التجارية بالقاهرة معرض"أهلا مدارس" 2022، في أول سبتمبر الماضي ويستمر حتى 10 سبتمبر بقاعة جهاز المشروعات الصغيرة والمتوسطة بأرض المعارض بمدينة نصر.

يتضمن المعرض، طرح كافة المستلزمات والأدوات المدرسية والزي المدرسي للطلاب بمراحل التعليم المختلفة بأسعار مخفضة بأسعار مخفضة تتراوح من 20 الى 30%، مع التركيز على المنتج المصري بهدف تعميق الصناعات المحلية، وتوفير كافة المستلزمات والأدوات المدرسية للطلاب فى مراحل التعليم المختلفة، وتوفير المنتجات الغذائية التي يحتاجها الطالب، كما يتضمن المعرض جناح خاص لطرح الأحذية والملابس "يونيفورم" لطلاب المدارس.

ويشارك في المعرض ما يقرب من 200 شركة من كبرى الشركات المنتجة للأدوات المدرسية والمكتبية وشنط المدارس، كما يشارك شركات الاتصالات توفير الانترنت لطلاب المدارس والجامعات بأسعار مخفضة، ومشاركة كبرى الشركات لطرح أجهزة الكمبيوتر وأجهزة لاب توب.

كما ساهمت وزارة الداخلية في توفير مستلزمات المدارس بأسعار مخفضة للطلاب من خلال مبادرة "كلنا واحد"، تحت رعاية رئيس الجمهورية اعتبارًا من يوم 1/9/2022 الماضي ولمدة شهر، وذلك بمناسبة قرب بداية العام الدراسي الجديد (2022/2023) لتوفير كافة المتطلبات المدرسية (أدوات مدرسية – زى دراسي – أحذية)، بأسعار مخفضة عن مثيلاتها بالأسواق بنسبة تصل إلى 30%، مع الاستمرار في توفير كافة السلع الغذائية وغير الغذائية بأسعار مخفضة عن مثيلاتها بالأسواق بنسبة تصل إلى 60 %، وذلك بالتنسيق مع مختلف قطاعات الوزارة ومديريات الأمن على مستوى الجمهورية، حيث تتوافر السلع بجودة عالية وأسعار مخفضة.. بالمنافذ والسرادقات الموضحة على الموقع الرسمي لوزارة الداخلية (moi.gov.eg).

 

وتم التنسيق مع كبرى الشركات والسلاسل التجارية للمشاركة في المبادرة، لتوفير كافة المتطلبات المدسية من خلال (814 منفذًا – 6 معارض رئيسية – 17 معرضًا فرعيًا) بمختلف محافظات الجمهورية، وذلك بالتنسيق مع الإدارة العامة لشرطة التموين والتجارة والموردين من أصحاب الشركات التجارية المتخصصة في مجال المستلزمات والأدوات المدرسية للمشاركة في المبادرة.

 

كما تم التنسيق مع مديريات الأمن على مستوى الجمهورية بإقامة شوادر ومعارض لتوفير المتطلبات المدرسية بأسعار مخفضة عن مثيلاتها بالأسواق، تنسيقًا ومنتجي ومصنعي الزي المدرسي وأصحاب المكتبات الكبرى وعرضها للبيع من خلال (سيارات متحركة - منافذ ثابتة - معارض) تحت إشراف وتأمين من أجهزة المديرية.

Advertisements
Advertisements