الإثنين 26 سبتمبر 2022 الموافق 30 صفر 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
مدارس

حقيقة وجود باركود للشعبة بنتيجة الثانوية العامة 2022 تسبب بأخطاء كارثية

كشكول

كشف الدكتور طارق شوقي،  وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، حقيقة وجود باركود للشعبة في نتيجة الثانوية العامة للعام الدراسي المنصرم 2021-2022، كما ادعى أحد الإعلاميين على السوشيال ميديا،

جاء ذلك خلال منشور له على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك،  فجر اليوم الجمعة.

 وأوضح وزير التربية والتعليم أنه ليس هناك باركود للشعبة كما يدعي البعض بأنه تسبب في مشكلات نتيجة الثانوية العامة.

وأضاف الدكتور طارق شوقي أن تصحيح نموذج الامتحان يجرى من خلال كود مكتوب على ورقة الأسئلة ينقلها الطالب بنفسه في البابل شيت الخاص به،  ويتم تصحيح ورقته وفقا لنموذج الإجابة الخاص بالكود الذي أدخله.

ونبه وزير التربية والتعليم بأن الباركود الموجد على ورقة الامتحان هو ضمان بأن الورقة تابعة لوزارة التربية والتعليم،  موضحًا أن جهة سيادية هي من تقوم بتنفيذها لحماية امتحانات الثانوية العامة.

وأكد الدكتور طارق شوقي أن جميع ما يثار بشأن نتيجة الثانوية العامة هدفه إثارة القلق والشك عند أولياء الأمور، مشددا على  وجود طريق شرعي لمعرفة الحقيقة من خلال تقديم طلب تظلم في نتيجة الثانوية العامة وليس اللجوء لمواقع التواصل الاجتماعي،  والشكاوى الإعلامية؛  لإثارة الريبة عند أولياء الأمور.

ودعا وزير التربية والتعليم الطالبة مريم ابراهيم عزيز برسوم (محافظة المنيا) 12٪ والطالبة مهرائيل قلادة (محافظة القاهرة) التي حصلت على مجموع 36٪ وذويهم وكل من يود الإطلاع على نتيجته بالتقدم بتظلم رسمي للوزارة للوقوف على حقيقة الإدعاءات المنتشرة على مواقع السوشيال ميديا.

وأهاب وزير التربية والتعليم بالمواقع الاعلامية عدم نشر مثل هذه الأمور قبل التحقق من صحة الادعاءات عن طريق تحقيق رسمي منضبط؛ منعًا لإثارة الفتن والتشكيك المتواصل في نتيجة الثانوية العامة.

واستنكر وزير التربية والتعليم الربط بين نتيجة الثانوية العامة ونتيجة الطلاب في المراحل الابتدائية والإعدادية، لأنهم يخضعون لامتحانات مختلفة، مشيرا إلى أن الإدعاء بوقوع ظلم عليهم بسبب انخفاض مجاميعهم غير مجدي وعليهم التقدم بطلب تظلم.

ونصح وزير التربية والتعليم طلاب الثانوية العامة بالاستعانة بمنصات التعليم المختلفة؛ لمعرفة طريقة المذاكرة والتحصيل وفقًا لنظام التقويم الجديد، والبعد عن الدروس الخصوصية التي تعلّمهم بالطريقة القديمة.

وبخصوص الإدعاء بوجود نتيجتين لرقم جلوس واحد، أوضح وزير التربية والتعليم أن تلك الإدعاءات ليس لها أساس من الصحة،  وأن بعض المواقع نشرت نتيجة الثانوية العامة لعام دراسي سابق ما أحدث بلبلة بين أولياء الأمور.

Advertisements