السبت 01 أكتوبر 2022 الموافق 05 ربيع الأول 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
جامعات

جامعة عين شمس تبحث توسيع قاعدة التعاون مع جامعة كين وكلية أوشن الأمريكيتين 

كشكول

 

عقد أ.د. عبد الفتاح سعود نائب رئيس جامعة عين شمس لشئون التعليم والطلاب نيابة عن أ.د. محمود المتيني رئيس جامعة عين شمس،  لقاءًا موسعًا مع أ.د. جون لارسون رئيس كلية أوشن كونتي نيوجيرسي بالولايات المتحدة الأمريكية ود. مايسة أبو يوسف مساعد نائب رئيس جامعة لارسون للشئون الدولية وعميد التواصل التعليمى بكلية أوشن الأمريكية، بحضور  أ.د. شهيرة سمير المدير التنفيذي لقطاع العلاقات الدولية والتعاون الأكاديمي و أ.د. نجوى بدر عميد كلية الحاسبات والمعلومات بجامعة عين شمس،أ.د. سهام جرجس وكيلة كلية التمريض للدراسات العليا والبحوث وأ.د. شيرويت الأحمدي مدير إدارة الوافدين بقطاع العلاقات الدولية والتعاون الأكاديمي ود. إيلين جارسيا نائب رئيس كلية أوشن، د. فيليس فاسكويز نائب التنفيذي لرئيس جامعة كين، د. كريستينا فاسكويز مدير مشارك في جامعة كين والدكتورة نعمة فتحي مدير وحدة التعاون الدولي بالكلية. 

جاء اللقاء بهدف توسيع قاعدة التعاون المشترك بين الجانبين خاصة بعد نجاح البرنامج المشترك بين الطرفين.

 نتاج برنامج الشراكة بين جامعة عين شمس  و جامعة كين الأمريكية وكلية أوشن الأمريكية  بكلية التجارة جامعة عين شمس والذي انطلق عام ٢٠١٦ تحت إشراف أ.د. خالد قدري عميد كلية التجارة؛ ليكون أول برنامج بالجامعات المصرية يمنح الخريج ثلاث شهادات ( عين شمس – كيين – أوشن ) وتم تخريج أول دفعة من البرنامج بالعام الأكاديمى2019 /20220  .

حيث أكد أ.د. عبد الفتاح سعود أن جامعة عين شمس تبذل قصارى جهدها بفتح آفاق التعاون والشراكة مع كبريات الجامعات العالمية  بهدف إعداد كوادر مصرية على أعلى قدر من الكفاءة والمهارة  قادرة على التنافس في سوق العمل المحلي والدولي من خلال ما تمتلكه من أدوات تواكب متطلبات العصر، وهو ما يتفق ويسهم في تحقيق أهداف التنمية المستدامة ورؤية مصر  2030 ويواكب أهداف وخطى الجمهورية الجديدة  في النهوض بالعملية التعليمية ورفع المستوى العلمي والمهاري  للطالب المصري وخلق جيل من الشباب المصري الواعد القادر  على التغيير ويمتلك القدرة على إيجاد حلول للمشكلات والمساهمة في مواجهة تحديات التنمية في مصر.

وخلال اللقاء تطرق النقاش لإمكانية استحداث درجات علمية مشتركة جديدة بين جامعة عين شمس ونظيرتها الأمريكية في عدد من المجالات منها الحاسبات والمعلومات.

ومن جانبه ثمّن أ.د. جون لارسون جهود جامعة عين شمس في تسيير وتذليل كافة السبل لإنجاح الشراكة بين الجانبين وبما يحقق مصلحة الطالب المصري، كما أثنى خلال اللقاء على مستوى الطلاب المصريين وما اتسموا  به من جدية وكفاءة وسمعة طيبة.، لافتًا أن جامعة كيين كانت على يقين من ثقتها في اختيار التعاون مع جامعة عين شمس كشريك  أكاديمي دولي ذو سمعة عالمية مرموقة.

Advertisements
Advertisements