الإثنين 15 أغسطس 2022 الموافق 17 محرم 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
جامعات

تخريج الدفعة الثانية من كلية الهندسة بالجامعة المصرية اليابانية

كشكول

أعلن الدكتور عمرو عدلي رئيس الجامعة المصرية اليابانية للعلوم والتكنولوجيا، عن تخريج الدفعة الثانية من طلاب كلية هندسة مصادر الطاقة والبيئة والكيمياء والبتروكيماويات الجامعة المصرية اليابانية للعلوم والتكنولوجيا، ومناقشة مشروعات تخرجهم في مجالات تحلية المياه  ومعالجة المياه والكشف عن الغازات الملوثة للهواء وإدارة الطاقة.

وأوضحت الدكتورة منى جمال الدين إبراهيم عميد كلية هندسة مصادر الطاقة والبيئة والكيمياء والبتروكيماويات الجامعة المصرية اليابانية للعلوم والتكنولوجيا، أنه تم مناقشة  ٣ مشاريع للتخرج تضمنت مشروع لتحلية المياه باستخدام التقطير الغشائي" بإشراف الدكتور أحمد الشاذلي، ليخدم مجال تحلية المياه كمصدر جديد للمياه النظيفة ومشروع "أغشية لتطبيقات استشعار الغاز" بإشراف الدكتورة مروة القاضي، ليقدم حل بديل لمشكلة تلوث الهواء من خلال الكشف عن الغازات الملوثة للهواء للحد من انبعاثها والتغلب على مشكلة تغيير المناخ ومشروع "مركب معدني قائم على النفايات يستخدم في تحلل الملوثات العضوية" بإشراف الدكتور حسين نوبي ليخدم مجال معالجة المياه الملوثة باستخدام طرق اكسدة متقدمة مع إعادة تدوير للمواد الحافزة المستخدمة في المعالجة.

وأضافت عميد كلية هندسة مصادر الطاقة والبيئة والكيمياء والبتروكيماويات الجامعة المصرية اليابانية للعلوم والتكنولوجيا، كما تم مناقشة مشروع تخرج بقسم هندسة مصادر الطاقة بالكلية بعنوان "إدارة الطاقة" بإشراف الدكتور حمدي أبو علي حسان والدكتور محمود أمين وأحمد الورداني، والدكتور محمد أمام، يأتي هذا المشروع بالتعاون مع فريق من شركة الإسكندرية للزيوت المعدنية (AMOC) برئاسة المهندس ياسر يقطين رئيس اللجنه العليا للطاقة، والمهندسة أمل عبدالفتاح مدير عام بالإدارة العامه لمتابعة أنشطه التشغيل وتأكيد الجودة وعدد اخر من مهندسى الشركة.

الجامعة المصرية اليابانية: المشروع يمثل تطبيقًا عمليًا لمقرر إدارة الطاقة

 وأوضحت أن المشروع يمثل تطبيقًا عمليًا لما تم دراسته لمقرر إدارة الطاقة ووضع الحلول المثلى لإدارتها وتقليل الاستهلاك مع الحفاظ على جودة العمل بالطاقة ويمثل المشروع تعاون بين الجامعة والصناعة وتطبيقا عمليًا لما تم دراسته حيث قام الطلاب تحت طاقم الإشراف من الجامعة والصناعة بتعايش حقيقي داخل الشركة طوال فترة المشروع وقاموا بدراسة استهلاك الطاقة في أحد أكبر الأجزاء استهلاكا للطاقة داخل الشركة وتم تحديد الاستهلاكات للطاقة بدقة من خلال القياسات والمعطيات المتاحة في الشركة وغيرها،

وفي نهاية المشروع وضع الطلاب الحلول الواعدة لتقليل استهلاك الطاقة ووضع حلول بديلة لإحلال الأجزاء ذات الاستهلاك المرتفع الطاقة مع الحفاظ على جودة المنتج وخلال الفترة الأولى من المشروع قام الطلاب أيضا بعمل نفس الدراسة العملية للمبنى الإداري ومبنى الأنشطة داخل الجامعة ويعتبر المشروع متماشيًا مع روية مصر 2030 وكذلك أهداف التنمية المستدامة التي تتبناها الدولة على الخصوص الهدف الخاص بالطاقة ومتماشيا مع دعوة موتمر الأطراف لتغير المناخ COP27.

5
5
4
4
2
2
3
3
1
1
Advertisements
Advertisements