رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

أم تقتل ابنها «غير الشرعي» في الشرقية.. وقرار من النيابة ضدها

الإثنين 14/يونيو/2021 - 04:14 م
كشكول
شيماء منصور
طباعة
Advertisements

 

أمرت نيابة أبوكبير بمحافظة الشرقية، بحبس ربة منزل، 4 أيام على ذمة التحقيقات، بتهمة قتل طفلها الرضيع لحملها فيه بطريقة غير شرعية.

تلقى اللواء إبراهيم عبد الغفار، مدير أمن الشرقية، إخطارا من اللواء عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود بلاغا لمركز شرطة أبوكبير، من مواطن يتهم فيه زوجته بالزنا والحمل سفاحا و التخلص من الطفل، خوفا من افتضاح أمرها.

وتبين من التحقيقات أن الزوج كان مسافرا للخارج، و عاد لمصر فى شهر أكتوبر من العام الماضى 2020 وسافر مرة أخرى فى شهر نوفمبر، وبعد 6 أشهر فوجئ بزوجته أنجبت طفلا وسجلته باسمه، وادعت وفاته بالصفراء.

وأقدم الزوج على تحرير محضر زنا ضدها، وتركت الزوجة المنزل، وتبين من تقرير الطب الشرعى وتحليل DNA  أن الطفل ليس نجله، وأن الزوجة ادعت وفاة الطفل نتيجة إصابته بالصفراء وتم دفن الطفل.

 وبعد نتيجة الطب الشرعى تم استخراج الجثة من قبل النيابة، وتبين وجود شبهة جنائية وأن الأم وراء قتل رضيعها بكسر عنقه لكى تتخلص من الفضيحة، ووجهت النيابة لها تهمة القتل العمد.

و فى سياق متصل قررت نيابة بلبيس العامة، تجديد حبس الأم المتهمة بقتل طفلها الرضيع، البالغ من العمر 3 أشهر، بضربه ضربا مبرحا، أدى لتهشيم رأسه، 15 يوما على ذمة التحقيقات.

وكانت الأم المتهمة قد اعترفت أمام النيابة، بقتل رضيعها البالغ من العمر 3 أشهر، بعد أن افتعلت قصة للتهرب من قيامها بقتله، إلا أنها اعترفت بالحقيقة مؤخرا، مشيرة إلى أنها أودت بحياته بعد أن ضربته ضربا مبرحا أدى لتهشم رأسه.

وألقت الأجهزة الأمنية أمس على المتهمة، والبالغة من العمر 24 عاما، ومقيمة بمركز بلبيس الشرقية، بعد أن فرت هاربة عقب ارتكابها الواقعة، وقتل رضيعها الصغير، و فى البداية أقرت أن الطفل سقط من يدها إلى أن اعترفت بالحقيقة المؤلمة.

Advertisements

الكلمات المفتاحية

Advertisements