رئيس التحرير
شيماء جلال
Advertisements

التعليم العالي توضح لـ"كشكول" حقيقة دمج الامتحانات بالجامعات.. وموقف الدراسة بالترم الثاني

السبت 23/يناير/2021 - 12:05 م
وزير التعليم العالي
وزير التعليم العالي
محمود عبد الجواد
طباعة
Advertisements

يعقد المجلس الأعلى للجامعات، برئاسة الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، اليوم السبت، اجتماعا، بجامعة حلوان، لبحث العديد من الملفات الهامة، يأتي على رأس أولوياتها مصير امتحانات الترم الأول من العام الدراسي الحالي.

خلال الساعات الماضية، شهد الوسط الجامعي، عددا من تناثر الشائعات حول مصير الامتحانات وعمليات دمج التيرمين نظرا لتداعيات فيروس كورونا وزيادة عدد الإصابات ولابد من السيطرة على الوضع وتحويل الدراسة إلى أون لاين ودمج الامتحانات، كذلك تداول تعليق الدراسة لحين استقرار الوضع الوبائي، أو تأجيل العام الجامعي الحالي.

خرجت وزارة التعليم العالي، لتواجه هذه الشائعات، ممثلة قي الدكتور حسام عبدالغفار، المتحدث الرسمي باسم الوزارة، مؤكدا أنه حتى الآن عقد امتحانات التيرم الأول من العام الجامعي الحالي 2020 – 2021، في موعدها بعد يوم 20 فبراير وهو موعد انتهاء إجازة نصف العام، وفقا للتوجيهات الصادرة للمجلس الأعلى للجامعات من قبل القيادة السياسية نظرا لتداعيات فيروس كورونا، واستكمال الامتحانات التي بدأ بالكليات، مع إعادة تشكيل جداول الامتحانات بعد تغيير الخريطة الزمنية للعام الدراسي بعد تأجيل الامتحانات كافة بالجامعات.

وأكد عبدالغفار، في تصريحات خاصة لـ"كشكول"، أنه لانية لدمج امتحانات الفصلين الدراسي الأول والثاني، موضحا أن الوضع بالعودة لإجراء الامتحانات بالوضع الوبائي وتطورات فيروس كورونا، مشيرا إلى أنه لم يتطرق لآلية دمج الامتحانات سويا نهاية العام.

كما أكد المتحدث الرسمي لوزارة التعليم العالي، أن العودة للدراسة سيحدد بتوفير البيئة الآمنة والصحية للطلاب في فعاليات التيرم الثاني من العام الجامعي الحالي، مبينا أن صحة الطلاب أولوية أولى للمجلس الأعلى للجامعات، ولم يناقش أي قرارات جديدة حتى الآن غير التي تم اتخاذها.

واختتم عبدالغفار، تصريحاته بالإشارة إلى أنه امتحانات التيرم الأول من العام الجامعي الحالي في موعدها وهو اليقين حتى الآن ولا جديد ولا صحة لما يشاع بالدمج وتأجليها.

Advertisements
ads
Advertisements