رئيس التحرير
شيماء جلال

السفير الفرنسي: رد الخشت على الطيب بمؤتمر الأزهر الأخير "رجاحة حجة"

الثلاثاء 18/فبراير/2020 - 10:31 ص
الخشت والسفير الفرنسي
الخشت والسفير الفرنسي
إسراء جمال - أحمد كمال
طباعة

التقى الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، بالسفير الفرنسي بالقاهرة ستيفان روماتييه، حيث ناقش الطرفان خلال اللقاء التوسع في البرامج التعليمية المشتركة  وعدم اقتصار التعاون على كليتي الحقوق والاقتصاد والعلوم السياسية، واتفقا على إنشاء درجة علمية مزدوجة مع قسم اللغة الفرنسية بكلية الآداب في الترجمة الفورية بالتعاون مع جامعة فرنسية كبرى.

موقف الخشت من تجديد الخطاب الديني أحدث أصداء واسعة

وقال السفير الفرنسي بالقاهرة ستيفان روماتييه، إن موقف الدكتور محمد الخشت من تجديد الخطاب الديني، والذي عبر عنه في كلمته في مؤتمر الأزهر الأخير؛ ورده على تعقيب شيخ الأزهر، أحدث أصداء واسعة بفرنسا، ووصف رد الدكتور الخشت بـ "رجاحة الحجة".

وأضاف ستيفان روماتييه، أن الحوار والمناقشة بين رئيس جامعة القاهرة وشيخ الأزهر، جديرة بالاحترام بين اثنين من أكبر المفكرين، لافتًا إلى أنه لايؤيد فكرة اقتصار مناقشة ما يتعلق بالجانب الديني على رجال الدين دون غيرهم، مؤكدًا أن الفلاسفة والمفكرين عليهم أن يساهموا في هذا الأمر.

وأشار السفير الفرنسي، إلى أنه حضر الجلسة الافتتاحية لمؤتمر الأزهر عن تجديد الفكر الإسلامي، بدعوة من شيخ الازهر.

الخشت: نعمل على تغيير طرق التفكير القديمة بطرق التفكير الحديثة

من جانبه قال الدكتور الخشت إنه يعمل على تغيير طرق التفكير القديمة بطرق التفكير الحديثة، مؤكدًا أن سر الإنتقال من عصر إلى عصر هو تغيير طريقة تفكير الناس ورؤيتهم للعالم.

وأشار رئيس الجامعة، إلى أهمية أن تكون رؤية التعليم الديني من منطلق العلوم الإنسانية والاجتماعية الحديثة، وضرورة أن تقوم كليات وجامعات جديدة لدراسة العلوم الدينية بطرق حديثة وتخريج أجيال من أجل تجديد الخطاب الديني باستمرار.

ads