الجمعة 19 يوليه 2024 الموافق 13 محرم 1446
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
جامعات

رئيس جامعة السادات تهنىء سيف محجوب بفوزه بلقب أبطال أفريقيا في كمال الأجسام

كشكول

 

هنأت الدكتورة شادن معاوية، رئيس جامعة مدينة السادات، والدكتور أحمد عزب، عميد كلية التربية الرياضية جامعة مدينة السادات، خريج كلية التربية الرياضية جامعة مدينة السادات دفعة ٢٠٢٠، بطل أبطال أفريقيا فئة (فيزيك رجال) البطل سيف الدين عز الدين محجوب، وذلك في إطار بطولة أفريقيا لكمال الأجسام واللياقة البدنية، والتي أقيمت خلال الفترة من 6 إلى 9 يونيو من الشهر الجاري، في صالة اتحاد الشرطة الرياضي، وتقام تحت رعاية الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، وتحت إشراف الدكتور عادل فهيم، رئيس الاتحاد المصري والعربي والأفريقي والنائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي لكمال الأجسام واللياقة البدنية، وبحضور رفائيل سانتونجا، رئيس الاتحاد الدولي لكمال الأجسام واللياقة البدنية، بمشاركة أكثر من 13 دولة إفريقية هى: مصر، ليبيا، المغرب، الجزائر، السودان، أنجولا، أثيوبيا، نيجيريا، جيبوتي، سواتيني، الكاميرون، ناميبيا، غينيا.
الجدير بالذكر سيف محجوب مواليد قرية عمر مكرم محافظة البحيرة، حاصل على بكالوريوس تربية رياضية جامعة مدينة السادات قسم كمال الأجسام، يعمل كمدرب ولاعب كمال أجسام.
واستقبل سيف التهنئة من وزير الشباب والرياضة، الدكتور أشرف صبحي.

وفي كلمته أوضح سيف محجوب، أنه تمت مشاركتي في البطولة الأفريقية لكمال الأجسام المقامة بنادي اتحاد الشرطة الرياضي، وبفضل الله تم حصولي على أول في فئة المينزفيزيك طول تحت ١٨٢ وأول أوڤراول علي كافة الأطوال المشاركة، وتم تلقيبي بلقب بطل أبطال أفريقيا، وتم وحصولي على كارت الاحتراف الثاني علي التوالي للفيزيك، وتأهلي لبطولة العالم لكمال الأجسام، واختياري معيار للفئة "المينزفيزيك"، وأعلى لاعب حاصل على نقاط في ٢٠٢٤.

الجدير بالذكر حصل "سيف محجوب" أيضًا على لقب بطل العرب فئة (فيزيك رجال)، وذلك خلال البطولة العربية المشتركة المقامة بالإسكندرية بفندق شيراتون المنتزه خلال الفترة من ١٧ إلى ٢٠ نوفمبر 2023، بمشاركة 13 دولة عربية.

كما تقدم "سيف محجوب" بالشكر والعرفان لكل من سانده ودعمه وبدونهم لما حققت بطولات ونجاحات وهما "أبي وأمي وزوجتي، ويوجد جندي مجهول أهدى له البطولة الأفريقية هو الدكتور ايهاب مطر، رئيس مجلس إدارة نادي الشروق جروب الرياضي على دعمه وثقته، وأتقدم بالشكر لمدربي وأبي الثاني كابتن محمود نبوي، على دعمه وثقته وعلى كل ماقدمه لى وبمشيئة الله إلى العالمية بدعم وثقة كل الناس التي تشجعني وتساندني.

كما تقدم بالشكر لجامعة مدينة السادات ورئيس الجامعة الدكتورة شادن معاوية، وعميد كلية التربية الرياضية الدكتور أحمد عزب، وأساتذتى الأجلاء على دعمهم منذ فترة دراستى بالكلية وإلى أن تخرجت، وبمشيئة الله بدعمكم وثقتكم الغاليه إلى العالمية.