الأحد 23 يونيو 2024 الموافق 17 ذو الحجة 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
مدارس

تكريم المتميزين من طلاب الأمل للصم وضعاف السمع بالوادي الجديد

تكريم المتميزين من
تكريم المتميزين من طلاب الأمل للصم وضعاف السمع

استأنف المهندس سيد عبد العزيز وكيل وزارة التربية والتعليم بالوادي الجديد، جولته التفقدية التى بدأها اليوم الثلاثاء، بإدارة الداخلة التعليمية يرافقه مدير الإدارة التعليمية.

 

تكريم المتميزين من طلاب الأمل للصم وضعاف السمع بالوادي الجديد

وتفقد مدرسة الأمل للصم وضعاف السمع، حيث اطمأن على الجاهزية لانطلاق امتحانات نهاية العام غد الأربعاء خلال تفقده لجان امتحانات فصول المكفوفين وفصول طلاب الصم وضعاف السمع، مشيدا بالإستعداد التام والتجهيزات اللازمة لسير اعمال الامتحانات بكل دقة وإنضباط.

شملت الجولة معرض الأنشطة المنفذ بالمدرسة ؛ والذى لاقى استحسان الجميع لما تضمنه من أعمال فنية ومشغولات يدوية شارك بها طلاب المدرسة.

وحرص وكيل التعليم على لقاء مجموعة من الطلاب المشاركين والفائزين بمراكز متقدمة على مستوى الجمهورية بالمسابقات الإقليمية للتربية الخاصة ' حيث رحب طلاب المدرسة بوكيل التعليم معربين عن تقديرهم الاهتمام بالطلاب من ذوى الهمم.

هذا وأعرب المهندس سيد عبد العزيز وكيل التعليم بالمحافظة عن سعادته بوجوده اليوم مع ابنائه من ذوى الهمم ومشاركتهم لحظات السعادة حيث كرم جميع المشاركين بالمسابقات المختلفة وقرر منحهم مكافأة مالية والمشرفين على المسابقات ' تشجيعا لهم على التميز والتحفيز لمواصلة مسيرة الإبداع والتألق.

ووجه وكيل التعليم الشكر والتقدير لإدارة التربية الخاصة وإدارة المدرسة لما شهده من مجهودات انعكست بشكل ملموس على تفوق وتميز طلاب المدرسة.

وتابع المهندس سيد عبد العزيز وكيل التعليم بالوادى الجديد' يرافقه مدير إدارة الداخلة التعليمية سير العمل بمدرسة موط الثانوية الزراعية.

وخلال جولته التفقدية بالمعامل التى جرى تجهيزها بكافة الإحتياحات اللازمة لصناعة الحرير، أشاد وكيل التعليم بسير العمل والتدريبات العملية المنفذة للطلاب داخل المعامل ومزارع التوت الغذاء الرئيسى لدودة القز المنتج للحرير وذلك من منطلق المبادرة التى أطلقتها المحافظة لتوطين صناعة الحرير فضلا عن نقل الخبرات وصقل وتنمية مهارات الطلاب بمراحل  صناعة الحرير.

شملت الجولة الأقسام العملية بالمدرسة معربا عن تقديره للجهود المبذولة لتحقيق الأهداف المرجوة لفنى متخصص مؤهل لسوق العمل الحر، مؤكدا على دعمه جميع مدارس التعليم الفنى بالمحافظة، كأحد الركائز الأساسية للتنمية فى مصر وبيئة خصبة لتخريج كوادر فنية متخصصة.