الجمعة 23 فبراير 2024 الموافق 13 شعبان 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
جامعات

جامعة ايست لندن تعلن إنشاء فرعا لها بمقر الجامعات الأوروبية بالعاصمة الإدارية

كشكول

محمود هاشم رئيس مجلس أمناء الجامعات الأوروبية: التعاون مع جامعة ايست لندن استجابة لأهداف رؤية مصر 2023

رئيسة جامعة ايست لندن: مصر دولة شابة وعلاقتنا بها منذ 10 سنوات

رئيسة جامعة ايست لندن: لدينا مناهج قوية لتلبية احتياجات سوق العمل الدولي

 

استقبل الدكتور محمود هاشم عبد القادر رئيس مجلس أمناء الجامعات الأوروبية في مصر بالعاصمة الإدارية الجديدة، وفدا من جامعات إيست لندن البريطانية، والذي ضم البروفيسور أماندا برودريك رئيسة جامعة إيست لندن، والبروفيسور حسن عبدالله الرئيس الأكاديمي للجامعة وأول مصري يصل لهذا المنصب، والدكتور بول مارشال،  مستشار الجامعة للمشاريع والتوظيف، في إطار الاتفاق الذي تم توقيعه في حضور وزير التعليم العالى والبحث العلمي الدكتور أيمن عاشور بإنشاء فرع جامعة إيست لندن والذي سيقام بمقر الجامعات الأوروبية في مصر بالعاصمة الإدارية الجديدة.
وأكد الدكتور محمود هاشم رئيس مجلس أمناء الجامعات الأوروبية في مصر - في تصريح له خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد بمقر الجامعات الأوربية بالعاصمة الإدارية الجديدة - أن زيارة وفد إيست لندن علامة بارزة في مسيرة الجامعات الأوروبية في مصر لدعم ملف التعليم العالي في مصر والمنطقة، لافتا إلى أن الجامعات الأوروبية في مصر نجحت استضافة فروع لجامعات بريطانية رائدة مثل جامعة لندن وجامعة وسط لانكشاير.
وأضاف هاشم أن إستضافة فرع لجامعة إيست لندن خطوة هامة نحو توسيع نطاق تقديم الجامعات الأجنبية المستضافة في البلاد لبرامجها المتميزة والتي تتناسب مع الاحتياجات المتغيرة لسوق العمل الدولي.

وتابع قائلا، إن لجامعات الأوروبية في مصر تؤمن بأهمية التميز الأكاديمي وطرق التدريس المبتكرة، مؤكدا أن التعاون مع جامعة شرق لندن يؤدي إلى إنشاء مركز ديناميكي للتعليم الأوروبي في مصر لتزويد الطلاب بالقدرات اللازمة لمواجهة تحديات سوق العمل المحلي والإقليمي والدولي من خلال تقديم برامج دراسية حيوية للمستقبل.
ونوه رئيس مجلس أمناء الجامعات الأوروبية إلى أنه تم توقيع اتفاق مع جامعة ايست لندن لإنشاء فرع لها داخل مقر الجامعات الاوروبية بهدف تقديم مجموعة واسعة من البرامج المتخصصة التي تلبي احتياجات سوق العمل المحلي والعالمي، وتعزيز التعاون بين الثقافات وتشجيع تبادل المعرفة والخبرات، وتحفيز الابتكار والإبداع ومعالجة التحديات الإقليمية والعالمية، وتحقيق أهداف محاور التعليم برؤية مصر 2030، مشيرا إلى أنه من المتوقع أن تبدأ الدراسة في فرع الجامعة بالجامعات الأوروبية في مصر بالعاصمة الإدارية الجديدة بعدد 16 برنامجا أكاديميا.

من جانبها، قالت البروفيسور أماندا برودريك رئيس جامعة إيست لندن، إن أولويات الجامعة ظبط احتياجات سوق العمل وعلاقة الجامعات لتلبية احتياجات سوق العمل من خلال الابتكار والابداع والمعرفة، موضحة أن التعاون مع الدولة المصرية ليس بجديد بالنسبة لجامعة ايست لندن وتم استضافة الجامعة منذ 10 سنوات من خلال التعاون مع جامعة عين شمس.

وأكدت أن التجربة أثبتت نجاح مصر فى ربط الطلاب بسوق العمل وبالتالى التوسع يستحق ومضمون النجاح، مشيرةً إلى أن استضافة فرع الجامعة بمقر الجامعات الأوروبية في مصر يأتى انطلاقًا من الرؤية الخاصة بربط الطلاب والعلم بسوق العمل والتواجد فى العاصمة الإدارية لما تضمه من المدينة الطبية والمدينة الرياضية وبالتالي البنية الأساسية والمحيطة بالجامعة تخدم العملية التعليمية ويساعد على تطبيق الفكرة، وأن الجامعة لديها مركز دعم ريادة الأعمال ونرى أن حاضنات الاعمال بيئة مواتية لتحقيق الرؤية داخل انجلترا وتطبيقه وفقا لخطة التعليم العابر للحدود داخل مصر.
 

واضافت رئيسة جامعة إيست لندن، أن مصر بلد شابه وإيست لندن جامعة شابة، وأن الجامعة حريصة على أن تكون فى قلب العالم من خلال مصر، وأن لديها طموحات  أن يتم التلاقي فكريا وثقافيا لتحقيق  الرؤية الحقيقية وأنها ترى فى مصر هذه الفرصة الهامة لنتوسع أكثر وتمتد في أماكن أخرى حول العالم.
 

ونوهت إلى ان وزارة التعليم العالي في مصر بقيادة الدكتور أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي، تعمل على دعم الاقتصاد المصري من خلال التعليم والتوسع في ملف الاستثمار.

 

من جانبه أوضح الدكتور حسن عبدالله الرئيس الأكاديمي لجامعة إيست لندن أن الشراكة بين جامعة إيست لندن والجامعات الأوروبية في مصر تعد إضافة كبيرة، حيث تتميز ايست لندن بقوة مناهجها الدراسية التى تواكب احتياجات سوق العمل، مؤكدا أن جامعة إيست لندن وفرت الالاف من فرص العمل للطلاب الدوليين من خلال برامجها الاكاديمية العالية الجودة والمعترف بها على مستوى العالم والتي تجمع بين علم اكاديمي فريد وبرامج تأسيسية وابداعية في آن واحد.  
 

وأشار عبدالله، أنه بموجب التعاون تتولي جامعة إيست لندن الإشراف الأكاديمى ومعايير جودة التعليم ومنح الدرجات العلمية للطلاب في جميع البرامج التى يقدمها الفرع في مصر، ويتم قبول الطلاب بنفس شروط القبول بالجامعة الأم في لندن.
 

وذكر أنه من المقرر أن يقدم فرع جامعة شرق لندن ما يقرب من 16 برنامجا منهم برامج فى الآداب، الرسوم المتحركة، والتصميم الجرافيكى، وتصميم الأزياء، وصناعة السينما، والإعلام والتواصل، والإنتاج الإعلامى، والفنون الجميلة، بالإضافة إلى برامج دراسية في شبكات الأمن السيبراني والتسويق وإدارة المواد البشرية.
 

وعلي هامش المؤتمر تم تقديم عرض تفصيلي عن الجامعات الاوربية في مصر  والتي تقع في العاصمة الإدارية الجديدة والتي تستضيف فروعًا لجامعات عالمية رفيعة المستوى، وكذا تم عرض رؤية الجامعات الاوربية وأهدافها وربط أهداف الجامعة بالخطة المصرية ورؤى الاتحاد الأوربي.