الجمعة 23 فبراير 2024 الموافق 13 شعبان 1445
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
جامعات

الجامعة المصرية الصينية تستقبل نائب وزير التعليم الصيني

كشكول

استقبلت الدكتورة كريمة عبدالكريم رئيس مجلس أمناء الجامعة المصرية الصينية، والدكتور عصام إبراهيم نائب رئيس مجلس الأمناء، تشن جى نائب وزير التعليم الصيني، حيث أجرى جولة تفقدية بالجامعة، إلى جانب زيارته لكلية العلاج الطبيعي والتي تمتلك الريادة في تدريس الطب الصيني في مصر والشرق الأوسط وأفريقيا.

وأشاد نائب وزير التعليم الصيني بالمستوى العلمي والأكاديمي الذي وصلت إليه الجامعة المصرية الصينية منذ افتتاحها وتطورها بشكل مستمر.

وأكد نائب وزير التعليم الصيني -خلال جولته التفقدية- أن الجامعة المصرية الصينية تخطو خطوات ثابتة نحو التطور والتوسع في تقديم الخدمات التعليمية المتميزة حيث تضم الآن 7 كليات متنوعة تنقل من خلالها الجامعة تقنيات التعليم الصيني المتطور إلى الشرق الأوسط وأفريقيا، مشيدا بالمعامل وقاعات المحاضرات ونظم التكنولوجيا المستخدمة في عملية التدريس.
وقال تشن جي، إن ما حدث من تطور داخل مقر الجامعة المصرية الصينية بمصر الجديدة  أمر يدعو إلى الفخر في تلك الفترة الزمنية القصيرة.
من جانبها، وجهت الدكتورة كريمة عبدالكريم رئيس مجلس أمناء الجامعة المصرية الصينية، الشكر إلى تشي جي أن نائب وزير التعليم الصيني على زيارته لمقر الجامعة وأشادته بتطورها المستمر.

وأكدت الدكتورة كريمة عبدالكريم، أن الجامعة المصرية الصينية تضم 10 آلاف طالب في جميع التخصصات وتقدم لهم خدمات تعليمية مميزة على أيدي هيئة تدريس هى الأفضل في مصر والشرق الأوسط إلى جانب ريادة الجامعة وانفرادها بتدريس علم الطب الصيني وعلم الأعشاب الصينية وهو يعد إنجاز يحسب للجامعة وما تقدمه من برامج تهدف في المقام الأول إلى تخريج جيل مؤهل إلى سوق العمل.
وأهدت الدكتورة كريمة عبدالكريم رئيس مجلس أمناء الجامعة المصرية الصينية، إلى تشن جي نائب وزير التعليم الصيني رمز مفتاح الجامعة المصرية الصينية (نافذة التعليم والثقافة الصينية في مصر والشرق الأوسط وشمال أفريقيا) لتوصيله إلى وزارة  التعليم الصينية كرسالة تحمل معاني استمرار التعاون بين الجامعة ودولة الصين في نقل أحدث تقنيات التعليم الصينية إلى مصر والشرق الأوسط وأفريقيا.

وفي نهاية الزيارة أعرب الوفد الصيني عن سعادته بما لمسوه من تطور داخل الجامعة المصرية الصينية، وما تضمه من تخصصات، بالإضافة إلى حرص الجامعة على مواكبة التطور في المراحل الدراسية المختلفة، خاصة وأن الاستثمار في التعليم أصبح هدف تسعي إليه كل الدول.

الجدير بالذكر أن الجامعة المصرية الصينية تضم 7 كليات "الطب البيطري - العلاج الطبيعي - الاقتصاد والتجارة الدولية - كلية حاسبات ومعلومات - الصيدلة - الفنون والتصميم - الهندسة"، ومن المقرر فتح كليات جديدة بالجامعة الصينية خلال العام الجامعي المقبل.