الإثنين 05 ديسمبر 2022 الموافق 11 جمادى الأولى 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
منوعات

المشدد 15عامًا لعامل صور ربة منزل بملابس نومها لابتزازها في المنيا

كشكول

عاقبت محكمة جنايات المنيا، عامل بالسجن المشدد لـ 15 عاما، على خلفية اتهامه بهتك عرض ربة منزل وتصوريها بملابس النوم خلسة بعد تسلق منزلها، قاصدًا ابتزازها لإجبارها علي ممارسة الرذيلة معه، انتقاما منها لرفضها زواجه من شقيقتها الصغري في مركز أبوقرقاص.

صدر الحكم برئاسة المستشار سليمان عطا الشاهد، وعضوية المستشارين شعبان مغربى محمد، سامح أحمد حسين، وتامر مجدى فريد، وبحضور محمود رياض سعيد وكيل النيابة العامة، وأمانة سر نبيل بشرى.


وتضمن الحكم، معاقبة المتهم "عبدالسلام.م.م" حضوريا، بالسجن المشدد لمدة 15عاما وتغريمه 50 ألف جنيه، عما أسند إليه من اتهامات ومصادرة كارت الميمورى، وإلزامه بدفع المصاريف الجنائية وإحالة الدعوى المدنية للمحكمة المختصة.

وكشفت تحقيقات نيابة مركز أبوقرقاص التى أجراها إسلام أبو الخير وكيل النائب العام، في الجناية رقم 12432 لسنة 2022 والمقيدة برقم 1103 لسنة 2022 كلى جنوب المنيا، والتي أحالها المستشار أبو الوفا عيسى المحامى العام الأول لنيابات جنوب المنيا إلى محكمة الجنايات، أنه في غصون شهر مارس الماضي هتك المتهم عرض المجنى عليها "ر.م.ع" ربة منزل بالقوة وذلك بأن دلف إلى مسكنها، وما أن تأكد من خلو الأجواء له وتهيئتها حتى عمد إلى استراق النظر إلى مواطن عفتها من نافذه غرفتها حال إرتدائها لثياب نومها، وأحرز جوهرا لمخدر الحشيش وكان ذلك بقصد التعاطي وفي غير الأحوال المصرح بها قانونا، ودخل ليلا نزل المجنى عليها بقصد إرتكاب الجريمتين محلى الإتهامين الأول.

وأضافت تحقيقات النيابة العامة، أن المتهم اعتدى على المبادئ والقيم الأسرية في المجتمع المصرى، وانتهك حرمة الحياه الخاصة للمجنى عليها بأن عمد إلى التقاط ونقل صور شخصية في مكان خاص وذلك عن طريق هاتفه، وهدد بإفشاء أمر من الأمور لحمل المجنى عليها على القيام بعمل.

وكان اللواء محمد ضبش، حكمدار جنوب المنيا تلقي إخطارا من العقيد محمد صبري مأمور مركز شرطة أبوقرقاص، بقيام "عبد السلام.م.م" ٣٨ عاما، عامل بهتك عرض "ر.م.ع"، 31 عاما ربة منزل وتهديدها بهدف الحصول على منفعة جنسية.

أكدت التحريات التى أجراها النقيب أحمد عبدالعظيم مهيدى معاون المباحث، تحت إشراف اللواء حاتم ربيع مدير المباحث الجنائية، صحة بلاغ المجنى عليها بسبب إعتراضها على زواج المتهم من شقيقتها الصغري، فقام بتصويرها خلسة أثناء نومها وتهديدها للنكاية بها والحصول على منفعة جنسية.

قالت المجنى عليها "ر.م.ع" 31 عاما، ربة منزل، مقيمة بمركز أبو قرقاص فى تحقيقات النيابة، إنها حال تواجدها بمنزلها هاتفها المتهم وأخبرها بوجود كارت ميموري أمام منزلها تحوى صورا لها ألتقطت بواسطته حال نومها، وما أن بادرت إلى تشغيلها حتى وجدت صور لها بثياب نومها حال سباتها في نوم عميق، يصحبها تسجيل بصوت المتهم يراودها فيه عن نفسها مهددا إياها بنشر صورها حال تمنعها عنه وعزى قصده من ذلك هتك عرضها وتهديدها عنوة عنها مهددها بفضحها أمام أبنائها وإرسال الصور لزوجها بالخارج، فقررت مجاراته بالحديث إلى أن إعترف لها بالواقعة وقامت بتسجيل المحادثة وقدمتها فى المحضر، وأضافت بوجد خلافات سابقة مع المتهم منذ أشهر عندما تقدم إلى خطبة شقيقتها الصغري فإعترضت على تلك الزيجة.

وبسؤال المتهم "عبدالسلام.م" 38 عاما، عامل مقيم بمركز أبوقرقاص فى تحقيقات النيابة، قال قمت بتصويرها نكاية فى أنها عرقلت مشروع زواجى من شقيقتها الصغري فقررت أن أعاقبها وإذل أنفاسها وأحطم حياتها كما حطمت حياتى فقمت بتسلق سور مسكنها ليلا وتصويرها خلسة بهاتفي أثناء سباتها فى نوم عميق وأرسلت لها كارت ميمورى مسجل به صور لها أثناء إرتدائها ملابس نومها ومقطع صوتى معاتبها لرفضها زواجه من شقيقتها وطالبتها بممارسة الرذيلة معها.

Advertisements
Advertisements
Advertisements