الأربعاء 28 سبتمبر 2022 الموافق 02 ربيع الأول 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
جامعات

جامعة المنوفية تكرم ذوي الهمم ضمن فاعليات المبادرة القومية لتكافؤ الفرص التعليمية

كشكول


شهد الدكتور عادل مبارك رئيس جامعة المنوفية الاحتفالية التى نظمتها اليوم وحدة التضامن الإجتماعى بالتعاون مع قطاع خدمة المجتمع بالجامعة لتكريم الطلاب من ذوي الهمم بجامعة المنوفية وذلك ضمن المبادرة القومية لتكافؤ الفرص التعليمية للجميع التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، ويقوم بتنفيذها الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الإجتماعى، وتأتي هذه المبادرة في إطار جهود التحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي لتمكين ذوي الهمم، وتحت مظلة كيانات التعليم المختلف، وذلك بالتعاون بين وزارة التضامن الاجتماعي وجمعية الأورمان وجامعة المنوفية.

أعرب مبارك عن سعادته بتواجده وسط أبناء الجامعة من ذوى القدرات الفائقة كما يحب أن يطلق عليهم دائما لما يمتلكونه من قدرات وإرادة وعزيمة فائقة استطاعوا أن يصنعوا من إعاقتهم حياة ونجاح وتفوق، واستعرض جهود الدولة المصرية وقيادتها السياسية وما أطلقته من مبادرات قومية لدعم ذوى الهمم، وما تقدمه الدولة من خدمات لدمجهم وإتاحة كافة الفرص التعليمية لهم بعدالة وتخفيف العبء عن كاهل المواطنين الأولى بالرعاية والتيسير على المواطنين وتوفير احتياجات أبنائهم من ذوى الهمم وتقديم الدعم اللازم لهم.

وعرض مبارك فى كلمته الخدمات التى تقدمها الجامعة لخدمة ورعاية أبناء الجامعة من ذوى الهمم، ومؤكدا على التواصل بين الطلاب وبين قطاع التعليم وقطاع خدمة المجتمع لتلبية احتياجاتهم.

هذا وتأتي مبادرة تكافؤ الفرص التعليمية التي أطلقتها وزارة التضامن الاجتماعى العام الماضى لدعم الطلاب الذي يواجهون ظروف اقتصادية أو اجتماعية أو صحية، بما يشمل المصروفات الدراسية والأجهزة التكنولوجية والتعويضية والتدريب الفني ودعم الحضانات ومدارس المجتمع، وتتعاون الوزارة مع جمعية الأورمان لتوفير تكلفة الأجهزة التعويضية والتكنولوجية بالمجان لذوى الإعاقة بالجامعات المصرية، حيث استهدفت المرحلة الأولى توزيع ٢٠٠٠ جهاز لاب توب على طلاب ذوى الإعاقة البصرية من طلاب الجامعات بالمراحل التعليمية المختلفة وطلاب الدراسات العليا، وجارى العمل فى المرحلة الثانية والتى من المقرر أن تستهدف توزيع ٢٠٠٠ لاب توب على المستحقين من الطلاب غير القادرين والأولى بالرعاية.

وأضاف الدكتور صلاح هشام مستشار وزارة التضامن الإجتماعي للسياسات الإجتماعية والمنسق العام لوحدات التضامن الإجتماعي أن جامعة المنوفية قد وقعت بروتوكول تعاون مع وزارة التضامن الإجتماعي بإنشاء وحدة للتضامن الإجتماعي بالجامعة لمساعدة الطلاب من ذوي الهمم في تحقيق أهدافهم الدراسية وتوفير كافة السبل التي تساعد في التغلب على المشكلات والصعوبات التي خلال سنوات الدراسة، مؤكدًا أن جامعة المنوفية قد سبقت الجامعات في إنشاء الوحدة ومشيدا بدورها المثمر في الإرتقاء بذوي الهمم في الناحية التعليمية وإبراز التكافؤ والعدالة في الفرص التعليمية المختلفة.

كما أشار إلى أن هناك فريق التطوع المصري داخل الجامعة مؤهل لمساعدة للطلاب في التغلب على أي صعوبات والعمل على حلها مع الجهات المسئولة بوحدة التضامن الإجتماعي بالجامعة.

وأكد الباجوري أن قطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة بجامعة المنوفية يعمل على تقديم كافة الخدمات المجتمعية انطلاقا من دور الجامعة نحو المجتمع وبدعم كامل من رئيس الجامعة لجميع الفعاليات والأنشطة، واستعرض أنشطة وحدة التضامن الاجتماعي بالجامعة وما تقدمه من خدمات اجتماعية مختلفة.

هذا وشملت الإحتفالية تكريم الطلاب من ذوي الهمم من الإعاقات الحركية والسمعية والبصرية لدعمهم الكامل وتحقيق التكافؤ التعليمي للجميع وتوفير أوجه السبل المساعدة على التعلم والتعليم داخل الجامعة وذلك بتوزيع أجهزة لاب توب مدعمة ببرنامج ناطق للطلاب لذوي الإعاقة البصرية وعصا حركية مقدمة لمساعدتهم على التحرك بسهولة، وكراسي متحركة لذوى الإعاقة الحركية، وسماعات لذوى الإعاقة السمعية.

حضر الحفل الدكتور صلاح هاشم مستشار وزارة التضامن الاجتماعية والمنسق العام لوحدات التضامن الاجتماعي، الدكتور عبد الرحمن الباجوري مستشار رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة والمشرف على تنظيم الاحتفال، السيد/ عادل درغام مدير جمعية الأورمان بالمنوفية، والطلاب المكرمين وذويهم، والدكتور صبحى شرف عميد التربية، وبعض وكلاء الكليات لخدمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتور أحمد غربيه مقدم الحفل.

Advertisements