الأربعاء 05 أكتوبر 2022 الموافق 09 ربيع الأول 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
منوعات

والدة قاتلة صديقتها بالطالبية: "الضحية كانت صاحبتها وما أعرفش أنهت حياتها ليه"

كشكول


استمع رجال المباحث بمديرية أمن الجيزة، لأقوال والدة الفتاة المتهمة بقتل صديقتها، داخل شقة في الطالبية، وذكرت أنها استأجرت الشقة التي شهدت الجريمة، منذ عدة أشهر، وتقيم بها بصحبة ابنتها المتهمة، حيث إن محل إقامتهما الأصلي بمحافظة بورسعيد، وقبل الحادث بيومين، سافرت إلى بورسعيد للاطمئنان على والدتها، وتركت ابنتها بصحبة المجني عليها في الشقة.

أضافت أن القتيلة باعتبارها صديقة ابنتها، حضرت للإقامة معهما، وهي فتاة في العقد الثالث من العمر، وأصل إقامتها بورسعيد، بسبب خلافات مع أسرتها، وكانت تربطهما علاقة صداقة سابقة، وقالت إنها لا تعلم الدافع وراء ارتكاب ابنتها الجريمة.

وكشفت اعترافات الفتاة المتهمة بقتل صديقتها، ومحاولة تقطيع جثتها، داخل شقة في الطالبية، بمحافظة الجيزة، عقب القبض عليها، عن عدة مفاجآت، من بينها، أنها عقب قتل الضحية بخنقها بواسطة إيشارب حريمي، ثم نقلتها من الصالة إلى حمام الشقة، ووضعت لها مكياج بوجهها، ثم حاولت تحميمها إلا أنها عجزت عن رفعها لـ"البانيو"، فتركتها في أرضية الحمام، وجلست بجوارها تبكي.

كما كشفت المتهمة خلال اعترافاتها، أن المجني عليها خلال خنقها قاومتها، وظلت عدة لحظات تصارع الموت، حتى فارقت الحياة، وأشارت إلى أنها سجلت لحظات وفاتها بواسطة هاتفها المحمول، ولم تبرر المتهمة خلال اعترافاتها سبب الجريمة، وأكدت أنه لا توجد أي خلافات تجمعها بالقتيلة.

وعثر رجال المباحث على أجندة وأوراق خاصة بالمتهمة، تكتب فيها بعض الخواطر التي تشعر بها، ومن بينها أنها تمر بحالة نفسية سيئة، لشعورها بعدم الاهتمام من جانب أي شخص، خاصة والدتها، وعثر رجال المباحث أيضا على خواطر سطرتها المتهمة في الآونة الأخيرة، تثبت بها رغبتها في الانتقام من والدتها بقتلها، لعدم اهتمامها بها.

 

وناظر رجال المباحث جثة المجني عليها، وتبين أن شعرها مقصوص، وترتدي كافة ملابسها، وعثر عليها بأرضية حمام الشقة، وبها جرح قطعي أسفل الساق اليسرى، بالإضافة إلى آثار خنق حول الرقبة، وكدمات بالوجه.

 

وعقب مناظرة الجثة، تم نقلها إلى المشرحة تنفيذا لقرار النيابة العامة، التي قررت تشريحها والتصريح بدفنها، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة، وباشرت التحقيق.

 

واعترفت المتهمة عقب القبض عليها بتفاصيل مثيرة، فقالت أمام رجال المباحث، إن المجنى عليها صديقتها وتقيم بالشقة سكنها منذ فترة، بعد أن تركت المجنى عليها منزل أسرتها بإحدى المحافظات، وخلال تواجدها بصحبتها طلبت منها المجنى عليها جلسة مساج لها، فقررت قتلها.

 

أضافت المتهمة أمام المقدم محمد نجيب رئيس مباحث قسم شرطة الطالبية، أنها خنقتها بواسطة إيشارب، وعجزت عن التخلص من الجثة، فقررت تقطيعها ثم التخلص منها بالقمامة، وحاولت تقطيعها إلا أنها فشلت فى التنفيذ، فنقلت الجثة إلى حمام الشقة، وأبلغت شرطة النجدة أنها انتحرت لمرورها بأزمة نفسية، بسبب خلافات مع أسرتها.

 

 

 

وعثر رجال المباحث على جرح بساق المجنى عليها أحدثته المتهمة خلال محاولة تقطيع الجثة، كما تم العثور على أدوات جهزتها المتهمة لتقطيع الجثة، وذكرت أنها كانت تمر بأزمة نفسية فى الآونة الأخيرة، وأنها كانت ترغب فى التخلص من والدتها أيضا، وأكدت أنه لا توجد أى خلافات تجمعها بالقتيلة.

 

وعثر رجال المباحث على ورقة تحتوى اعترافات للمتهمة تؤكد فيه نيتها فى قتل والدتها، كما تم التحفظ على هاتفها المحمول، وتبين أنها صورت المجنى عليها عقب تنفيذ الجريمة.

 

تلقت مديرية أمن الجيزة بلاغا يفيد العثور على جثة فتاة داخل شقة مستأجرة فى الطالبية، انتقل رجال المباحث إلى محل الواقعة، وكشفت تحريات رجال المباحث، أن فتاة قتلت صديقتها، خنقا، وحاولت تقطيع جثتها، وادعت انتحارها.

تمكن رجال المباحث من ضبط المتهمة، وتحرر محضر بالواقعة، وباشرت النيابة التحقيق.

Advertisements