الجمعة 12 أغسطس 2022 الموافق 14 محرم 1444
رئيس التحرير
شيماء جلال
عاجل
أزهر

مكتبات المنيا الأزهرية تُجري التصفية الختامية للمشروع الوطني للقراءة

كشكول

شهدت قاعة المنظمة العالمية لخريجي الأزه إقامة إدارة الكتب والمكتبات تحت قيادة الدكتور علي فريز علي مدير الإدارة لفعاليات التصفية الختامية للمشروع الوطني للقراءة 2022 بواقع أربعة مشاركين عن كل إدارة ممن اجتازوا التصفيات الأولية من بين جميع المتسابقين من مختلف المعاهد

وفي أثناء انعقاد التصفية الختامية تابعت قيادة المنطقة الأزهرية تحت قيادة الدكتور أحمد محمد طلب رئيس الإدارة المركزية وفضيلة الشيخ إبراهيم محمود إبراهيم الوكيل الشرعي و الأستاذ محسن خالد حسن الوكيل الثقافي  سير انعقاد  التصفية وفق الضوابط الواردة من اللجنة التنفيذية للمشروع 

وقد أبدى طلب سعادته بحسن التنظيم ومستوى المتسابقين لافتًا الانتباه إلى أن المشروع الوطني للقراءة هو مشروع ثقافي تنافسي مستدام يهدف إلى توجيه الأطفال والشباب لمواصلة القراءة الوظيفية الإبداعية الناقدة، وإنتاج الجديد منها وصولا لمجتمع يتعلم ويفكر ويبتكر حيث أنه يهدف إلى إثراء البيئة الثقافية في المدارس والمعاهد والجامعات بما يدعم الحوار البناء والتسامح وقبول الآخر

وأشارت قيادة المنطقة الأزهرية إلى أن للمشروع الوطني للقراءة أهداف عدة تحقق ما تصغى اليه الخطة التنموية المستدامة 2030 وهي : -
1-تنمية الوعي بأهمية القراءة لدى المجتمع المصري لتحقيق المشهد الثقافي المنشود
٢- تمكين الأجيال من مفاتيح الابتكار عبر القراءة الإبداعية الناقدة المنتجة للمعرفة
٣- تعزيز الحس الوطني والشعور بالانتماء عبر دعم القيم الوطنية
4- تشجيع المشاركات المجتمعية الداعمة للقراءة
5- العناية بكتب الناشئة عبر إثراء المكتبات ورفع الجودة
6- تقديم مشروع ثقافي نموذجي مستدام قائم على أسس عملية لتشجيع مشروعات مماثلة
وشملت  لجنة الإشراف على المشروع  كلاً من مدير الكتب والمكتبات والأساتذة أحمد محمود رجب ومحمد عبد العزيز ،  مديري الجودة والكمبيوتر التعليمي في حين تكونت  لجنة التحكيم من كلٍ من الأستاذ  عاصم عبد العظيم أبو اليزيد موجه عام اللغة العربية والأساتذة أحمد ناجح وزينب السعيد موجهي الكتب والمكتبات
وبختام التصفيات أكد مدير المكتبات بأنه قد تم اتخاذ كافة الاجراءات  التي تكفل الخروج الأمثل بالمشروع وبما يراعي منع التكدس أمام اللجنة و يحقق الشفافية والحيادية بين المتسابقين كي يتم انتقاء أفضل  وخير سفراء  للمنطقة بالتصفية النهائية ومن ثم الظفر بمراكز متقدمة تليق بمكانة المنطقة المشرفة 
Advertisements